0

يتصدّر تيك توك وسائل الإعلام منذ سنتين تقريبًا ويزداد عدد المستخدمين تدريجيًا ولكن الأمر الذي لم نتوقّعه هو استحواذ مايكروسوفت وشركات أخرى على أعمال تيك توك داخل الولايات المتحدة الأمريكية، تأتي المفاوضات على استحواذ تيك توك داخل الولايات المتحدة كمحاولة لحماية التطبيق وتخفيف الضغوطات التي يتعرّض لها من قبل الإدارة الأمريكية وخاصّة بعد تصريح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب برغبته في حظر التطبيق داخل الولايات المتحدة.

لا نعلم تمامًا بعد ما القرار القادم الذي يوقّع عليه دونالد ترامب، ولكن هناك سيناريوهات متنوّعة منها إيقاف التطبيق تمامًا أو حظره أو حتى حذف التطبيق من متاجر التطبيقات الرسمية، ولكن حتى اليوم لم تحسم الإدارة الأمريكية قرارها ولا نعلم تمامًا ما هو القرار المنتظر، الخيار المرجّح هو دخول مستثمرين جدد لا نعلم تمامًا إن كانت مايكروسوفت هي المالك لأعمال تيك توك في الولايات المتحدة فالمفاوضات لم تنتهِ بعد والجدير بالذكر أن قيمة التطبيق اليوم تبلغ 100 مليار دولار أمريكي تقريبًا.

0

شاركنا رأيك حول "تيك توك في أسوأ أيامه ومفاوضات جارية بهدف الاستحواذ عليه داخل الولايات المتحدة الأمريكية"