0

 

“صنع في الهند” هذه العبارة سنراها بكثافة أكبر خلال السنوات القليلة القادمة على هواتف سامسونج الذكية حيث تعتزم الشركة زيادة طاقتها الانتاجية من الهواتف الذكية في الهند.

لدى سامسونج إتفاقية مع الحكومة الهندية تتعهد بموجبها تصنيع ما قيمته 40 مليار دولار من الهواتف الذكية خلال السنوات الخمس القادمة، مقابل أن تحصل على حوافز وإعفاءات خاصة.

وستعمل سامسونج على تصدير الهواتف الذكية المصنوعة في الهند ويزيد سعرها عن 200 دولار. وتشير التقديرات إلى أن ما قيمته 25 مليار دولار من الهواتف الذكية ستخصص للتصدير.

تأتي هذه الخطوة على حساب فيتنام التي تصنع فيها سامسونج نصف هواتفها الذكية، بالإضافة إلى البرازيل واندونيسيا التي تحوي مصانع سامسونج، وذلك بعد أن خفضت إنتاجها من كوريا الجنوبية لارتفاع تكاليف العمالة.

وكانت سامسونج قد أغلقت العام الماضي آخر مصانعها في الصين، وتزامن ذلك مع افتتاح أكبر مصانعها في الهند. وتصنع سامسونج أيضاً شاشات الهواتف الذكية وأجهزة التلفاز المنزلية في الهند.

بالطبع سامسونج ليست وحدها التي تهتم بالهند كمركز تصنيع عالمي جديد، في السنوات الماضية أصبحت آبل تصنع بعض هواتف آيفون الرخيصة فيها أيضاً، ورفعت من خططها لاحقاً لتشمل آيفون 11 و آيفون إكس آر.

0

شاركنا رأيك حول "سامسونج سترفع حصة الهواتف الذكية المصنوعة في الهند"