0

تعبيراً عن رفضها لمشروع القانون الذي يجبرها على الدفع للمواقع الإخبارية، أعلنت فيس بوك أنها ستمنع المستخدمين في استراليا من قراءة ومشاركة المحتوى الإخباري عبر منصتها.

وتفاجئ المستخدمين في استراليا اليوم أن كافة الصفحات الإخبارية العالمية والمحلية في فيس بوك غير متاحة للتصفح.

وحسب بيان فيس بوك فإن هذه القيود الجديدة المفروضة على مشاركة وعرض المحتوى الإخباري تأتي استجابة لقانون المساومة الإعلامية الجديد الذي يجري مناقشته قبيل إقراره.

وكانت الحكومة الاسترالية قد أعلنت أنها ستجبر كبرى الشركات التقنية الأمريكية مثل فيس بوك وجوجل على الدفع للمؤسسات الإعلامية في البلاد مقابل تصفح المحتوى، وذلك لحماية الصحافة المستقلة.

ولو أُقرّ القانون الذي سيتم التصويت عليه خلال الأسابيع القادمة، فإن الحكومة ستفرض عمولات تلقائية على الصفحات والمجموعات الإخبارية في فيس بوك.

بحسب الشبكة الاجتماعية فإنها ساعدت الناشرين الاستراليين على كسب أكثر من 300 مليون دولار أمريكي العام الماضي من خلال إحالة المستخدمين إلى محتواهم، في حين أن مكاسب فيس بوك من الأخبار ضئيلة.

في خطوة مشابهة كانت جوجل قد وافقت على دفع المال إلى مجموعة نيوزكورب الإعلامية مقابل المحتوى الذي تنتجه المواقع الإخبارية التابعة لها.


 

0

شاركنا رأيك حول "فيس بوك تمنع الاستراليين من قراءة ومشاركة الأخبار عبرها رفضاً لقانون يجبرها على الدفع"