0

 

أثناء تصفحك اليومي المعتاد لفيس بوك تصادفك عشرات المنشورات حول كورونا وكوفيد-19 وفي الغالب تحوي معلومات مضللة، وهذا ما تحاربه فيس بوك بشدة.

أعلنت الشركة عن تقريرها الدوري الجديد لمعايير المجتمع والذي تكشف فيه عن المحتوى المخالف لبنود الاستخدام. وبحسب التقرير فإن فيس بوك حذفت نحو 7 مليون منشور يحوي معلومات مضللة تخص كورونا.

بالإضافة لذلك، حذّرت فيس بوك من 98 مليون منشور يحوي معلومات غير دقيقة وغير صحيحة حول كورونا. تلك التحذيرات تأتي في الغالب من جهات التحقق من المعلومات، وهي بدرجة أقل من خطورة الحاجة لإزالة المنشور بالكامل، لكنها بنفس الوقت لايمكن القول أن محتوى المنشور صحيح.

انتشرت خلال الأشهر الماضية العديد من المنشورات وبخاصة الفيديوهات التي حصدت ملايين المشاهدات وتحوي معلومات مضللة قبل أن تمت إزالتها من طرف فيس بوك.

على سبيل المثال في مايو ظهر فيديو ينتقد استخدام الكمامة الطبية ويدّعي أنها تساعد على انتشار الأمراض والعدوى.

كما انتشر مقطع فيديو آخر يدّعي أن علاج مرض الملاريا المعروف باسم هيدروكسي كلورين يعالج من كوفيد-19، وحصل هذا الفيديو على أكثر من 20 مليون مشاهدة قبل حذفه بواسطة فيس بوك.

تحارب فيس بوك المعلومات المضللة سواء التي تقدم إدعاءات غير موثّقة علمياً، أو تدّعي علاجات دوائية أو طبيعية غير صحيحة، أو حتى تشجّع على ممارسات مضرة مثل التخلي عن الكمامات أو عدم تلقيح الأطفال.

وتعدّ فيس بوك واحدة من المنصات الكبرى التي تنتشر فيها المعلومات المضللة، وهذا التقرير لايشمل الحديث عن انستغرام وواتساب التي سرعان ما تنتشر فيها تلك الفيديوهات بعد حذفها من الشبكة الاجتماعية الأكبر.

0

شاركنا رأيك حول "فيس بوك حذفت وحذّرت من حوالي 100 مليون منشور مضلل حول كورونا"