موقع لقنبلة ضخمة بعرض 2000 قدم يظهر على خرائط جوجل ويثير المخاوف

خرائط جوجل
أراجيك
أراجيك

2 د

تداول مستخدمو مجتمع ريديت صورًا تبيّن وجود هدف ضخم محفور في الصخور على أرض داكوتا الجنوبية، وهو ما تبيّن أنه هدف قنبلة بعرض حوالي 2000 قدم، ما زاد المخاوف حول بدء حرب عالمية ثالثة في ظل الغزو الروسي لأوكرانيا مؤخّرًا.

صُدم مستخدمو خرائط غوغل عند عثورهم على هذا الهدف الضخم الذي يمكن رؤيته من فضاء الولايات المتحدة الأمريكية، وذلك بعد أن شارك مستخدم لموقع ريديت، باسم u/patchesandbrownie، اكتشافه هذا مع موقع r/GoogleMaps المتعلق بكل ما يخص إحداثيات غوغل؛ خرائط غوغل، وغوغل إيرث، وغوغل ستريت فيو، مدّعيًا أنه عثر على هذا الهدف بفضل ميزة القمر الصناعي، وتحدد الهدف في داكوتا الجنوبية.

كُتب أولًا في البوست الأساسي:

"عُثر على ما يبدو أنه هدف قديم لقنبلة في ساوث داكوتا، بعرض 1450 قدمًا"

ثمّ صُحّحت القياسات ليصبح العرض حوالي أكثر من 2000 قدم، وذلك بعد نشر نقاط إحداثيات الهدف (43°39'17"N 102°19'55"W).

تفاعل مستخدمو مجتمع ريديت على المنشور بـ 89 تصويت، وبدأ البعض بالتعليق والاستفسار ما إذا كان قد تم استخدام هذا الهدف مسبقًا لاختبار الأسلحة النووية، أو ربما من قبل وكالة ناسا، حيث قال أحدهم:

ذو صلة

"أعتقد أنه كان من أجل التجارب النووية"

بينما أضاف الآخر:

"قد أكون مخطئًا، ولكن أعتقد أن هذا لمعايرة أنظمة الاستهداف على أسلحة الأقمار الصناعية، للقضاء على أولئك الأفراد، الحشرات العملاقة"

واعتبر البعض أنه هدفًا خاطئًا ليس إلّا. طبعًا تتصاعد المخاوف حول حدوث حرب عالمية ثالثة، واندلاع حرب نووية قريبة بعد غزو الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لأوكرانيا، لذا شهد هدف القنبلة هذا رواجًا، وقلق المستخدمون من تواجده، وما زالت حقيقته مبهمة.

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّة واحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.

ذو صلة