تطبيق clubhouse
0

كما تعلمون أن المحادثات الصوتية في تطبيق غرف الدردشة الشهير حالياً كلوب هاوس لا يتيح العودة لأية غرفة للإستماع إليها بعد الانتهاء منها، لكن حسب سياسة الخصوصية للشركة فإنها تستمع إلى محادثات وتخزن نسخ منها لديها وذلك لأسبابها الخاصة.
تذكر سياسة الخصوصية بالنّص:

من أجل دعم التحقيقات في الحوادث، نقوم بتسجيل الصوت في غرف المحادثة مؤقتاً طالما الغرفة ما تزال نشطة. فإذا أبلغ أحد المستخدمين عن انتهاك لمعايير السلامة، نستعيد المحادثات بالصوت من أجل التحقيق في الإبلاغ، ومن ثم نحذفه بعد اتمام التحقيقات.

وفي حال لم يتم الإبلاغ عن أية حوادث ضمن الغرفة، فإننا نحذف ملف الصوت المخزن مؤقتاً عند إنتهاء المحادثة.

هذا يعني بمجرد الإبلاغ عن مشكلة ما في أي غرفة فإنه سيتم تسجيل كل المحادثات في الغرفة وحفظ نسخة منها حتى بعد إنتهاء المحادثة.

ولا تقف مشاكل الخصوصية عن هذا الحد، بل يقوم تطبيق كلوب هاوس بإجبار المستخدم على رفع نسخة من جهات الاتصال الخاصة به إلى مخدماته لإرسال دعوات الانضمام، بالتالي أصبح رقم هاتفك مكشوفاً للخدمة من قبل أصدقاءك.

وتقول الخدمة أنها قد تشارك بيانات المستخدمين الشخصية مع شركاءها الحاليين والمستقبليين، وهذا يفتح الباب واسعاً أمام الجهات المستفيدة من حسابك، حيث أنك لا تستطيع حذف حسابك في حال لم تعد بحاجة له، أي بمجرد التسجيل أصبحت بياناتك مُلك التطبيق.

ويستخدم التطبيق العديد من تقنيات التتبع كالكوكيز والبكسل لمراقبة استخدامك للتطبيق وأثناء تصفح الويب. بالرغم من أنها لا تعرض أية إعلانات حالياً، لكنها تقول أنها قد تشارك بياناتك مع الشركاء الإعلانيين والشبكات الاجتماعية.

 

0

شاركنا رأيك حول "كلوب هاوس يسجّل المحادثات الصوتية ويحتفظ بها سراً وهذه أبسط انتهاكات الخصوصية!"