استقطبت مدينة العلا القديمة في المملكة العربية السعودية، أكثر من 146 ألف زائر خلال عام 2021، وهو رقم قالت المديرة التنفيذية لتسويق الوجهات في الهيئة الملكية للعلا، ميلاني دي سوزا، إنه يتجاوز أهدافهم بكثير.

دي سوزا، أضافت في تصريحات على هامش معرض سوق السفر العربي في دبي يوم الثلاثاء الماضي، أنه من الرائع بالنسبة لهم الاستجابة الهائلة ليس فقط للمناطق التراثية الأساسية، إنما أيضًا استجابة كبيرة لحضور الحفلات الموسيقية العربية والإنكليزية.

دي سوزا توقعت ازدياد عدد السياح في المدينة السياحية خلال عام 2022، وذلك جراء نمو الطاقة الاستيعابية لشركات الطيران والفنادق في المدينة.

هذا وتم افتتاح مدينة العلا السعودية كوجهة سياحية على مدار العام من 2020، تلقت المدينة استقطابًا واسعًا من منظمي الرحلات السياحية، كما ذكرت دي سوزا.

وتعتبر مدينة العلا التي يزيد عمرها عن 200 ألف عام، إحدى أهم الوجهات السياحية الواعدة الجديدة في المنطقة العربية، والتي تجذب المشافرين من شتى أنحاء العالم.

تضم مدينة العلا العديد من الوجهات الدينية الهامة بالنسبة للعالم الإسلامي، مثل قصر الحجر الإسلامي، كذلك محلب الجمل الذي يعود إلى الأنباط، والمزاحم الذي يعتبر قسمًا ضيقًا يقال إن ناقة الرسول ذبحت به، بالإضافة إلى مقابر الأسود، والبلدة القديمة المعروفة شعبيًا باسم الديرة.

تقع مدينة العلا بين جبلين وتضم وادي يحوي تربة غنية، ما ساعد على تطوير العديد من المحاصيل الزراعية فيها مثل الحمضيات، والنخيل والمنتجات العضوية، ساعد على ذلك وجود نحو 40 نبع مياه.

وتم تسجيل المدينة كأحد الوجهات الأثرية في اليونسكو، وتمتاز بطقس شديد الحرارة في الصيف وأواخر الربيع، وبارد شتاء، بينما تغيب الأمطار الغزيرة عنها.

مؤخرًا استضافت الهيئة الملكية للمدينة السعودية، مهرجان لحظات العلا، الذي تضمن فعاليات وعروض سياحية متنوعة، تشمل مختلف المناحي الفنية والثقافية والرياضية.

تقول دي سوزا، إنهم تلقوا ردودا كثيرة إيجابية على تجاربهم التي وصفتها بالرائعة، بدءا من تناول الطعام الفاخر ومرورا بالكثير من الأنشطة والمغامرات التي تعتمد على الطبيعة، مضيفة أن العلا تعتبر أحد أكثر المدن التي تضم مناظر طبيعية بغاية الروعة.

وفيما يخص الخطط المستقبلية للمدينة السعودية السياحية الواعدة، قالت دي سوزا، إنهم سيطلقون قريبا التقويم الخاص بلحظات العلا 2023، والذي سيكون مبنيًا على الموضوعات ذاتها، سواء المهرجانات الأربعة التي أقيمت العام 2021 الفائت، و كافة الأنشطة والفعاليات الأخرى.

وتنتظر المدينة قريبًا إطلاق فندق بانيان تري تحديدًا في شهر أكتوبر من العام الجاري، والذي يحوي خياما وفيللا في أحد الأودية، بالإضافة إلى فندق ومنتجع صديق للبيئة مكون من 30 غرفة بالمدينة القديمة، وستكون الغرف مبنية من الطوب اللبن بما يحاكي التراث القديم في المدينة.

وختمت دي سوزا حديثها، بالقول إن مدينة العلا تعتبر جوهر التاج للعروض السياحية في السعودية، ووصفت مشروعهم بالضخم والوحيد الذي تم تشغيله مع عروض على مدار العام.