0

سواء أعجبتك سياسة الخصوصية الجديدة في واتساب أم لم تعجبك، فإن الشركة ماضية في تطبيقها بموعدها الجديد منتصف مايو، وكل ما يمكنك فعله هو القبول أو التوقف عن استخدام التطبيق.

أعلنت واتساب عن طرق جديدة توفرها للمستخدمين للاطلاع على تفاصيل سياسة الخصوصية الجديدة وتأثيرها على رسائلهم مع أصدقائهم والشركات، حيث تبين أن هناك اختلاف في معايير الخصوصية والتشفير.

تقول واتساب أن الرسائل بين المستخدمين مشفرة بطريقة التشفير من طرف إلى طرف، ما يعني أنه لا يمكن لأي طرف بما فيهم واتساب نفسها الوصول لمحتوى الرسائل.

لكن إذا كنت تتواصل مع حساب شركة فإن الرسائل غير مشفرة بنفس الحماية، ما يعني أنه يمكن لواتساب – بالتالي فيس بوك – أن تستخدم محتوى رسائلك لاستهدافك إعلانياً عبر فيس بوك.

ولن تكتفي فيس بوك باستهدافك بإعلانات حول منتجات وخدمات استفسرت عنها من شركات عبر واتساب، بل ستخزن بعض الرسائل على مخدماتها الخاصة أيضاً.

توفر واتساب فرصة أمام المستخدمين لمراجعة سياسة الخصوصية الجديدة حتى 15 مايو المقبل موعد تطبيقها، وبدأت قبل أسابيع بعرض قصص تشرحها في قسم الحالة، كما ستعرض بانر أعلى المحادثات عند الضغط عليه يظهر رسالة توضيحية على كامل الشاشة مع خيار القبول.

وقالت واتساب أن بعض المستخدمين توجهوا لاستخدام تطبيقات منافسة دون ذكرها صراحة في تلميح إلى تيليجرام الذي لا يستخدم التشفير افتراضياً أو سيجنال الذي يعرف القليل عن مستخدميه، لكنها عرضت نفسها كبديل آمن وموثوق وإن كان يملك بعض البيانات عن المستخدمين، مع الالتزام بمواصلة تطوير طرق جديدة للوفاء بالتزاماتها بأقل حد من المعلومات المطلوبة.

 

0

شاركنا رأيك حول "واتساب تطنّش .. سنطبق سياسة الخصوصية الجديدة ورسائلكم مع الشركات غير مشفرة"