0

تعتبر الرموز غير القابلة للاستبدال واحدة من الأشياء الجديدة التي استحوذت على اهتمام المستخدمين في الأشهر الأخيرة الماضية، على الرغم من تعقيد هذا المفهوم بالنسبة للمستخدمين ولكن وبشكل غريب أجمع معظم المستخدمين على هذه التقنية الجديدة شأنها شأن عشرات التقنيات الجديدة التي وصلت إلى السوق الرقمي في السنوات العشر الأخيرة.

بدأت هذه الفقاعة الجديدة بالانتشار بشكل جدي مع قيام جاك دورسي بعرض التغريدة الأولى على موقع Twitter للبيع، وذلك يعني أنّ المشتري سيكون المالك الحقيقي للتغريدة بطريقة موثّقة على شبكة الإنترنت بشكل لا يقبل الخطأ، حيث سيعلم جميع المستخدمين أنّ المشتري لهذا الأصل الرقمي هو المالك الجديد لهذا الأصل الرقمي، ولكن في المقابل سيبقى اسم صاحب الأصل مدوَّن أي لن يفقد حقوق الملكية بل وفي بعض الأحيان سيحصل على نسبة من عمليات البيع والشراء في حال قام المشتري ببيع الأصل الذي قام بشرائه.

بعد الاطلاع بشكل وجيز على الرموز غير القابلة للاستبدال علينا إخباركم بأنّ الشيفرة المصدرية لشبكة الويب العالمية التي تعود إلى تيم بيرنرز لي قد تم بيعها مقابل 5.4 مليون في مزاد على الإنترنت، من المؤكد أن شبكة الويب العالمية نفسها لم يتم بيعها، ما تم بيعه كان عبارة عن سجل قائم على blockchain يوضّح ملكية الملفات التي تحتوي على شفرة المصدر الأصلية لشبكة الويب العالمية، وتأتي قيمة هذا الشيء الذي تم بيعه بأنّه يعود إلى بيرنرز لي نفسه إي أنّ الأمر أشبه بجمع المقتنيات النادرة، وقد بدأ المزاد بقيمة 1000 دولار وتولّى المزايدين مهمّة رفع السعر إلى 5.4 مليون دولار.

من الجدير بالذكر أنّ هذه العملية لن تكون الأولى ولن تكون الأخيرة من نوعها بالطبع، فقد شكّلت الرموز غير القابلة للاستبدال حلًا حقيقيًا لشريحة لا يستهان بها من المستخدمين الذين يعملون في صناعات مختلفة مثل التصميم الرقمي وغيرها من المهن التي تعاني من مشكلة التوثيق وحقوق الملكية.

اقرأ أيضًا: يستحقّون أكثر من ذلك بكثير.. تطبيقات وأدوات تقدّم المساعدة للمستخدمين الأكبر سنّاً

0

شاركنا رأيك حول "الشيفرة المصدرية الخاصّة بشبكة الويب العالمية كرمز NFT بقيمة 5.4 مليون دولار أمريكي"