0

بعد حكم ألمانيا قرابة 16 عامًا وحضور 107 اجتماعات قمة أوروبية، حظيت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل باستقبال رائع وإشادة من قبل الزعماء الأوروبيين في القمة الأوروبية الأخيرة التي حضرتها.

القمة الأوروبية هي الأخيرة التي تحضرها أنجيلا ميركل بعد الانتخابات الألمانية، حيث أعلنت ميركل أنها لن تكون المستشارة بعد الآن وأنها ستترك السلطة لتفسح المجال لغيرها كي يحكم البلاد.

خلال القمة، منح الرئيس الأمريكي الأسبق باراك أوباما أنجيلا ميركل مزيدًا من التألق حين ظهر بشكلٍ مفاجئ في فيديو مسجل تم بثه في قاعة يوروبا التي يجتمع فيها الزعماء الأوروبيين، قال أوباما في الفيديو: “شكرا لك، لقد كنتِ صامدة في وجه العديد من العواصف، الكثير من الناس، فتيات وفتيان، رجال ونساء، لديهم نموذج يحتذى به ويمكن أن يتطلعوا إليه في الأوقات الصعبة. أعرف هذا لأنني واحدٌ منهم”.

وفي نهاية الفيديو، شكر باراك أوباما أنجيلا ميركل باللغة الألمانية وقال Danke schön التي تعني شكرًا جزيلًا لكِ.

باراك أوباما لم يكن الوحيد الذي أشاد بإرث المستشارة، فالعديد من القادة الأوروبيين علقوا على دور ميركل خلال فترة حكمها.

في خطابه أمام 26 رئيس دولة وحكومة في الاتحاد الأوروبي، قال رئيس المجلس الأوروبي تشارلز ميشيل: “أسلوبكِ هو ما يجعلكِ رائعة، أنتِ نصبٌ تذكاري”. ثم قال ميشيل إن قمم الاتحاد الأوروبي بدون أنجيلا ميركل “تشبه روما بدون الفاتيكان أو باريس بدون برج إيفل“.

وأضاف ميشيل: “أتذكر لقاءنا الأول، لقد كنتِ مهتمةً جدًا بالاستماع إليّ وأنا أشرح تفاصيل اتفاق الاتحاد الأوروبي وتعقيد المؤسسات الأوروبية في بلجيكا”.

كما أثنى رئيس الوزراء البلجيكي السابق على “الرصانة الشديدة والبساطة”. وأضاف: “هذا سلاح إغواء قوي جدًا”.

هذه القمة الأوروبية ستكون الأخيرة التي تحضرها أنغيلا ميركل إذا تم تشكيل الحكومة الألمانية المقبلة قبل القمة الأوروبية القادمة التي من المقرر عقدها في 16 ديسمبر. لكن إن لم تتوافق الأحزاب الألمانية على تشكيل تحالف جديد، فمن المحتمل أن تبقى ميركل كمستشارة لعدة أشهر أخرى وتحضر القمة الأوربية القادمة.

0

شاركنا رأيك حول "القمم الأوروبية القادمة بدون أنجيلا ميركل: روما بدون الفاتيكان أو باريس بدون برج إيفل"