تقرير جديد لصالح باينانس binance لإثبات احتياطاتها من البيتكوين

داليا عبد الكريم
داليا عبد الكريم

2 د

كشفت شركة Mazars للمحاسبة، عن نتائج تقريرها حول احتياطات منصة باينانس من البتكوين، لتأتي النتيجة مشابهة للنتيجة التي توصلت إليها باينانس ذاتها سابقاً. ووفقاً للتقرير، فإن باينانس تحتفظ بما يكفي من عملات البتكوين، لتغطي أرصدة كافة المستخدمين في البورصة.

وكانت باينانس قد أطلقت موقعاً خاصاً لإثبات احتياطاتها من البتكوين، قبل أسبوعين تقريباً، لتطمئن مستخدميها عقب انهيار FTX وإعلان إفلاس الأخيرة، وتؤكد شركة المحاسبة المكلفة بالتدقيق أن باينانس لا تكذب.

ورغم أن شركة المحاسبة التي استأجرتها باينانس لتكون طرفاً ثالثاً وتدقق في احتياطاتها، قد أصدرت تقريرها لصالح باينانس، إلا أن التحذير اليوم يكمن في أن الأخيرة تركز على أصول البتكوين فقط حالياً، ما يعني أنه في حال امتلاك البعض لأي عملات رقمية أخرى فإنهم لا يملكون أي نظام لإثبات الاحتياطات منها حتى اللحظة.

وكانت باينانس قد ذكرت في تقريرها، أنها تمتلك ما يكفي لتغطية 101 بالمئة من أموال مستخدميها، قبل أن تطلب من شركة مازارز للمحاسبة، التدقيق بشكل مستقل للتحقق مما تقوله بورصة العملات المشفرة، لتأتي نتيجة تدقيقها مشابهة.

وفي 30 نوفمبر الفائت، كشفت صحيفة وول ستريت جورنال، عن قيام باينانس بتوظيف مازارز للتدقيق في احتياطاتها عقب سقوط FTX، وشركة المحاسبة مازارز التي سبق أن عملت مع الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب، كانت مهمتها تقضي بإجراء التحقق المالي من طرف ثالث كجزء من تحديث PoR الخاص بمنصة باينانس التي تعتبر أكبر منصة عملات رقمية.

وتعتبرMazars شركة محاسبة دولية مقرها الرئيسي في باريس، وتمتلك فروعاً في الولايات المتحدة، وأعلنت قطعها العلاقات مع ترامب منذ عام 2019.

ذو صلة

وأثارت باينانس قلقاً كبيراً بين مستخدميها، حين أعلنت في 28 نوفمبر الفائت، نقلها نحو 2 مليار دولار أميركي من عملاتها المشفرة إلى محفظة غير معروفة، رغم تأكيد المنصة أن تلك المعاملة ما هي إلا جزء من عملية PoR، التي كانت قد أطلقتها عقب انهيار بورصة FTX المشفرة في محاولة لإثبات شفافيتها وتبديد المخاوف.

يذكر أن باينانس ليست وحدها من تحاول الحفاظ على ثقة عملائها بعد انهيار زميلتها  FTX، إذ عملت كثير من بورصات العملات الرقمية الأخرى مثل OKX و KuCoin إلى إصدار تقارير PoR خاصة بها لنيل ثقة العملاء.

وبينما تحاول العديد من الدول الاعتماد على العملات الرقمية كوسيلة لتجنب العقوبات المرتبطة بالتوترات العالمية والسياسية، فإن خبراء قالوا إن عمليات الإثبات تلك ليست ذا فائدة كبيرة، إن لم تمنح التزامات يصعب تزويرها.

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّة واحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.

ذو صلة
متعلقات