أقدم الأحافير في غراند كانيون
0

عُثر مؤخرًا على مستحاثةٍ لحيوان فقاري في منتزه جراند كانيون الوطني في الولايات المتحدة الأمريكية يبلغ عمرها 313 مليون عام ونُشر الكشف في مجلة PLOS One العلمية.

عثر عالم الجيولوجيا آلان كريل، أُستاذ الجيولوجيا في جامعة نيفادا بلاس فيجاس، على صخرة تحتوي على آثار أحفوريه خلال جولته مع الطلاب في عام 2016.

أرسل كريل صورًا لآثار الأقدام لستيفن رولاند، وهو عالم حفريات يعمل بجامعة نيفادا لجانب كريل.

هذه أقدم آثار لحيوان فقاري في جراند كانيون
ستيفن رولاند للـCNN

وبعد تحليل الآثار الأحفورية كشف العلماء عن طريقة مشي لم نكن نعلم أنها تواجدت عند الفقاريات البدائية، وهي تعرف باسم المشي بالتسلسل الجانبي lateral-sequence walk والتي تتحرك فيها الساق الخلفية والأمامية في نفس الاتجاه وتتناوب مع السيقان على الجانب الآخر في الاتجاه المعاكس، تستخدم القطط والكلاب هذه الطريقة حاليًا عندما تمشي ببطء فقط.

“الآثار الأحفوريه وثقت استخدام هذه المشية في وقت مبكر للغاية، لم يكن لدينا علم حيال ذلك”
– ستيفن رولاند

اكتشف كريل الصخرة بعد انهيار الجرف في عام 2016 وعلى الرغم من أنها كانت واضحة للعديد من العلماء إلا أن كريل كان أول من يلاحظها مع طلابه.

يُذكر أن جراند كانيون يضم مجموعات كبيرة من الأحافير التي يستخدمها العلماء لتتبع تاريخ الحياة الماضية، ومن المتوقع دومًا العثور على حفريات جديدة بها، إلا أن العثور على حفرية بهذا العمر كان أمرًا صادمًا.

0

شاركنا رأيك حول "انهيار جرف يكشف عن أقدم الحفريات في غراند كانيون بعمرٍ يتجاوز 300 مليون عام"