تحذيرات من لقاح كورونا
0

حذرت وكالة الأدوية النرويجية Statens Legemiddelverk Norway من أن أولئك الذين تزيد أعمارهم عن 80 عامًا قد يكونون معرضين لخطر حدوث آثار جانبية قاتلة بسبب لقاح كوفيد-19 الذي تنتجه شركة فايرز، حيث توفي ما يصل إلى 28 حالة بعد وقت قصير من تلقيهم اللقاح.

“تشير التقارير إلى أن الأثار الجانبية التي يُحدثها لقاح mRNA الأول من نوعه، مثل الحمى والغثيان، ربما تكون قد ساهمت في نتائج قاتلة لدى بعض المرضى الضعفاء المناعة والصحة” – سيغورد هورتيمو، كبير الأطباء في وكالة الأدوية النرويجية.

في بيان صحفي ذكرت وكالة الأدوية النرويجية أنه اعتبارًا من 14 يناير، تم الإبلاغ عن 23 حالة وفاة حدثت بعد وقت قصير من تلقي لقاح شركة فايرز.

من بين تلك الوفيات، دُرست 13 حالة وخلُصت إلى أن الآثار الجانبية المرتبطة باللقاح قد تكون ساهمت في النتيجة القاتلة بين كبار السن.

نتيجة لذلك، قام المعهد الوطني للصحة العامة بتحديث دليل اللقاح بحيث يضع نصائح أكثر حول آثار اللقاح عند كبار السن.

“تتم دراسة جميع الوفيات التي تحدث خلال الأيام القليلة من تناول اللقاح بعناية، لا يمكننا أن نستبعد أن الآثار السلبية التي تحدث في الأيام الأولى (مثل الحمى والغثيان) قد تساهم في نتائج مميتة للمرضى الذين يعانون من أمراض حادة” – وكالة الأدوية النرويجية.

لاحظت وكالة الأدوية النرويجية أن الدراسات الكبيرة التي أجرتها فايرز وبيونتيك، لم تشمل المرضى الذين يعانون من أمراض مزمنة، وكان بها القليل من المشاركين الذين يزيد عمرهم عن 85 عامًا.

0

شاركنا رأيك حول "النرويج تحقق في 23 حالة وفاة لأفراد تلقوا لقاح فايزر"