قال إيلون ماسك عبر تغريدة في حسابه على تويتر عن العملة الرقمية دوجكوين: “Dogecoin is the people’s crypto”، تسببت هذه العبارة في رفع قيمة عملة دوجكوين المشفرة بما يزيد عن 50%. وهذه ليست أول مرة تصدر عن ماسك تغريدة تُحدث أثرًا كهذا.

ur welcome pic.twitter.com/e2KF57KLxb

— Elon Musk (@elonmusk) February 4, 2021

ظهرت العملات الرقمية لأول مرة عام 2009. وفي عام 2013، أنشأ اثنان ممن يعملون في مجال البرمجيات عملة دوجكوين، بعد أن ألقى أحدهما مزحة بخصوص العملات الرقمية المشفرة. وهي تتخذ كلب شيبا اينو  Shiba Inu كشعار لها. ارتفعت قيمتها بنسبة تزيد عن 800% في العام، ووصلت إلى أعلى قيمة لها عند 0.058 دولار. والآن، تُبدل عملة الدوجكوين الواحدة بنحو 0.046 دولار. وتبلغ القيمة الإجمالية لجميع العملات منها (128 مليار وحدة) ما يعادل 5.89 مليار دولار.

تتمتع العملات المشفرة بمجموعة من المميزات، لكن بالرغم من ذلك، لا يمكن غض الطرف عن حقيقة عدم وجود قيمة جوهرية لها كالذهب أو الفضة مثلًا، كما لا تستطيع الشركات والمؤسسات الاعتماد عليها كمصدر للدخل، إذ أنها متقلبة وقد تنهار قيمتها في أي وقت بسرعة.

فقد الكثير من الناس أموالهم الرقمية المشفرة نتيجة الانخفاضات الحادة التي قد تحدث لها. من ناحية أخرى، نجد أنّ السيطرة على العملة المشفرة تكاد تكون معدومة، إذ يمكنها المرور بين الحدود الدولية بسرعة دون تنظيم كما يحدث مع العملات النقدية. وصرحت هيئة الرقابة المالية، بأنّ المستثمرين يجب أن يستعدوا لخسارة أموالهم في أي وقت.