مزحة إيلون ماسك حول شراء مانشستر يونايتد تثير الجدل حول مستقبل النادي

مزحة إيلون ماسك تثير الجدل حول مستقبل نادي مانشستر يونايتد
محمد علواني
محمد علواني

2 د


أثار إيلون ماسك؛ الرئيس التنفيذي لشركة تسلا، الجدل حول مستقبل نادي مانشستر يونايتد؛ إذ زعم، عبر تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، أنه سوف يشتري النادي المتعثر، سوى أنه عاد وأوضح أن التغريدة كانت جزءًا من "مزحة طويلة الأمد".

ولم يفصح "ماسك" عن وجهة نظره في الأمور التي تخص النادي، ولم يعلّق على تصرفات المدرب المثير للجدل إريك تن هاج، أو ما إذا كان يجب السماح للنجم كريستيانو رونالدو بالمغادرة، لكنه قال إنه إذا كان سيشتري فريقًا رياضيًا فـ "سيكون مان يو؛ لقد كان فريقي المفضل عندما كنت طفلًا".

وأعطت تغريدة إيلون ماسك "المازحة"  أملًا للجماهير الذي يريدون خروج عائلة جيلرز؛ المالكين الحاليين للنادي، والذين يتخذون من فلوريدا مقرًا لهم، لا سيما بعد وصول النادي إلى قاع الدوري، بعد هزيمته المدوية 4 - صفر أمام نادي برينتفورد.

ويحتمل أن يُكلف شراء نادي مانشستر يونايتد، أحد أكبر أندية كرة القدم في العالم، إيلون ماسك ما لا يقل عن ملياري جنيه إسترليني، وفقًا لتقييمه الحالي في سوق الأسهم.

ذو صلة

وأدت مشاكل مانشستر يونايتد الأخيرة على أرض الملعب إلى زيادة احتجاجات المعجبين ضد عائلة جليزر، الذين اشتروا النادي في صفقة مالية كبيرة في عام 2005 مقابل 790 مليون جنيه إسترليني (955.51 مليون دولار).

واكتسبت الحركة المناهضة لعائلة جليزر زخمًا خلال العام الماضي بعد أن تورط يونايتد في محاولة فاشلة لتشكيل دوري السوبر الأوروبي.

لكن استحواذ إيلون على مانشستر يونايتد - هذا في حال حدوثه - سيجعل النادي كالمستجير من الرمضاء بالنار؛ نظرًا لكون الرئيس التنفيذي لشركة تسلا متهورًا، ويميل دومًا إلى التصريحات غير الرسمية، التي يمكن أن تضر بالنادي.

وعلى هذه التغريدة المازحة، سارع الكثيرون إلى الإشارة إلى أن إيلون ماسك وعد أيضًا بشراء Twitter مقابل 44 مليار دولار قبل انهيار الصفقة في يوليو، وتفاخر أيضًا باستعمار المريخ وزيادة معدلات المواليد على الأرض.

وانتابت مشجعي مانشستر يونايتد حالة من الحيرة والتفاؤل الحذر؛ نظرًا للمكانة الحالية المتدنية النادي، الذي اعتاد احتلال المراكز الأولى في الدوري.

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّة واحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.

ذو صلة

منظمة ألمانية تطالب بمنع الرجال اللّاحمين من ممارسة الجنس وإنجاب الأطفال!

طالب الفرع الألماني من منظمة (People for the Ethical Treatment of Animals (PETA)) بمنع جميع الرجال الذين يأكلون اللحوم من ممارسة الجنس- لأنه أحد أعراض "الذكورة السامة".

زعمت المجموعة أن الرجال يساهمون أكثر بكثير من النساء في أزمة المناخ، ويرجع ذلك أساسًا إلى كمية اللحوم التي يأكلونها.

وأشارت إلى بحث من العام الماضي نُشر في المجلة العلمية PLOS One، الذي وجد أن الرجال يتسببون بانبعاث غازات الاحتباس الحراري بنسبة 41 في المائة أكثر من الإناث بسبب عاداتهم الغذائية.

اقترح البحث أن على النساء "الإضراب عن الجنس لإنقاذ العالم" وحتى أنّه ذكر منع الرجال آكلة اللحوم من إنجاب الأطفال. وأشارت إلى أن كل طفل لم يولد سيوفر 58.6 طنًا من ثاني أكسيد الكربون سنويًا.

اتهم دانيال كوكس، قائد فريق حملة بيتا ألمانيا الآباء بإثبات رجولتهم على ما يبدو من خلال استهلاك اللحوم بشكل واضح.


حقيقة أن" سادة الشواء "الألمان يعتقدون أن عليهم إثبات رجولتهم لأنفسهم وأقرانهم من خلال تناول اللحوم ليس فقط على حساب الحيوانات، يوجد الآن دليل علمي على أن الذكورة السامة تضر أيضًا بالمناخ.

دانيال كوكس

بالإضافة إلى اقتراح حظر على الجنس والتكاثر، يعتقد كوكس أيضًا أنه يجب أن تكون هناك ضريبة لحوم شاملة بنسبة 41 في المائة على الرجال.

وقال: "بالنسبة لجميع الآباء الذين ما زالوا يشوون اللحوم وما زالوا يريدون أطفالًا بمستقبل يستحق العيش على كوكب صالح للعيش، نوصي بتغيير أسلوب حياتهم".

أثار الحظر المقترح على ممارسة الجنس عند الرجال الذين يأكلون اللحوم بعض الغضب في ألمانيا، التي تشتهر بالنقانق.

نشرت صحيفة بيلد الأكثر مبيعاً القصة على صفحتها الأولى، ووصفتها بأنها "اقتراح مجنون". وقال ألويس راينر، النائب عن حزب الاتحاد الاجتماعي المسيحي الألماني، وهو جزار ماهر، إن الفكرة "هراء تام".

وقالت النائبة عن حزب المحافظين في المملكة المتحدة، أليسيا كيرنز، إنه كان "افتراضًا متحيزًا على أساس الجنس" للإشارة إلى أن الرجال يأكلون اللحوم وأن النساء لا يأكلن، وأن النساء لا يستمتعن بالجنس بقدر ما يستمتع به الرجال، لذا يمكن استخدامه كأداة.

من ناحية أخرى، أوضحت الدكتور كاريز بينيت، وقال: "نحن لا نهتم حقًا بحياتك الجنسية … ما نهتم به هو الكوكب والحيوانات التي نشاركها معها".

يذكر أنّ هذه ليست أكثر الأفكار جنونًا في محاولة مكافحة تغير المناخ، بل سبق وسمعنا عن تعتيم الشمس وتفجير القمر، تستطيع الإطلاع على بعض من أغرب هذه الطرق من هنا: أغرب الطرق لتخفيف الاحتباس الحراري.

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّة واحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.