0

أعلنت شركة Google اليوم عن الشركات الناشئة التي ستشارك في الإصدار الثانية من “مسرّعة Google للشركات الناشئة” في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بالحديث عن البرنامح في البداية، فهو عبارة عن برنامج تسريع أعمال مدّته ثلاثة أشهر، يستهدف الشركات الناشئة التي لا تزال في طور التمويل الأولي Seed أو الاستثمار الأولى Series A، تعمل الشركات التي وقع عليها الاختيار في قطّاعات مختلفة مثل الزراعة والسيارات والرياضة واللياقة البدنية وصولًا إلى التكنولوجيا المالية والتجارة الإلكترونية، أي يمكننا القول إنّ الشركات المُختارة تعمل في جميع القطّاعات التي من شأنها تطوير المنطقة من الناحية الرقمية.

أمّا بالنسبة للاختيار، فقد وضعت Google مجموعة من المعايير منها مجال المشكلة ومدى أهمّية هذه المشكلة للبلدان العربية، وآلية تنفيذها وتجربة المستخدمين، وغير ذلك من المعايير الأساسية، وفيما يلي الشركات التي تم قبولها في الإصدار الثاني من “مسرّعة Google للشركات الناشئة”.

ما هي الشركات التي انضمّت إلى المسرّعة في إصدارها الثاني؟

Bankiom

هي شركة ناشئة مقرّها الإمارات العربية المتحدة، تقدّم الشركة الحلول المالية والمصرفية للمستخدمين في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ولا تقتصر على هذه المنطقة فقط وإنّما تتعدّاها إلى جميع البلدان الأخرى، يمكن للمستخدمين عبر Bankiom إدارة شؤونهم المالية بفعّالية بما في ذلك المعاملات المصرفية والتحويلات المالية.

إيجارو

هي شركة ناشئة مقرّها المملكة العربية السعودية، وهي أول منصة مرخّصة لمشاركة المركبات بين الأشخاص في منطقة الخليج العربي، وتهدف إلى ربط أصحاب المركبات المحليين بالأفراد الذي يريدون استئجار المركبات.

الكوتش

هي شركة ناشئة مقرّها جمهورية مصر العربية، ويوفّر التطبيق أسهل تجربة ممكنة لممارسة التمارين الرياضية في أي مكان وأي وقت ولكل المستويات مع أنظمة غذائية صحية متنوعة وسهلة التحضير، إلى جانب ذلك يوفّر التطبيق خيار المتابعة الفردية مع أفضل المدربين و متخصّصي التغذية، ويعتمد التطبيق في عمله على تقنيات الذكاء الاصطناعي.

FreshSource

هي شركة ناشئة مقرّها جمهورية مصر العربية، وهي منصة لبيع الخضروات والفواكه الطازجة والتي تهدف إلى دعم المزارعين من خلال ربطهم بالتجار بوسائل شفّافة وعصرية وعادلة والأهم من ذلك فإنّهم يساعدون المزارعين على الاستمرار، فكما نعلم جميعًا فإنّ المزارعين عادةً ما يقومون ببيع منتجاتهم بأسعار رخيصة للغاية، ومن ثم يقوم التجّار بتسويقها وبيعها بأسعار عالية جدًا، وجود منصّة كهذه ستساعد المزارعين على بيع منتجاتهم بسعر أقرب إلى السوق.

حقوقي

هي شركة ناشئة مقرّها جمهورية مصر العربية، وهي منصة إلكترونية تعتمد على التكنولوجيا بهدف رقمنة الخدمات القانونية وتسهيلها.

Invygo

هي شركة ناشئة مقرّها الإمارات العربية المتحدة، وهي خدمة اشتراك بالسيارات تعمل عبر التطبيق وتهدف إلى تسهيل وصول العملاء إلى السيارات ببساطة عبر الهاتف مباشرةً دون الحاجة لامتلاك أو استئجار سيارة جديدة.

موسوعة

هي شركة ناشئة تتخذ من المملكة الهاشمية الأردنية مقرًا لها، وهي منصّة عربية تعمل في مجال المحتوى الرقمي وتعمل على تشكيل مجتمعات لإنشاء محتوى متنوّع، ويتم تقديم المحتوى وتدقيقه ونشره باستخدام نظام رقمي متين ويتم دفع المستحقّات للمدوّنين والمدقّقين باستخدام العملات الرقمية بالاعتماد على البلوك تشين.

MyTindy

هي شركة ناشئة تتخذ من المملكة المغربية مقرًا لها، وهي منصة إلكترونية تعرض منتجات محلية مغربية من تصميم حرفيين موهوبين للبيع، وتقوم الشركة بحل مشكلة حقيقية تتمثّل بعدم قدرة صنّاع المنتجات المحلّية ببيع منتجاتهم بأسعار مناسبة.

OTO

هي شركة ناشئة مقرّها المملكة العربية السعودية، وهي خدمة تساعد الباعة في عملهم من خلال مساعدتهم على شحن طلبات متجرهم الإلكتروني من خلال الفروع الأساسية بشكل مباشر برفقة أفضل شركات الشحن وتوصيل المنتجات خلال زمن قصير نسبيًا.

صبّار

هي شركة ناشئة مقرّها المملكة العربية السعودية، وهي عبارة عن منصة توظيف تقوم بتزويد الشركات بموظفين مؤهلين في مجال المطاعم والمقاهي والبيع بالتجزئة والسياحة والترفيه.

SINC

هي شركة ناشئة مقرّها المملكة العربية السعودية، وهي منصة سهلة الاستخدام على الهواتف تساعد الموظفين في مشاركة البيانات مباشرةً بالزمن الحقيقي، الأمر الذي يساعد على سد الثغرات ما بين مواقع العمل والمكاتب الإدارية، تعتبر هذه الخدمة هامّة جدًا للشركات التي تعمل في قطّاع التعهدات والمشاريع الهندسية.

Zammit

هي شركة ناشئة مقرّها جمهورية مصر العربية، وهي منصة لإنشاء المتاجر الإلكترونية وتساعد المستخدمين على إنشاء مواقعهم الإلكترونية بدون الحاجة إلى أي معرفة تقنية مسبقة وتتيح لهم الوصول إلى شركات محلية وشركاء متخصّصين في مجالات الشحن والدفع.

ومن الجدير بالذكر أنّ معظم هذه الشركات إمّا قام بتأسيسها النساء أو شاركوا بتأسيسها، الأمر الذي يعكس مدى أهمّية تمكين المرأة في جميع القطّاعات عامّة، وفي القطّاع التقني على وجه الخصوص، بالحديث عن الإحصائيات فإنّ الشركات الناشئة توزّعت على ست بلدان عربية تركّز معظمها في المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة وجمهورية مصر العربية.

ستنطلق فعاليات البرنامج هذا الأسبوع بشكل افتراضي، على أن تستمر حتى نهاية شهر سبتمبر، وستتلقّى الشركات الناشئة المُختارة خلال هذا البرنامج سلسلة من الجلسات الإرشادية حول تعلّم الآلة والسحابة الإلكترونية والتسويق الرقمي وتصميم المنتجات وتصميم تجربة المستخدمين واكتساب العملاء وتطوير المهارات القيادية، بالإضافة إلى ذلك، ستقدّم Google ورشات عمل حول “التفكير التصميمي” لجميع الشركات الناشئة التي قدّمت طلبات للمشاركة في الإصدار الثاني من برنامج المسرّعة.

وكانت Google قد أطلقت “مسرّعة Google للشركات الناشئة” العام الماضي بإصدارها الأول، وشارك في الإصدار الأوّل من مسرّعة الأعمال 10 شركات ناشئة، ويمكنكم الحصول على المزيد من التفاصيل حول البرنامج من هنا.

0

شاركنا رأيك حول "12 شركة ناشئة من 6 بلدان عربية في مسرّعة Google للشركات الناشئة في إصدارها الثاني"