محاكمة كاتبة مقال “كيف تقتلين زوجك” ذات الـ 71 عامًا…تبدأ اليوم

محاكمة كاتبة مقال كيف تقتلين زوجك
ميس عدره
ميس عدره

2 د

من المقرّر أن تبدأ اليوم محاكمة الروائيّة الرومانسية، صاحبة مقال "كيف تقتلين زوجك"، نانسي كرامبتون بروفي، البالغة من العمر 71 عاماً، المتهمة بإطلاق النار على زوجها الشيف دانييل بروفي، في يونيو 2018 لكسب ثروة أكثر من 1.5 مليون دولار.

عثر على جثة السيّد بروفي من قبل زميله في المطبخ في معهد أوريغون للطهي مع وجود طلق ناري في ظهره وآخرٍ في الصدر.

تقول المحكمة أنّ المحققين اكتشفوا أنّ المشتبه بها كانت في وسط مدينة بورتلاند، حيث يتواجد مكان عمل زوجها، لكن أثبتت السيدة كرامبتون للسلطات في وقتٍ لاحق عن تواجدها في المنزل طوال وقت وقوع الحادثة.

تمّ إلقاء القبض عليها في نهاية المطاف في سبتمبر 2018، مدعيةً براءتها من جميع التهم الموجّهة إليها. كانت السيدة كرامبتون بروفي ذات يوم روائية شهيرة، إذ نشرت كتباً مثل الحبيب الخطأ والزوج الخطأ (The Wrong Lover and The Wrong husband)، وفي عام 2011 كتبت مقالها الشهير بعنوان "كيف تقتلين زوجك" لصالح مدونة (See Jane Publish).

صرّحت السيدة كرامبتون قائلة: "ككاتبة رومانسية أجيد التشويق، إنّني أقضي الكثير من الوقت في التفكير في القتل، وبالتالي في الإجراءات التي تقوم بها الشرطة بعد ذلك. بعد كل شيء، إذا كان من المفترض أن يحرّرني القتل، فأنا بالتأكيد لا أريد أن أمضي أي وقت في السجن ".

كما أضافت: "أتمنى أن يموت الناس لأنّ ذلك أسهل من قتلهم فعلاً. لكنّ الشيء الذي أعرفه عن القتل هو أنّ كلّ واحد منّا يتواجد القتل في داخله، عندما يتم دفعه بعيدًا بما فيه الكفاية".

ذو صلة

كاتبة مقال كيف تقتلين زوجك  نانسي كرامبتون بروفي

أعلنت خبر وفاة زوجها من خلال منشور على فيسبوك جاء فيه: "بالنسبة لأصدقائي وعائلتي على فيسبوك، لدي أخبار حزينة أوصلها إليكم، لقد قُتل زوجي وصديقي المقرّب الشيف دان بروفي صباح أمس. بالنسبة لأولئك المقرّبين مني ويشعرون أنّ الأمر يستحق مكالمة هاتفية، فأنتم على حقّ، لكنّني أجاهد من أجل فهم كل شيء في الوقت الحالي. أقدّر لكم ردودكم التي تكنّ لي المحبة، يرجى تأجيل المكالمات الهاتفية لي حتى أستفيق".

في عام 2020، عندما تمّ الكشف عن المزيد من الوثائق في القضية، ذكر المدعون أنّ الزوجين كانا تحت ضغط مالي كبير. حيث من المتوقّع أن تجني السيدة كرامبتون بروفي 1.5 مليون دولار من الوفاة.

اعتقدت المتهمة أنّ جريمة القتل ستحرّرها من سيطرة الشعور بالعجز الماليّ لتدخل حياة الأمن والمغامرة المالية.
من المقرّر أن تبدأ المحاكمة اليوم/ 4 أبريل.

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّة واحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.

ذو صلة