الهواتف القابلة للطيّ تدخل حقبة جديدة مع آخر إبداعات سامسونج!
0

هناك الكثير من الإنجازات التكنولوجية التي قدمها عمالقة الإبداع في الفترة الأخيرة، لكن تبقى الهواتف هي محط أنظار الجميع على مستوى العالم، إن الهاتف هو الجهاز الثوري الذي صار ذكيًّا (فعلًا) على يد العبقري ستيف جوبز منذ سنين طويلة، ومن بعدها تنافست الشركات لتلحق به، حتى أن بعضها تفوق على الأيفون حاليًّا في العديد من الأمور وعلى أكثر من صعيد تقني وجمالي. وإذا أردنا تسليط الضوء على الشركة الوحيدة المناطحة لأبل رأسًا برأس في مجال الهواتف الذكية، فيجب أن نأتي بلا شك على ذكر شركة سامسونج الكورية العملاقة. تمكنت الشركة من الاستحواذ على السوق المحلي في أكثر من بلد، وحققت مبيعات عالمية مقلقة فعلًا للمنافسين (وهذا على صعيد مختلف الأجهزة التقنية وليس صعيد الهواتف الذكية فقط)، ومؤخرًا قررت سامسونج الإعلان عن أبدع إنجازاتها التقنية على الإطلاق: النسخ الأحدث من هواتفها القابلة للطيّ.

الهواتف القابلة للطيّ تدخل حقبة جديدة مع آخر إبداعات سامسونج!

مؤخرًا كان موعدنا المنتظر مع مؤتمر سامسونج للكشف عن أحدث هواتفها القابلة للطي على الإطلاق. حصلنا على نظرة دقيقة لجهازيّ Galaxy Z Fold 3 و Z Flip 3 Edge. الأول يُطوى على عرض الجهاز، والثاني يُطوى على طوله، وفي الحالتين ينكمش حجم الجهاز للنصف بالضبط، مع الحفاظ على آلية الفتح والغلق السلسة للغاية، وانقسام الشاشة الذي يبدو أنه بات غير ملحوظ بالمرة في النسخة الجديدة من الهاتفين. الجدير بالذكر أن النسخ السابقة كانت سيئة بنسبة كبيرة، ولم تحقق المبيعات المطلوبة، بل وأثارت سخط الناس على الإنترنت نظرًا لدخول الأتربة في موضع طيّ الشاشة، وأيضًا عندما تم فتح الجهاز من مختصين، اتضح أن الشاشة مجملًا ضعيفة بنسبة كبيرة، خصوصًا في موضع الطيّ، كما أن الواقيات البلاستيكية لا توضع أبدًا على الشاشة لحمايتها، ويبقى الحل الوحيد هو الواقيات الجيلاتينية التي يكون شكلها غير مريح للعين عن] تطبيقها في صورة واقيتين منفصلتين، مع ترك موضع الطيّ دون حماية.

الآن هاتف الزي فولد 3 يمتد إلى مساحة الجهاز اللوحي تقريبًا، ويأتي بسعر 1800 دولار، ومعه قلم S أيضًا الشهير لأجهزة Note من سامسونج. بينما الزي فليب 3 يأتي بالتصميم السابق مع بعض التعديلات الطفيفة، وبسعر 1000 دولار. وعلى عكس المتوقع، واجهت سامسونج كل المشاكل والتعليقات التي أتتها من المستخدمين على مدار الشهور الماضية، وقررت أن تتصرف حيالها مع الإصدارات الجديدة بشكلٍ يُبرهن أنها شركة تقوم بأخذ المستخدمين على محمل الجد، وبالتبعية تقوي الرابطة بين الشركة والمستخدم، لتزيد الأرباح في نهاية المطاف.

الهواتف القابلة للطيّ تدخل حقبة جديدة مع آخر إبداعات سامسونج!

نحن نعتقد أننا أخيرًا الآن في مرحلة التسعير لأجهزة (زي) القابلة للطيّ لدرجة تسمح لنا بالقول عليها أنها مناسبة للشريحة السعرية العامة للسوق. أردنا هذه المرة التأكد من أنه لا يوجد تقليل لشي على حساب شيء آخر، خصوصًا من ناحية المتانة.

هكذا قال السيد درو باكارد، نائب رئيس قطاع إدارة إنتاج الهواتف في شركة سامسونج للإلكترونيات؛ الفرع الأمريكي.

ومن الناحية الأخرى، إن سامسونج ليست الشركة الوحيدة التي قررت أن تعيد أمجاد الهواتف القابلة للطيّ مرة أخرى لصناعة التنكولوجيا. دخلت أبل في المنافسة أيضًا، لكن على استحياء شديد حتى الآن. كل التسريبات تقول أن أول هواتف أبل القابلة للطيّ من المتوقع إصدارها في عام 2022، وفي نهايته تحديدًا. وحتى الآن لا نعلم إذا كانت أبل ستنتقل إلى الهواتف المطوية للأبد وبالتبعية توقف إنتاج هواتفها التقليدية، أو تنتج هذا وذاك ليكون لديها إصداران من أيفون في العام الواحد، لكن بلا شك ما ستقوم به أبل في العام المقبل، سوف يحدد ملامح صناعة الهواتف الذكية لمختلف الشركات لسنين ستأتي.

 

0

شاركنا رأيك حول "الهواتف القابلة للطيّ تدخل حقبة جديدة مع آخر إبداعات سامسونج!"