فريق منظمة الصحة العالمية
0

“بدأ الوباء في مدينة ووهان الصينية، لأن الناس هناك يتناولون حساء الخفافيش والأفاعي في فطورهم”.

القصة المشهورة لوباء كورونا، لكن وبعد حدوث مزاعم بأن وباء كورونا هو صنيعة مخابر صينية، سارعت منظمة الصحة العالمية للتحقيق في أصل انتشار الوباء، وبعد مفاوضات عديدة مع العاصمة بكين دامت حوالي عدة شهور، تمت فيها الموافقة على إرسال فريق مكون من 10 علماء من أجل مقابلة أشخاص من المستشفيات ومعاهد البحوث وسوق المأكولات البحرية الذي يفترض أنه بؤرة انتشار الوباء.

فريق منظمة الصحة العالمية للتحقيق في وباءكورونا

بدأت قصة الوباء لأول مرة في مدينة ووهان الصينية في أواخر عام 2019، تضاربت فيها الأخبار بين من اعتبرها حدثًا طبيعيًا وبين من قال بأنها مؤامرة صينية، وصل فريق منظمة الصحة العالمية صباح يوم الخميس إلى ووهان للبدء بتحقيقاتهم بمساعدة من الحكومة الصينية، حيث تزامن وصول الفريق مع عودة ظهور حالات الإصابة بفيروس كورونا الجديد في منطقة شمال الصين، بينما عادت الحياة إلى طبيعتها نسبيًا في مدينة ووهان، تم الاتفاق على خضوعهم لحجر صحي تصل مدته إلى الأسبوعين قبل بدء بحثهم، وسيتم الاعتماد على عينات وأدلة مقدمة من المسؤولين الصينين.

في وقت سابق من هذا الشهر، صرحت منظمة الصحة العالمية بأن فريقها مُنع من دخول الصين، بعد أن تعرض أحد أعضاء الفريق للتأخير من قبل المنظمين، وتعطيل آخر آثناء الدخول إلى المطار، لكن بكين سارعت لتبرير موقفها وقالت بأنه كان سوء فهم بسيط، وأن ترتيبات التحقيق لا تزال قيد المناقشة، كما صرح رئيس وحدة التفشي والاستجابة في منظمة الصحة العالمية البروفيسور ديل فيشر لقناة بي بي سي أنه يأمل أن يعتبر العالم هذه الزيارة علمية، حيث قال “الأمر لا يتعلق بالسياسة أو تحميل اللوم لجهة معينة بل للوصول إلى جوهر السؤال العلمي”، كما أضاف البروفيسور فيشر أن أغلب العلماء يعتقدون أن الفيروس كان حدثًا طبيعيًا وغير مقصود.

0

شاركنا رأيك حول "فريق منظمة الصحة العالمية يصل ووهان للتحقيق في منشأ فيروس كورونا"