الحرارة المرتفعة والتعرّض للماء كلّها من أسباب انفجار بطارية الهاتف الذكي…فانتبه لذلك في المستقبل!

افنجار بطارية الهاتف الذكي
0

انفجار بطارية الهاتف الذكي ليس أمرًا مقتصرًا على نوعية معينة من الهواتف، حيث تستخدم معظم الهواتف الذكية بطاريات الليثيوم أيون المعرّضة للانفجار، ويبدأ الأمر بوجود قصور ما في دائرة الشحن يؤدي إلى ارتفاع حرارة جزء من البطارية، ثم يبدأ التفاعل الكيميائي داخل تلك المنطقة في توليد المزيد من الحرارة والتي تنتشر بالتالي إلى مناطق أخرى من البطارية في عملية تعرف باسم ارتفاع درجة حرارة المنحل بالكهرباء مما يؤدي إلى انفجار غلاف البطارية.

وبعد هذا يتسرّب السائل شديد الاشتعال بداخلها ليذيب غلاف الهاتف المحيط بها أو أي منطقة أخرى مجاورة من الهاتف، ويُطلق على هذا التفاعل اسم “الهروب الحراري” وهو يبدو مخيفًا إلى حد ما، ولكن الأمر الجيد أن الشركات المصنّعة للهواتف تحاول باستمرار تطبيق ميزات الأمان الجديدة عند استخدام بطارية الليثيوم أيون والتي تقلل من حدوث الانفجار او على الأقل خفض النتائج المترتبة عليه أو إطلاق المزيد من التحذيرات عند ارتفاع درجة حرارة الهاتف.

اقرأ أيضًا: مخاطر استخدام الجوال أثناء الشحن

أسباب انفجار بطارية الهاتف

تتخذ الشركات المصنّعة للهواتف عادةً بعض الإجراءات لحماية هواتفها، ولكن هناك أسباب مباشرة يمكن أن تزيد من مخاطر انفجار بطارية الهاتف الذكي ومنها:

سقوط الهاتف وكسر البطارية

انفجار بطارية الهاتف الذكي

يمكن لسقوط الهاتف على الأرض أن يُتلف البطارية أيضًا، ورغم ذلك فإن معظم الناس يهرعون إلى إصلاح شاشة الهاتف فقط، وطالما كان الهاتف لا يزال يعمل لا ينظرون إلى أي جزء آخر وبالطبع لا يهتمون لما حدث للبطارية.

ولكن لسوء الحظ، فإن هذا السقوط يمكن أن يؤدي إلى تغيير البنية الميكانيكية أو الكيميائية داخل البطارية، وهذه التغييرات يمكن أن تتسبب في فشل أي من الدوائر الآمنة عند ظروف الإجهاد القصوى، ولذا عند تعرض الهاتف إلى أي صدمة أو سقوط لا بد من فحص البطارية باهتمام أيضًا ومراقبة أي علامات للتلف مثل الانتفاخ أو الخدش أو حتى ارتفاع سريع في درجة الحرارة لم يكن موجودًا من قبل، وهنا يجب استبدال البطارية فورًا لكي تعمل جميع مزايا الأمان بشكل صحيح.

 ارتفاع درجة حرارة البيئة المحيطة

انفجار بطارية الهاتف الذكي

عادة ما ترتفع درجة حرارة البطارية عند الاستخدامات الشديدة مثل تشغيل رسومات مكثّفة تؤثّر على وحدة معالجة الرسومات، أو مكالمة هاتفية طويلة لأكثر من ساعتين أو ثلاثة، أو استخدام عدة تطبيقات كبيرة في الوقت نفسه دون إغلاق الموجود في الخلفية مما يضع الكثير من العبء على وحدة المعالجة المركزية، كما أن الاتصال الدائم بالإنترنت في حالة غياب الواي فاي يمكن أن يؤدي ذلك أيضًا إلى ارتفاع درجة حرارة البطارية، وهذا في حد ذاته ليس سببًا للانفجار إلا إذا كان كل هذا يتم في درجة حرارة شديدة السخونة، مثل أن تكون تحت أشعة الشمس المباشرة على حمام السباحة في يوم صيفي ساخن.

وحتى إن لم تؤدي كل تلك الظروف إلى انفجار البطارية فإنها تخفّض من عمرها بالتأكيد إلى مدة أقل وتجعلها أكثر عرضة للتلف والانفجار إن كان الأمر متكرّر، كما أن شحن الهاتف في تلك الظروف يمكن أن يؤدي إلى الانفجار الأكيد، لذا حاول دائمًا إخراج الهاتف من الغلاف عند شحنه لأن درجة الحرارة ترتفع تلقائيًا عند الشحن، كما لا يجب تركه تحت أشعة الشمس الساخنة أو داخل سيارة ساخنة لفترات طويلة، كما لا يجب شحنه داخل الجيب أو الحقيبة أو أي مكان مغلق يزيد من ارتفاع درجة الحرارة.

اقرأ أيضًا: كيفية كشف التطبيقات التي تستنزف البطارية على الاندرويد

استخدام شاحن غير مناسب من أسباب انفجار بطارية الهاتف الذكي

انفجار بطارية الهاتف الذكي

استخدام كابل رخيص أو غير ملائم لقوة الهاتف يمكن أن يجعلك ترى أبخرة تخرج من فتحة الشحن وهذا في أحسن الأحوال، كما يمكن للبلاستيك المصنوع منه أن يتلف ويسيح من درجة الحرارة ويؤدي إلى إغلاق دائرة من دوائر الأمان ثم الانفجار.

لذا إذا لم يكن معك الشاحن الأصلي الذي حصلت عليه مع الهاتف عند شرائه فيجب أن تشتري شاحنًا مضمونًا وكابلًا قويًا مناسبًا لنوع الهاتف، فهذا أفضل كثيرًا من أن يعلق الكابل في فتحة الشحن أو أن يتم تدمير الهاتف من الداخل.

تعرض الهاتف إلى البلل

قد يتعرّض الهاتف الذكي للبلل أحيانًا لذا نسارع لتجفيفه وتشغيله لنطمئن أنّه يعمل كالمعتاد، ولكن للأسف قد لا تمر هذه الحادثة بسلام، فعند دخول الماء إلى الهاتف وملامسة البطارية فمن الممكن حدوث تفاعل بين الليثيوم والماء والأكسجين وبالتالي فإنه في حال وجود أي ثقب في البطارية سيؤدي ذلك التفاعل إلى رائحة كريهة ثم انفجار، لذا لا بد أن تعتني بالهاتف بشكل جيد وأن تبقيه بعيدًا عن الماء قدر الإمكان.

وفي النهاية فإن تجنب أسباب انفجار الهاتف الذكي تكمن عادةً في تجنب ظروف العمل القاسية للغاية لأن الهواتف عادةً تخضع للكثير من إجراءات الأمان ولكن في الاستخدام المتوسط أو فوق المتوسط وليس المفرط، وإذا كان عملك يتطلب الكثير من استخدام الهاتف فيمكن أن تحتفظ دائمًا ببطارية إضافية لتجنب الارتفاع الشديد في درجة حرارة الهاتف الذكي.

اقرأ أيضًا: كيفية الكشف عن التطبيقات التي تستهلك بطارية الهاتف

0

شاركنا رأيك حول "الحرارة المرتفعة والتعرّض للماء كلّها من أسباب انفجار بطارية الهاتف الذكي…فانتبه لذلك في المستقبل!"