الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يتهم ألعاب الفيديو بنشر العنف

2

شارك المقال 👈

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pocket

أثناء حديث الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بعد أحداث القتل الجماعية في El Paso, Texas, and Dayton, Ohio التي أودت بحياة 30 شخصاً وأكثر من 50 مصاباً، ذكر ضرورة إحداث تغيير في ثقافة المجتمع مشيراً بشكل واضح إلى تأثير ألعاب الفيديو في نشر العنف ضمن صفوف المراهقين والشباب.

إذ علّق قائلاً: “يحب علينا إيقاف تمجيد العنف في مجتمعنا، وهذا يشمل ألعاب الفيديو الشنيعة والمروّعة التي أصبحت مألوفة الآن. من السهل للغاية اليوم أن يحيط الشباب أنفسهم بالثقافة التي تمجّد العنف. يجب أن نوقف هذا الأمر أو نخفّضه إلى حدّ كبير. التغيير الثقافيّ صعب ولكن كل واحد منّا يمكنه اختيار ثقافة تحتفي بالقيم والكرامة المتأصّلة في كل حياة بشريّة، هذا ما يجب علينا القيام به”.

وأشار ترامب أيضاً إلى تأثير الإنترنت في نشر العنف، فلا يمكن تجاهل تأثير وسائل التواصل الاجتماعيّ وذكر أنّه يجب على الشركات تطوير أدوات تساعد في كشف هجمات العتف وإطلاق النار قبل حدوثها.

خطاب ترامب كان له تأثير كبير على ناشري ألعاب الفيديو إذ اتخفضت أسهم Activision بنسبة 5% على الأقل بعد خطابه مباشرة.

اقرأ أيضاً: الاستمتاع + تعلم اللغات الأجنبية: ما رأيك بالقليل من ألعاب الفيديو؟!

2