انترنت الاشياء اتجاهات مختلفة وتطبيقات رائعة تخبرنا بمستقبل تقني أكثر تميّزًا

0

انترنت الاشياء من أشهر التقنيات التي ظهرت مؤخّرًا، وتأتي شهرتها من أهمّيتها ودورها الحقيقي في تغيير الأشياء نحو الأفضل، بدأنا من الهواتف الذكية التي فتحت أفقًا ومنظورًا جديدًا للعالم التقني من حولنا، لتأتي لاحقًا الحوسبة السحابية برفقة فكر وعقلية جديدة حول كيفية استخدام الحوسبة، وتظهر بعد ذلك أدوات الذكاء الاصطناعي والتعلّم الآلي وينتشر معها أفق جديد للقدرات والإمكانيات الهائلة للحوسبة، ومؤخرًا مع ظهور إنترنت الأشياء قد نرى مستقبلًا تقنيًا مختلفًا، فقد ساهم انترنت الاشياء في تغيير الواقع التقني وخلق حاجة حقيقية لإعادة تعريف الحوسبة.

لمحة عن إنترنت الاشياء

انترنت الاشياء

مع إنترنت الأشياء كل جسم فيزيائي سيكون جهازًا رقميًا، يجمع المعلومات ويقوم بعمليات الحوسبة والاتصال بالإنترنت، ووفقًا للرئيس التنفيذي لمايكروسوفت ساتيا ناديلا Satya Nadella سيصبح العالم حاسوبًا كبيرًا، ووفقًا لتوقعات سيسكو Cisco بحلول عام 2020 سيكون هناك 50 مليار جهاز متصل بالشبكة، أما وفق أبحاث جارتنر Gartner فقد توقعت وجود 24 مليار جهاز.

الكثير من الشركات تبني استراتيجياتها وفقًا للأجهزة والمعلومات التي يتم جمعها ومعالجتها، وتعتمد استراتيجيات الـ IOT بشكل عام  على التجهيزات التقنية الخاصة بالجانب المعلوماتي، بالإضافة لتقنيات النظم السحابية والأجهزة الذكية والذكاء الاصطناعي، فما هي أهم توجهات إنترنت الأشياء والجوانب التي سيتم التركيز عليها بشكل أكبر في المستقبل؟

اقرأ أيضًا:حماية انترنت الاشياء IoT

أمن المعلومات هو التوجه الأول مع انترنت الاشياء

لا يكفي أن يمتلك المستخدم معرفة حول كيفية حماية الخصوصية عبر الانترنت في وقتنا الحالي، لذلك تقع مهمّة حماية البيانات وضمان أمن المستخدمين على الشركات المصنّعة للتقنية وذلك للحفاظ على ثقتهم، من خلال تشفير البيانات، وإضافة طبقة حماية إلى أجهزة إنترنت الأشياء.

الحوسبة الطرفية والسحابية مع إنترنت الأشياء

 انترنت الاشياء

يقصد بالحوسبة الطرفية Edge Computing، معالجة البيانات بشكل محلي في مركز طرفي ثم نقلها إلى النظام السحابي، وبمعنى آخر بدلًا من إرسال البيانات بشكل فوري إلى وحدات التخزين السحابي، ستُعَالج هذه البيانات بشكل أولي في معالجات الأجهزة نفسها، ثم بعد ذلك يتم اختيار البيانات الواجب إرسالها إلى السحابة، فقد تبيّن أنّ أغلب البيانات التي ترسل إلى السحابة لا فائدة منها.

يقدّم لنا هذا النمط من الحوسبة العديد من الفوائد، منها الحمل المنخفض على الشبكة والتكاليف وعرض النطاق الترددي، وبالتالي ستؤثّر الحوسبة الطرفية ايجابًا على المجالات التي تكون فيها الاتصالات السحابية مستحيلة.

اقرأ أيضًا:كيف تحمي خصوصيتك على الإنترنت

انترنت الاشياء والذكاء الاصطناعي 

التعاون بين الذكاء الاصطناعي وانترنت الاشياء شيء عظيم جدًا، حيث تكمل هذه التقنيات بعضها البعض، نعلم جميعًا أن تقنيات الذكاء الاصطناعي تتطوّر يومًا بعد يوم وسنصل عاجلًا أم آجلًا إلى أنظمة ذكية قادرة على فهم المعلومات من عدد لا يحصى من الأجهزة المتصلة، وأيضًا على تحليل كمية كبيرة جدًا من البيانات وإدارة إنترنت الأشياء.

ومثال حقيقي على ذلك المركبات ذاتية القيادة، حيث يمكنها نقل الركاب إلى وجهتهم بأمان، وتحليل البيانات حول الاختناقات المرورية، وتحليل إشارات المرور، ومصابيح التوقف والتصرف حالًا في حالة تعرضها لأي مشكلة لم تكن تتوقعها.

معظم الأجهزة ستتكلم

من الممكن الآن أن نتحكّم ببعض التجهيزات المنزلية من خلال الأوامر الصوتية، ولكن قريبًا في المستقبل سنسمع أصوات هذه التجهيزات أيضًا، إذ تعمل الشركات المصنّعة للسيارات على تصميم مساعدين افتراضيين للسائق ليقوموا ببعض المهام الروتينية أثناء القيادة.

من خلال التحكم الصوتي سنعطي الفرصة لأيدينا بأن تصبح حرّة من تشغيل عناصر التحكم ونوكي هذه المهمّة للتجهيزات من حولنا، والخطوة التالية ستكون التعرّف على الصوت، ويمكننا الوصول لذلك بوجود تقنيات مثل التعلّم الآلي ومعالجة اللغات الطبيعية والتي تهدف إلى صناعة مستقبل ذكي وأكثر تطوّرًا.

شبكات الجيل الخامس ستوسع استخدام انترنت الاشياء

 انترنت الاشياء

لا تلبّي شبكات الهاتف المحمول التقليدية متطلّبات انترنت الاشياء، لذلك نرى التوجّه الآن الى شبكات أكثر فعاليةً واستقرارًا، لذلك استخدمنا شبكات الجيل الخامس التي أثبتت كفاءتها، فهي أسرع بـ 20 مرة من شبكات الهاتف الموجودة، استخدامنا لهذه الشبكات سيعطي مشاريع انترنت الاشياء فرصة أكبر للنمو من خلال توفير وصلات ذات سرعات عالية وضمان ثبات الاتصال.

اقرأ أيضًا:ما هو العالم الافتراضي

المهارات المطلوبة للعمل في مجال انترنت الاشياء

بعد ان تضع الشركات استراتيجيتها لإدخال إنترنت الأشياء الى عملها، سيكون التحدّي الأصعب في إيجاد أصحاب الخبرات والمهارات لإنجاز تقنيات انترنت الاشياء واستثمارها، وبحسب Comptia التي وضّحت أهم المهارات المطلوبة للعمل على تطوير تقنيات إنترنت الأشياء، فقد وضعت أمن المعلومات في المقدمة موضّحة أن دمج الواقع الفيزيائي مع الأجهزة الرقمية يفتح المجال لظهور العديد من الثغرات المتعلقة بأمن المعلومات.

يأتي بعد أمن المعلومات المهارات المتعلّقة بإدارة ومعالجة وتحليل المعلومات لتحقيق الاستفادة بالشكل الأمثل من تقنيات انترنت الاشياء، يليها مهارات التعامل مع الشبكات والعتاد الصلب وخصوصًا مع الأجهزة التي ستظهر مع النظام الجديد، بالمستوى الرابع تأتي مهارات الحوسبة السحابية والذكاء الاصطناعي والتي يمكن الاستغناء عنها في المشاريع الصغيرة، لكنّها بالغة الأهمّية في المشاريع الكبيرة والمتوسطة.

تطبيقات انترنت الاشياء

 انترنت الاشياء

البيوت الذكية

انتشرت مؤخرًا تطبيقات انترنت الأشياء في المنازل، لتصبح الأجهزة المنزلية أكثر تفاعلية، وبدلًا من أن يقوم المستخدم بالتوجيه والتحكم بشكل مباشر، فقد أصبحت هذه الأجهزة تعمل داخل نظام قادر على معرفة تفاصيل وظروف البيئة التي يعمل داخلها ليخبر اصحاب المنزل بما يتوجب عليهم القيام به.

المدن الذكية ستصبح واقعًا

عبر تبادل المعلومات بين قطّاعات مختلفة قد تكون خاصّة أو عامة في المدن، إضافًة لتحليل المعلومات والاستفادة منها لحل المشاكل وتقديم الخدمات بالشكل الأمثل وتحسينها وإدارة وسائل النقل، سنتوصل في النهاية لمدن ذكية تحقق لنا مستويات أعلى من الرفاهية.

الطاقة وإدارة الموارد

عند ادخال تقنيات إنترنت الأشياء الى شبكات الطاقة سيصبح من السهل تحصيل معطيات متعلّقة بالاستهلاك وكميات الطاقة المطلوبة ومراقبة الهدر والضياع، بالإضافة الى التواصل بين المستخدم والشبكة لتوجيه الإشعارات المتعلّقة بمشاكل قد تكون حاصلة بشبكته الخاصة أو بحدود الاستهلاك إذا ما تم تجاوزها.

اقرأ أيضًا:البلوكشين في قطاع التعليم

ذو صلة:
0

شاركنا رأيك حول "انترنت الاشياء اتجاهات مختلفة وتطبيقات رائعة تخبرنا بمستقبل تقني أكثر تميّزًا"