أعلن مارك زوكيربيج، المدير التنفيذي لشركة Meta عن تغييرات كبيرة في فيسبوك تتمثل في فصل خوارزميات التطبيق إلى نافذتين، كما أعلنت إنستغرام عن إتاحة الصور العامة لجميع المستخدمين كموارد يمكن تحويلها إلى مقاطع "ريلز"

تستمر محاولات الرئيس التنفيذي لشركة ميتا، مارك زوكيربيرج، في التفوق على التطبيق الصيني تيك توك، الذي استطاع أن يحصد شعبية كبيرة وضعت فيسبوك وإنستغرام في مأزق، حيث يبدو أن نَسْخ شركة ميتا لجميع خصائص تيك توك وفكرته المتمثلة في عرض فيديوهات قصيرة يتم تصفحها بشكل عمودي، وتغيير اسمها إلى "Reels" لم يكن كافياً للتغلب على منافسها الصيني، ما دفع الشركة الأمريكية لنسخ خاصية أخرى تعد من أساسيات تيك توك وإضافتها في فيسبوك، بجانب إضافة جديدة في إنستغرام تهدف إلى التصدي لغزو التطبيق الصيني كذلك.

تتمحور الخاصية الجديدة في فيسبوك حول خوارزميات الموقع في عرض المحتوى، فبعد أن اعتدنا على ظهور منشورات الأصدقاء والصفحات التي نتابعها بجانب بعض الاقتراحات والإعلانات، سيعمل فيسبوك بطريقة مختلفة الآن. حيث أعلن زوكيربيرج عن فصل تلك الخوارزمية إلى نافذتين، "النافذة الرئيسية" والتي ستظهر لك محتوى جديدًا مقترحًا بالكامل من خلال التوصيات، حسب وصف الشركة. والتي يشبه كثيرًا طريقة عمل تطبيق تيك توك، ونافذة جديدة تسمى "Feed" والتي ستحتاج للوصول إليها يدويًا لتظهر لك منشورات الأصدقاء والمجموعات المشترك فيه مرتبة زمنيًا.

هذا يعني أنه عند وصول ذلك التحديث، لن تجد أي منشورات لأصدقائك أو الصفحات التي تتابعها عند فتحك التطبيق، حيث سيتم توجيهك تلقائيًا إلى الصفحة الرئيسية والتي ستكون معتمدة بشكل كامل على الذكاء الاصطناعي و «محرك الاكتشاف»، كما وصفه زوكيربيرج، في اقتراح محتوى قد ينال إعجابك، ويعتمد ذلك على نوعية المنشورات التي تتفاعل معها ونمط استخدامك للتطبيق على العموم.

أما بالنسبة لقسم Feed، فسيعمل بالطريقة التقليدية التي اعتدنا عليها من فيسبوك؛ ولكن ستحتاج إلى الوصول إليه بشكل يدوي من داخل التطبيق. وسيضم فقط منشورات الأصدقاء، المجموعات والصفحات المشترك فيها، دون وجود أي اقتراحات، ستتمكن كذلك من تخصيص تلك النافذة إلى قوائم فرعية تساعدك في "فلترة" المحتوى الذي ترغب في ظهوره.

ولحسن الحظ، وحسب تصريحات شركة ميتا عبر مدونتها الرسمية، فسيتغير الترتيب بين النافذة الرئيسية ونافذة Feed حسب الوقت الذي تقضيه بشكل أكبر في أي منهما، ستتمكن كذلك من تثبيت أي من النافذتين في شريط الاختصارات. وأخيرًا، أعلنت ميتا أن هذا التغيير الجذري في فيسبوك بدأ في الظهور بالفعل لبعض مستخدمي iOS، على أن يصل لجميع مستخدمي أندرويد و iOS خلال الأسبوع القادم.

تغييرات في فيسبوك

أما بالنسبة لإنستغرام، فجميع صورك العامة عبر المنصة ستصبح قريبًا مجرد موارد لصانعي المحتوى، حيث أعلنت الشركة عن طرق جديدة تساعد في إنشاء مقاطع "ريلز"، وأبرز تلك الطرق هي إمكانية عمل "ريمكس" لأي صورة يتم نشرها في حسابات عامة وإضافتها لمقاطع ريلز. الخبر الجيد أنه سيمكنك إغلاق هذا الخيار، ولكنه سيكون متاحًا بشكل افتراضي.

وعلى الرغم من أن هذه الخاصية قد تكون مفيدة للمصورين المحترفين، حيث ستساعدهم في أن يرى عدد أكبر من المستخدمين أعمالهم، إلاّ أنه قد يكون مزعجًا أيضاً لأولئك الذين لا يرغبون في أن يتم استخدام صورهم في أعمال لا يوافقون عليها، أو أن يتم نسب ملكية أعمالهم لأناس آخرين، خصوصًا أن إنستغرام لا يملك أي طريقة لتوثيق الملكية.

تغييرات في إنستغرام

جميع تلك التغييرات في فيسبوك وإنستغرام هي مجرد محاولات لجعلنا نحن المستخدمين نقضي أوقاتًا أطول عبر منتجات ميتا، فالنافذة الرئيسية الجديدة في فيسبوك ستتأكد من أن تقترح لك المحتوى الذي يلفت انتباهك ويجبرك على إضاعة الساعات عبر التطبيق، وهو أمر يعاني منه كثير من المستخدمين بالفعل على الخوارزميات الحالية، كذلك تلك التغييرات في إنستغرام هدفها زيادة المحتوى الموجود على المنصة وبالتالي زيادة الوقت الذي نقضيه في متابعتها، حيث تتحد المنصتين لتهزم عدو زوكيربيرج اللدود، تيك توك!