كل ما تريد معرفته عن عملة Tether الرقميّة

0

عند بداية انتشار العملات الرقميّة بين المستخدمين مع انطلاقة بتكوين عام 2009، كان من الواضح أنّ التقلبات السعريّة الدائمة لهذه العملة والعملات الأخرى التي تبعتها لن يجعلها أكثر من أداة مناسبة للتداول الدائم والمضاربة في الأسواق، ولكن بالنسبة للاستخدامات الأخرى مثل التخزين والاستثمار طويل الأمد أو حتى عمليات الشراء والبيع اليوميّة فقد عجزت العملات الرقميّة التقليديّة عن تقديم ذلك.

نتيجة لهذه المشاكل، ظهر مفهوم العملات الرقميّة المستقرّة Stablecoins الذي يشير إلى أيّ عملة مصمّمة لتخفيض نسبة تقلّبات الأسعار قدر الإمكان، وذلك عبر جعل قيمتها مدعومة بأحد الأصول الأخرى مثل العملات التقليديّة أو الذهب مثلاً، سنتكلّم في هذا المقال عن عملة Tether الرقميّة التي تعدّ أحد أبرز الأمثلة على هذا النوع من العملات، حيث تمّ تصمميها لتكون مرتبطة بالدولار الأمريكي بشكل أساسي فتابعوا معنا للتعرف عليها.

تاريخ عملة Tether الرقميّة

عملة Tether

تمّ تصميم Tether لتكون عملة رقميّة مستقرة تحافظ على سعرها دون حدوث أية تقلّبات مفاجئة وكبيرة، حيث يتمّ إدارتها من قبل شركة Tether Limited الواقعة في هونغ كونغ، منذ انطلاقة العملة عام 2015، كان الهدف منها أن تكون قيمة التوكين الواحد مساوي لدولار أمريكي واحد بدون أية زيادة أو نقصان نتيجة التأثّر بالعوامل الخارجية المختلفة التي عادة ما تؤثر على العملات الرقميّة الأخرى.

لتحقيق هذا الاستقرار الذي كانت تهدف له الشركة، قامت بدعم العملة عبر تخزين احتياطي من الدولار بحيث يكون مساوٍ لقيمة العملات الموجودة في السوق، حيث يصبح المستخدم قادراً على الحصول على Tether بسهولة عبر الدفع للشركة الخاصة بها، والتي تقوم بدورها بإضافة هذه المدفوعات إلى احتياطي الدولار الخاص بها بحيث يبقى مساوياً لقيمة العملات الموجودة في السوق.

شهدت Tether خلال مسيرتها الكثير من الأحدث المثيرة للجدل، وذلك بسبب علاقاتها وارتباطها بمنصّة التداول الشهيرة Bitfinex، حيث تمّ توجيه الكثير من الاتهامات لها حول دورها في التلاعب بسعر بتكوين في السابق عند ارتفاعه بشكل كبير عام 2017، كما أنّ الشركة حتى اليوم لم تنجح في إكمال أيّ عمليّة تدقيق للتأكّد من صحة ادعاءاتها حول كميّة الاحتياطي الفعلي من الدولار الأمريكي الذي تمتلكه.

حالياً تعتبر Tether رابع أكبر عملة رقميّة من حيث القيمة السوقيّة بحسب موقع CoinMarketCap، فعلى الرغم من كل الجدل المرتبط بهذه العملة، إلّا أنّ طريقة عملها المميّزة وسعرها المستقرّ نسبياً جعلها من أشهر العملات الرقميّة وأكثرها استخداماً اليوم، حيث أنّها جمعت أفضل ما يمكن أن تقدّمه العملات الرقميّة والعملات التقليديّة معاً.

مؤسس عملة Tether الرقميّة

عملة Tether

يعود تاريخ نشأة Tether إلى عام 2014، حيث تمّ الإعلان عن المشروع الخاص بها تحت اسم Realcoin من قبل Brock Pierce و Reeve Collins و Craig Sellars لتبدأ كشركة ناشئة ضمن مدينة Santa Monica الأمريكية، بالنسبة لليوم وبحسب موقع الشركة الرسمي، فإنّ مقرّها الرئيسي يقع في هونغ كونغ مع تواجد مكتب لها في سويسرا.

بالرغم من كون الشركة تدّعي بأنّها مستقلة وليست تابعة لأي جهة أخرى، إلّا أنّ بعض التقارير أشارت إلى تواجد ارتباط وثيق بينها وبين منصّة التداول الشهيرة Bitfinex، حيث أنّ الاثنتين لهما نفس المدير التنفيذي والذي يدعى JL VAN DER VELDE، ولكن بحسب موقع Tether فإنّ شركة Tether Limited المسؤولة عن إدارة العملة هي فرع من شركة Tether Holdings.

سعر عملة Tether الرقميّة

عملة Tether

بالنسبة لعملة مصمّمة لتكون قيمتها مساوية لدولار أمريكي واحد، من الطبيعي توقّع أن يكون سعرها على مرّ السنوات الأخيرة بعيداً عن أي تقلّبات كبيرة غير متوقّعة كما هو الحال مع العملات الرقميّة التقليديّة مثل بتكوين. نظرياً يعتبر سعر العملة مساوي لدولار واحد فقط، ولكن في حال شرائها وبيعها عبر منصّات التداول المختلفة، قد يكون سعرها أقلّ أو أكثر من ذلك في بعض الأحيان.

خلال عام 2016 وتحديداً في شهر أغسطس/ آب، انخفض سعر العملة بشكل كبير لأول مرة منذ إطلاقها، حيث وصل إلى $0.96 ولكنّه عاد للاستقرار خلال أيام قليلة، والتي تعتبر نسبة كبيرة بالمقارنة مع العدد الكبير للعملات التي يمتلكها المستثمرون والمستخدمون الأفراد بشكل عام. شهدت العملة عام 2017 بعض التقلّبات الأخرى أيضاً، حيث انخفض سعرها إلى $0.91 ثمّ عاد للارتفاع بعد أسابيع قليلة ليصل إلى $1.18 متجاوزاً قيمة العملة الأصليّة.

بشكل عام فإنّ سعر العملة ما يزال $1 في معظم الأوقات، ولكنّ بعض الأحداث ما زالت قادرة على التأثير عليه، حيث تبعت Tether خطى باقي العملات الرقميّة عند تراجع قيمتها خلال منتصف شهر آذار/ مارس الماضي ووصل سعرها إلى $0.94 لفترة قصيرة.

بالنسبة للفترة الأخيرة فإنّ وضع العملة مستقرّ نوعاً ما، حيث تستمرّ قيمتها بالانخفاض والارتفاع بنسب ضئيلة بين $0.99 و$1.01، كما أنّها تمتلك ثقة كبيرة في مجتمع العملات الرقميّة مع حجم تداول يومي بعشرات المليارات. ما تزال العملة حتى اليوم رابع أكبر عملة بعد بتكوين وإيثيريوم وريبل، حيث تمتلك قيمة سوقيّة تتجاوز 6.4 مليار دولار.

أبرز الأحداث التي أثرت على عملة Tether الرقميّة

على عكس معظم العملات الرقميّة التي نعرفها اليوم، فإنّ الأحداث التي شهدتها Tether خلال مسيرتها لم تؤثّر بشكل كبير ومباشر على قيمتها التي ما زالت مستقرّة نسبياً بحسب تقرير من موقع Coin Metrics، فإنّ حوالي %80 من عملات Tether مملوكة من قبل 318 مستخدماً فقط، وقد أثار ذلك بعض المخاوف حول أنّ العملة محكومة من قبل فئة قليلة بدلاً من كونها موزّعة بين الجميع.

بالرغم من وجود هذه المشاكل المترافقة مع مسيرة هذه العملة وطريقة عملها، إلّا أنّ ثقة المستخدمين ما زالت داعماً كبيراً لها، لذلك فهي منيعة ضد الأحداث والمشاكل الاقتصاديّة المختلفة التي عادة ما تؤثر على أداء باقي العملات الرقمية.

المستقبل

عملة Tether

على عكس الكثير من العملات الرقميّة التي تتغيّر قيمتها بشكل دائم، فإنّ طبيعة عمل Tether والغاية الأساسيّة وراء انطلاقها يجعلها غير مناسبة للاستثمارات طويلة الأمد تبعاً للتضخّم بسبب ارتباطها بالدولار الأمريكي، وبالرغم من كون بعض المواقع تشير إلى احتماليّة تضاعف سعرها بشكل كبير خلال السنوات القادمة، إلّا أنّ ذلك “في حال حدوثه” سيؤدي لابتعاد الكثير من المستخدمين عنها حيث أنّها ستفقد ميّزتها الأساسية المرتبطة باستقرار سعرها.

في شهر نيسان/ أبريل من العام الماضي، صرّح محامي الشركة أنّ عملة Tether الموجودة في السوق مدعومة بـ %74 من الاحتياطي الخاص بها فقط بدلاً من %100 كما كانت تدّعي مسبقاً، مما يعني أنّ قيمتها (نظرياً) يجب أن تكون $0.74. وبالنسبة للمشاكل الأخرى المتعلّقة بكميّة احتياطي الدولار الأمريكي الذي تملكه، فحتى اليوم ما تزال Tether تتجنّب القيام بعملية تدقيق لمعرفة الكميّة الحقيقيّة، لذلك من غير الممكن معرفة مستقبل العملة بشكل دقيق وتحافظ على قيمتها نتيجة ثقة المستخدمين الكبيرة بها.

هذا المقال برعاية eToro شبكة التداول بالعملات والأسهم الأكثر رواجًا في العالم
0

شاركنا رأيك حول "كل ما تريد معرفته عن عملة Tether الرقميّة"