مراجعة ساعة Apple Watch Series 6.. أكثر الساعات الذكية تكاملاً حتى الآن

مقدمة

لطالما كانت ساعة Apple Watch الخيار الأول عند الكثير من خبراء التكنولوجيا ومراجعي الأجهزة الذكية بفضل أناقتها وأدائها الممتاز ودعمها لتطبيقاتٍ فريدةٍ وتوفير العديد من الميزات والتقنيات. ومع ساعة Apple Watch Series 6  بَنَت آبل على أمجاد الجيل الخامس من ساعاتها الذكية لقدّمَ نموذجاً جديداً أكثر تكاملاً من ذي قبل، ومزوداً بجميع الحساسات والتقنيات اللازمة لجعل Series 6 أفضل ساعةٍ ذكيّةٍ رسمية، وساعةً رياضية، وساعةً طبيّةً في الوقت ذاته.

التصميم

لم يختلف تصميم ساعة Apple Watch Series 6 كثيراً عن تصميم الجيلين الخامس والرابع، وهذا ليس أمراً غريباً من آبل طالما تتبع سياسة الحفاظ على نفس تصميم هواتفها الذكية على مدى ثلاثة أجيالٍ متواصلة. تأتي الساعة بقياسين، الأول 40 ملم والآخر 44 ملم للأيدي الأكبر حجماً، وتمتع كلاهما بنفس الحواف المنحنية والمستديرة التي تندمج مع الشاشة بكل سلاسة وانسيابية. بقيت عجلة التحكم أو Digital Crown كما تحب أن تطلق عليها الشركة في مكانها المثالي على الجهة اليمنى وتحتها زر الطاقة التي يمكن استخدامه للتنقل بين التطبيقات بكل سرعة وسهولة.

ساعة Apple Watch Series 6

تجد على جهة الخلفية للساعة حساس قراءة معدل نبضات القلب المُحسّن وحساساتٍ أخرى تتيح المجال للعديد من الميزات البرمجية الإضافية كقياس نسبة أكسجة الدم ومراقبة كهربائية القلب بالإضافة إلى قياس معدل نبضات القلب وتنبيهك في حال وجود أي تغيرٍ فيها زيادةً كانت أو نقصان.

تحمل ساعة Apple Watch Series 6 شهادة 5ATM ما يعني قدرتها على تحمل ضغط الماء حتى 50 متراً لمدة 10 دقائق، ومما لا شك فيه أنه يمكن استخدامها بكل أمانٍ أثناء السباحة العادية. أما الشاشة فهي محميةٌ بزجاج lon-X الذي يضيف المزيد من القوة والحماية ويقي الشاشة من الصدمات والخدوش العَرَضية التي يمكن أن تحصل أثناء الاستخدام.

قدمت آبل نوعاً جديداً من الأحزمةِ المطاطية أسمتها Solo Loop والتي يمكن شراءها بشكلٍ منفصل بسعر 99 دولاراً والتي يُستحسن أن تقدم تجربة استخدام ممتازةٍ وأفضل من الحزام الأساسي نظراً لسعرها الذي يبلغ ربع سعر الساعة تقريباً. توفر الشركة نوعين من الأحزمة المطاطية، قوام الأولى بلاستيكي أما الثانية فهي من أربطةٍ مطاطيّةٍ محاكةٍ كالصوف، وتتوفر تلك الأحزمة بمقاساتٍ مختلفةٍ تناسب جميع المعاصم.

ساعة Apple Watch Series 6

الشاشة

تملك الساعة شاشةً بقياس 1.78 إنش من نوع OLED، وهي أكثر من كافيةٍ لمنح تجربةٍ رائعة خصوصاً عند الاستخدام في الخارج أو تحت أشعة الشمس المباشرة بفضل سطوعها البالغ 1000 nits حسب تصريحات الشركة. تتيح شاشات OLED المزيد من الميزات أهمها Always-On Display التي تسمح لك بعرض التوقيت على الشاشة دون الحاجة لتشغيل الساعة أو رفع معصمك لرؤية التوقيت كما في الجيل السابق، في حين يضمن تباين شاشات OLED اللانهائي وضوح ودقة كل ما يُعرض على الشاشة.

ساعة Apple Watch Series 6

البرمجيات والأداء

تأتي ساعة Apple Watch Series 6 بنظام تشغيل WatchOS 7 المخصص للساعات الذكية. النظام الجديد ليس حكراً على الساعة الجديدة، بل سيتاح لبعض الأجيال السابقة، ويتضمن هذا التحديث الجديد بعض الميزات المهمة مثل تتبع النوم ومؤقت غسل اليدين والذي لا أعتقد شخصياً أن أحداً سيستخدمه.

مؤقت غسل اليدين هي ميزةً ذكيةٌ جديدةٌ تعتمد على حركة يديك وصوت الماء المتدفق لبدء عدادٍ تنازلي تلقائي يشجعك على الاستمرار في غسل يديك لمدة 20 ثانية. هذه الميزة ذكيةً بما فيه الكفايةٍ لتتعرف على عملية غسل اليدين في كل مرة، لكنها تنخدع بسهولةٍ بصوت المياه وحركة اليدين أثناء غسل الصحون.

ساعة Apple Watch Series 6

توفر البرمجيات ميزاتٍ أخرى التي قد تكون مهمةً لبعض المستخدمين، كميزة Family Setup التي تسمح بامتلاك أطفالك ساعات آبل دون الحاجة لامتلاكهم هواتف iPhone لإعدادها، وأيضاً إضافة بعض ميزات التحكم والمراقبة الأبوية على ساعاتهم.

تتبع الصحة واللياقة البدنية

حساس نبضات القلب الجديد هو أكبر الميزات الجديدة في ساعة Apple Watch Series 6، فمهمته لا تقتصر على قراءة معدل نبضات القلب فقط، بل أيضاً قياس نسبة أكسجة الدم (نسبة الأوكسجين في الدم)، والذي يمكن تفعيله يدوياً أو تفعيله ليأخذ قراءاتٍ تلقائيةٍ في الخلفية بشكلٍ دوريّ. كل ما عليك فعله هو فتح التطبيق وضغط Start لبدء عملية القياس التي تمتدُّ على 15 ثانية (يجب أن تُبقي يدك ثابتةٌ طوال فترة القياس).

يكون الجسم في صحةٍ جيدةٍ عندما تكون نتيحة القراءة بين 95%-100%، لكن هذا لا يعني أنه يجب الهرع للطبيب كلما قلّت نتيحة القراءة عن 95%، فعملية القياس هذه ليست دقيقةً بشكلٍ كامل. لا يعود السبب في عدم دقة الحساس إلى مشاكل برمجيةٍ أو تقنية، بل إلى طريقة القياس بحد ذاتها، فالإصبع هو المكان المثالي لقياس نسبة الأكسجة ومعدل ضربات القلب وليس المِعصم.

ساعة Apple Watch Series 6

حساس كهربائية القلب هو من الحساسات المهمة أيضاً، والذي يمكن استخدامه لتحديد بعض المشاكل القلبية كالرجفان الأُذيني. استخدامه أيضاً غايةٌ في السهولة، ما عليك سوى فتح التطبيق والضغط باستمرار على عجلة التحكم حتى انتهاء فترة القياس.

أما تتبع النوم فهي ميزةٌ جديدةٌ أضافتها الشركة إلى مجموعة الميزات المستخدمة لتتبع الصحة والتي تمنحك لمحةً عن عمق النوم ومعدل نبضات القلب أثناء ساعات نومك. لحسن الحظ، لمن تكون هذه الميزة حكراً على الساعة الجديدة فقط، بل ستتوفر هي والعديد من الميزات الجديدة الأخرى في الجيل الأقدم.

البطارية

كانت البطارية أكثر الجوانب التي رغبنا بترقيتها في ساعة Apple Watch Series 6، فقد قللت آبل الاهتمام بالبطارية منذ الجيل الأول، ولم يكن الجميع راضين عن عمر البطارية -على الرغم من كونه يكفي ليومٍ كامل.

صرحت الشركة أن البطارية الجديدة تكفي لـ 18 ساعة عمل متواصل، لكن الاستخدام اليومي الفعلي أظهر قدرة البطارية على الصمود 24 ساعة قبل الحاجة لإعادة شحنها مساءً، يمكنك طبعاً استهلاك البطارية بوقتٍ أسرع إذا انهكتها بالمهام المختلفة لكنك ستحصل في أغلب الأيام على أكثر من 20 ساعة عمل.

في الواقع، ساعات الاستخدام الفعلي الـ 24 لا تختلف كثيراً الساعات الـ 18 التي وعدت بها الشركة، خصوصاً مع تقنية تتبع النوم الجديدة والتي تتطلب ارتداء الساعة أثناء النوم لمراقبك مراحل نومك، ما يعني عدم القدرة على شحنها ليلاً. لكنها ليست مشكلةً بلا حل، فيمكنك ببساطةٍ شحنها لبعض الوقت قبل النوم وأيضاً بعد الاستيقاظ قبل بدء يومك.

السعر

طرحت آبل ساعتين جديدتين هذا العام، الأولى هي ساعة Apple Watch Series 6 الرائدة والثانية الأقل سعراً ومزايا Watch SE. يبدأ سعر ساعة Series 6 من 399 دولاراً لنسخة GPS فقط، ويضاف إليها 100 دولار للنسخة التي تدعم GPS والاتصال الخُلوي معاً.

أما نُسخة Watch SE فتبدأ بسعر 279 دولاراً لنسخة GPS فقط، و 329 دولاراً لنسخة GPS والاتصال الخلوي معاً. وتفتقد هذا الساعة ميزة Always-On Display وحساس قراءة أكسجة الدم وقراءة كهربائية القلب، وبعض الميزات الأخرى.

الفيديو الترويجي لساعة Apple Watch Series 6

0

شاركنا رأيك حول "مراجعة ساعة Apple Watch Series 6.. أكثر الساعات الذكية تكاملاً حتى الآن"