مراجعة هاتف ميت 40 برو Mate 40 Pro.. الهاتف المثالي الذي لا تود شراءه

هاتف هواوي ميت 40 برو Mate 40 Pro Huawei هو أكثر الهواتف تكاملاً لعام 2020، لكن لن أستطيع القول إنه الهاتف المثالي لك، فافتقاره لخدمات وتطبيقات جوجل يجعله غير مناسبٍ للمستخدمين المقيمين خارج الصين.

مقدمة

فرضت هواوي في السنوات الخمس الماضية هيبتها على سوق الهواف الذكية واكتسبت احتراماً بين المصنّعين ليس لمجرد سيطرتها على جزءٍ كبيرٍ من السوق، بل أيضاً بفضل قوة سلسلتيها الرائدتين، سلسلة P التي تُركز على الكاميرات بشكلٍ أساسي والتي تُطلقها في الربع الأول من كل عام، وسلسلة Mate التي تطرحها الشركة في الربع الأخير من كل عام وتقدم فيها هاتفاً رائداً ومتكاملاً يكاد يخلو من العيوب يجلب معه تقنيةً جديدةً إلى السوق كلّ مرة.

ففي عام 2016 جلب هاتف Mate 9 Pro أول شاحنٍ سريع، وفي عام 2017 كان هاتف Mate 10 Pro أول هاتفٍ يدعم تقنيات الذكاء الاصطناعي، كما جلب هاتف Mate 20 تقنية الشحن اللاسلكي العكسي.

لا يقلِّ هاتف Mate 40 Pro إبداعاً عن أسلافه، فهو يجمع التصميم الأنيق والفخم -كالعادة- مع شاشةٍ كبيرةٍ رائعةٍ ومكبر صوت ستيريو مزدوج وواحدةً من أفضل الكاميرات في السوق. نقطة ضعف الهاتف الوحيدة هي افتقاره لخدمات وتطبيقات جوجل، قد لا تكون تلك مشكلةٌ مهمةٍ للمستخدمين الصينيين، لكنها حتماً أكبر مشكلةٍ يمكن أن تواجه أي مستخدمٍ يعيش في أي مكانٍ آخر، ولولا نقطة الضعف تلك لكان بالإمكان وصف Mate 40 Pro بالهاتف المثالي بكل ثقة.

محتوى الصندوق

  • هاتف Huawei Mate 40 Pro
  • شاحن سريع باستطاعة 66 واط
  • غطاء حماية بلاستيكي
  • سماعات سلكية نوع USB-C

تصميم هاتف هواوي ميت 40 برو

منحت هواوي هاتفها الجديد تصميماً فريداً يميزه عن باقي المنافسين الرائدين والأنيقين، فأزالت النوتش الذي امتلكه هاتف ميت 30 واستبدلته بثقب كاميرا كبيرٍ تستقر ضمنها كاميرتين أماميتين إحداهما عريضة الزاوية والأخرى عادية. أما على الجهة الخلفية، فأبقت الشركة إطار الكاميرا على شكل حلقة إلا أنها جعلته أكثر وضوحاً وأسمتها Space Ring قائلةً إنها استلهمت تصميمه من أول صورةٍ ملتقطةٍ للثقب الأسود كدليل على الإبداع والابتكار الدائم -موسيقا فيلم interstellar في الخلفية- وبصرف النظر عن القصة وراء تلك الحلقة، فقد نجحت في جعل أمر التعرف على هاتفها الرائد من مجرد النظر إليه من الخلفية أمراً غايةً في السهولة.

هاتف هواوي ميت 40 برو

أبقت هواوي على الشاشة شديدة الإنحناء على الجانبين بزاوية 88 درجة (شاشة الشلال)، مما أكسبه المزيد من الأناقة وساهم في زيادة حجم الشاشة دون الحاجة لزيادة حجم الهاتف. في الواقع فالشاشة المنحنية أجمل (تصميمياً) من الشاشات العادية، لكن لا يفضلها الكثير من المستخدمين كونها أكثر هشاشةً وعرضةً للكسر، وقد تعاني من تشتت الألوان عند الجوانب أو حتى من مشكلة اللمس العرضي -الذي لم يعد مشكلةً بعد الآن.

تشغل الشاشة مساحةً كبيرةً من الحواف الجانبية المعدنية التي بالكاد ستشعر بها، ومع هذا، تمكنت الشركة من إعادة أزرار التحكم بمستوى الصوت إلى الحافة اليمنى بعد أن أزالتها العام الفائت واستبدلتها بالأزرار اللمسية التي تتيح التحكم بمستوى الصوت من خلال لمس الشاشة مرتين. أما زر الطاقة فيتوضع تحت أزرار التحكم بالصوت بلونه الأحمر المميز.

هاتف هواوي ميت 40 برو

نجحت الشركة في تضمين مكبر صوت ثاني في المكان الذي تشتغله سماعة الأذن، وأبقت على جانبه باعث الأشعة تحت الحمراء الذي باتت تمتلكه الآن تقريباً جميع الهواتف آسيوية المنشأ. أما فيما يتعلق بالحماية، فالهاتف مغطى بالزجاج المضاد للصدمات ويدعم معيار IP 68 للحماية من المياه والغبار.

شاشة هاتف ميت 40 برو منحنية

في الوقت الذي باتت فيه جميع الهواتف الرائدة تملك شاشةً بمعدل تحديث 120 هيرتز -ما عدى أجهزة iPhone- قررت هواوي منح شاشة هاتف ميت 40 برو معدل تحديث 90 هيرتز فقط، وهذا يبدو غريباً بعض الشيء. وبالرغم من تحديث معدل استجابة اللمس ليصبح 240 هيرتز، إلا أن سرعة استجابتها لا تماثل هاتف OnePlus 8T الأقل ثمناً على سبيل المثال. وعلى الرغم من عدم امتلاك الشاشة كثافة البكسلات التي يمتلكها Galaxy Note 20 على سبيل المثال، إلا أنَّ دقة 2774×1344 جيدةٌ جداً بمعدل 456 بيكسل في الإنش.

هاتف هواوي ميت 40 برو

تقدم الشاشة بشكلٍ عامٍ تجربة أداءٍ رائعةً فعلاً على الرغم من أنها ليست الأفضل على جميع المقاييس، لكن دمج حجمها الكبير وحوافها المنحنية مع دقتها العالية نسبياً ومعدل التحديث المتوسط يجعلها أكثر من ممتازةٍ لأداء جميع المهام. تتيح الشركة لمستخدميها الاختيار بين معدل التحديث المرتفع أو الدقة المرتفعة، أو الاثنين معاً على خلاف سامسونج التي تجبر مستخدميها حتى الآن على الاختيار بينهما.

البطارية

كاميرا هاتف ميت 40 برو

زودت هواوي هاتفها الرائد الجديد بنظام كاميراتٍ ثلاثي يتألف من نفس الحساس الرئيسيّ الذي رأيناه في هاتف P40 Plus وهو أكبر حساسٍ (من حيث الحجم وليس الدقة) حصل هاتفٌ ذكيٌّ حتى الآن 1/1.28 إنش، وبدقة 50 ميجا بيكسل، وكاميرا ثانوية بعدسة مقربة 5X مثبتة بصرياً تبلغ دقة حساسها 12 ميجا بيكسل، أما الكاميرا الأخيرة فهي عريضة الزاوية بدقة 20 ميجا بيكسل. أضافت الشركة حساساً ليزرياً مكان الكاميرا الرابعة لمنح الكاميرات شكلاً متناظراً بالإضافة تسريع عملية التركيز التلقائيّ وجعلها أكثر دقة.

كاميرا هاتف هواوي ميت 40 برو

تستغل الكاميرا الرئيسية حجم حساسها الكبير لمنح صورها شعوراً طبيعيّاً بالعمق وعزل الخلفية بطريقةٍ طبيعيّةٍ واحترافية دون الحاجة لتفعيل وضع البورتريه وتطبيق تأثير البوكيه برمجياً، وتتيح الكاميرا المقربة تقريباً بصرياً يصل إلى 5X مع محافظة الصورة على دقتها الكامل دون خسارة أيّة تفاصيل، وتتيح أيضاً تقريباً هجيناً يصل إلى 10X وأحيانا 15X مع المحافظةٍ على أكبر قدرٍ ممكن من التفاصيل في ظروف إضاءة معينة.

أما الكاميرا الأخيرة العريضة، فمجال رؤيتها محدودٌ بـ 100 درجة فقط مقارنةً 120 درجة في أغلب الهواتف المنافسة، لكن جودة صورها في أغلب الظروف تماثل إلى حدٍّ كبيرٍ الصور التي تلتقطها الكاميرا الرئيسية. ينطبق هذا الكلام على الكاميرا المقربة أيضاً، حيث أبلت الشركة أداءً جيداً في ضبط الكاميرات بطريقةٍ متطابقةٍ تقريباً.

تنتج الكاميرا الأمامية صوراً ممتازةً غنيّةً بالتفاصيل، أما الكاميرا الثانية التي تشغل الحيز الإضافي من ثقب الكاميرا فهي عريضة الزاوية يمكن استخدامها لالتقاط صورٍ جماعية ممتازة.

بطارية هاتف ميت 40 برو

يأتي هاتف ميت 40 برو ببطاريةٍ باستطاعة 4400mAh تضمن لك يوماً كاملاً من الاستخدام دون الحاجة للتفكير بالشاحن بفضل المعالج الجديد الأكثر كفاءةٍ والأقل استهلاكاً للطاقة، يمكنك أيضاً إطالة عمر البطارية أكثر باستخدام وضع توفير الطاقة الذي يعمل على تعديل الإعدادات للموازنة بين استهلاك الطاقة وتقديم أفضل أداءٍ ممكن.

هاتف هواوي ميت 40 برو

يأتي شاحنٌ سلكيٌّ سريعٌ باستطاعة 66 واط ضمن صندوق الهاتف، يستطيع تزويد الهاتف بـ 40% من الطاقة خلال 10 دقائق، و80% خلال 30 دقيقة، فيما يتطلب شحن الهاتف بالكامل 55 دقيقة. يعدم الهاتف أيضاً الشحن اللاسلكي السريع باستطاعةٍ تصل إلى 50 واط، والتي تحتاج ساعةً كاملةً تقريباً لشحن الهاتف بالكامل بدءاً من 0%.

أداء هاتف ميت 40 برو

يعمل هاتف ميت 40 برو بشريحة Kirin 9000، وهي أول شريحة معالجةٍ من إنتاج هواوي مصنّعةٍ بتقنية 5 نانومتر مع مودم 5G مدمجٍ معها، ومن المفترض أن تزيد تقنية التصميم الجديدة من قوة المعالج وتجعله أكثر كفاءةً في استهلاك الطاقة. تغلبت شريحة Kirin 9000 على جميع الشرائح المنافسة في اختبارات أداء وحدة المعالجة المركزية CPU وسجلت نتيجةً أفضل من SD 865 و+SD 865. أما فيما يتعلق بأداء وحدة معالجة الرسوميات فلم تستطع التغلب على منافسيه من شركة Qualcomm.

أداء هاتف هواوي ميت 40 برو

يأتي الهاتف مزوداً بـ 8 جيجابايت من ذاكرة الوصول العشوائي RAM وتتيح الاختيار بين 256/512 جيجابايت من السعة التخزينية، وهي أكثر من كافيةٍ لأغلب المستخدمين ومن غير المرجح أن تحتاج أي ذاكرةٍ إضافية، لكن بكل الأحوال تتيح هواوي بطاقات ذاكرة خاصة بها Nano Memory بحجم 256 جيجابايت.

السوفتوير

على الرغم من العقوبات القاسية على شركة هواوي والتي حرمت أجهزتها من خدمات وبرمجيات جوجل إلا أن الجهد الذي تبذله الشركة في تطوير متجر تطبيقاتها الخاص تُرفع له القبعة. يأتي هاتف ميت 40 برو بنظام Android 10 وفوقه واجهة المستخدم الخاصة بهواوي Emotion UI 11 والتي حاولت هواوي هذا العام من خلالها تقديم بدائل لخدمات جوجل التي تفتقدها، فوفرت تطبيقاتها الخاصة لتصفح الويب والخرائط كما أنها تساعد المستخدمين في إيجاد التطبيقات غبر الموجودة على متجرها الخاص AppGallery.

لا يستحق الهاتف الانتماء إلى عائلة Mate إن لم يجلب تقنياتٍ وميزاتٍ جديدةٍ كل عام، وهاتف ميت 40 برو لم يخيب التوقعات أبداً، فجاء بمجموعةٍ من الميزات الجديدة البسيطة التي من شأنها تحسين تجربة الاستخدام أكثر. يمكنك الآن استخدام إيماءات اليد لتنفيذ بعض الإجراءات مثل تقليب صفحات المواقع الالكترونية أو التبديل بين الصور وأخذ لقطةٍ للشاشة وحتى الرد على المكالمات.

هاتف هواوي ميت 40 برو

حصل الهاتف على جيلٍ جديدٍ من تقنية Always-On Display أسمتها الشركة Eyes-On Display، تقوم التقنية الأخيرة بنفس مهام التقنية الأولى من عرض التوقيت والإشعارات وغيرها، لكن الشاشة لا تضيء إلا عند النظر إليها. تعمل هذه التقنية بدقةٍ مدهشةٍ لدرجة أنك لا تحتاج لتحريك رأسك للنظر إلى الهاتف إن كان موضوعاً أمامك على الطاولة أو بجانبك، بل كل ما عليك فعله هو النظر إلى الهاتف فقط بطرف عينك لتضيء الشاشة تلقائياً مظهرةً المحتوى الذي تحدده أنت.

سعر هاتف ميت 40 برو

لولا افتقار هاتف ميت 40 برو لتطبيقات وخدمات جوجل لكان منافساً قوياً لأحدث الهواتف الرائدة لعام 2020، لكن إن كانت تطبيقات جوجل لا تهمّك بطريقةٍ أو بأخرى ويناسبك دفع 1500 دولار للحصول على ما يقدمه من تقنياتٍ، فهو هاتفٌ يجدر بك التفكير به بجديّةٍ.

الفيديو الترويجي لهاتف ميت 40 برو

 

0

شاركنا رأيك حول "مراجعة هاتف ميت 40 برو Mate 40 Pro.. الهاتف المثالي الذي لا تود شراءه"