مراجعة هاتف Surface Duo القابل للطي بنظام أندرويد من مايكروسوفت

يعد هاتف Surface Duo الجيل الأول من أجهزة مايكروسوفت القابلة للطي، يستهدف الجهاز المستخدمين الراغبين بإنفاق مبلغٍ كبيرٍ لتحقيق الاستفادة القصوى من تعددية المهام التي تضمنها شاشتي الهاتف الكبيرتين. لكن عليك التفكير مطولاً قبل الإقدام على إنفاق مبلغٍ كهذا على التجربة الأولى المليئة بالأخطاء!

مقدمة

تعلم Microsoft الكثير عن الطريقة التي يكون فيها المستخدمون في حالة الإنتاجية القصوى، كيف لا وهي التي تراقب بيانات استخدامهم لنظامها وتطبيقاته المختلفة؟ وانطلاقاً من القاعدة هذه، أعادت الشركة محاولاتها في مجال الهواتف الذكية بعد أربع سنواتٍ من إعلان فشلها في نفس هذا المجال. قد يكون فشلها السابق هو الذي دفعها لتكون خجولةً بعض الشيء من إطلاق اسم هاتفٍ ذكي على تجربتها الأولى في مجال الأجهزة القابلة للطي، أو ربما لأنها تستهدف فئةً معينةً من المستخدمين لا يقتصر استخدامهم لهواتفهم الذكية على الألعاب والتقاط الصور.

لم يخلُ جيل هاتف Surface Duo الأول من الأخطاء والمشاكل البرمجية والماديّة كحال الجيل الأول لأجهزة جميع المنافسين، فما الجيل الأول إلا تطبيقٌ عمليٌّ لرؤية الشركة لمستقبل منتجها الجديد، لذا سنتحدث مفصّلاً عن نقاط ضعف وسلبيات هاتف Surface Duo من باب تسليط الضوء على مواضع الأخطاء الي نرغب ونأمل من الجيل الثاني إصلاحها وتفاديها.

التصميم

بالرغم من تصنيف هاتف Surface Duo من بين الهواتف القابلة للطي، إلا أن تصميمه يختلف عن المنافسين بشكلٍ يبدو طفيفاً للوهلة الأولى، لكنه اختلافٌ جوهريّ فعليّاً. فكلٌّ من هاتفي Samsung Z Fold و Huawei Mate X يتحول من هاتفٍ عادي تقريباً إلى جهاز لوحي بشاشة كبيرة عند فتحهما، بينما يتحول هاتفي Motorola Razr و Samsung Z Flip من هاتف ذكي عادي إلى جهاز أصغر حجماً عند طيه، وتتشارك الأجهزة الأربعة في امتلاكها شاشةً واحدةً من البلاستيك أو الزجاج فائق النحافة UTG قابلة للطي.

هاتف surface Duo

يستخدم هاتف Surface Duo في الجهة المقابلة تقنيّة مختلفة تماماً تقوم على وصل شاشتين مستقلتين بمفاصل متينة التصميم تعملان معاً لتوفير تجربةِ استخدام هاتف قابل للطي، وسيتضح الفارق بين التقنيتين أكثر كلما تقدمنا تباعاً ضمن هذه المراجعة.

استخدمت مايكروسوفت زجاج Gorilla Glass 5 على كلا جهتي الهاتف الخلفية والأمامية، حيث سمحت لها الشاشتين المنفصلتين باستخدام شاشة زجاجية وحمايتها بالجيل الخامس من زجاج Gorilla المقاوم للخدوش والكسور، مما يضيف طبقة حماية إضافيّة ويكسب التصميم نقطة تفوق على التصاميم التي تستخدم شاشات قابلة للطي.

يتمتع الهاتف بجودة تصنيع عالية وملمس فخم وأنيق تشعر به حال حمله بين يديك، وتساعد سماكة الهاتف التي تبلغ 4.8 ملم لكلٍّ شاشةٍ على تعزيز ذلك الشعور، فسماكتها بالكاد تتجاوز سماكة منفذ الشحن. تبلغ سماكة الهاتف في وضع الإغلاق 9.9 ملم فقط، وهو بذلك أكثر الهواتف القابلة للطي نحافةٍ.

هاتف Surface Duo

أتقنت مايكروسوفت صناعة المفاصل المتحركة منذ الجيل الأول، فمنحت هاتفها مفصلين متينين في أعلى وأسفل الهاتف. حركة المفاصل سلسة وصلبة في آن واحد، وقادرة على الحفاظ على ثبات الشاشة مهما كانت الزاوية التي تُفتح بها. أما الفراغ بين الشاشتين فهو صغيرٌ جداً إلا أنه يشكل نقطةَ ضعف في بعض الأحيان وسنتكلم عنه أكثر لاحقاً.

وبالحديث عن الجهة الأمامية للهاتف، يمتلك الهاتف حواف سميكة جداً من الأعلى والأسفل، وأكثر سماكة عمّا اعتدنا رؤيته في 2020، وهي نقطة سلبيّةٌ يجب على الشركة التفكير ملياً في حلّها في الجيل القادم. تستقر كاميرا أمامية وحيدة على الشاشة اليمينية للهاتف وبجانبها ضوء فلاش، وهي الكاميرا الوحيدة التي يمتلكها الهاتف. تلعب الكاميرا دوراً مزدوجاً ككاميرا خلفية وأمامية في نفس الوقت، فالهاتف لا يملك كاميرا خلفية وكأن الشركة لم ترغب بتعكير فخامة الزجاج الخلفي الذي يمتد على كامل الهاتف بإطار كاميرا نافر.

هاتف Microsoft Surface Duo

الأداء وتجربة الاستخدام

من غير المعروف لماذا لجأت مايكروسوفت إلى استخدام شريحة العام الماضي Snapdragon 855 بدلاً من الشريحة الأحدث والأكثر سرعة +SD 865 أو حتى SD 865. يقدم معالج SD 855 بجميع الأحوال أداءً قوياً قادراً على تشغيل التطبيقات الضحمة بسلاسةٍ والتعامل مع تعدد المهام بكفاءةٍ وسرعة.

يكمن النقص الأكثر تأثيراً على الأداء في ذاكرة الهاتف العشوائية RAM والبالغة 6 جيجابايت فقط، فمن الغريب رؤية رقمٍ كهذا في جهازٍ صُمم خصّيصاً لتعزيز فكرة تعددية المهام ولتشغيل عدة تطبيقاتٍ في آنٍ معاً، حيث باتت الهواتف التي يقل ثمنها عن 300 دولار تأتي بـ 6 جيجابايت من الذاكرة العشوائية.

هاتف Microsoft Surface Duo

لم يُسرَّ أحدٌ من المراجعين المشهورين الذين حصلوا على نسخةٍ أولية من هاتف Surface Duo من أداء الجهاز وتجربة الاستخدام التي يقدمها، يعود السبب الرئيسي إلى البرمجيات المليئة بالأخطاء والمشاكل والتي بدأت الشركة بطرح تحديثاتٍ لها قبل طرح الهاتف في الأسواق حتى. حسّن التحديث الذي طرحته الشركة في الخامس من أيلول/سبتمبر جزءاً بسيطاً من المشاكل الموجودة وحسن الأداء قليلاً، لكن ما زال أمام الفريق البرمجي الكثير للقيام به.

تؤمن المفاصل القوية العديد من أوضاع الاستخدام، فيمكن فتح الهاتف 360 درجة واستخدامه كأي هاتفٍ عاديٍّ (هاتفٌ عاديٌّ بشاشةٍ ضخمةٍ جداً) أو أقل بقليل من 360 درجة لاستخدامه في وضع الخيمة بحيث تعمل أحد الشاشات كقاعدةٍ لتثبيت الأخرى، أو فتحه 180 درجة لاستخدامه كجهازٍ لوحيٍّ (التابليت) بقياس 8.1 إنش، أو أقل بقليل من 180 درجة لاستخدامه كالكتاب، أو بزاويةٍ شبه قائمةٍ كالحاسب المحمول، وكلًّ من تلك الأوضاع المختلفة لها ميزاتها واستخداماتها.

البرمجيات غير الناضجة ليست المسؤولة لوحدها عن جميع مشاكل تجربة الاستخدام، الفراغ بين الشاشتين على سبيل المثال صغيرٌ نسبياً، لكنه موجود، وهذا ما يؤثر سلباً على مشاهدة المحتوى والتصفح في وضع التابليت، في حين أنه ممتازً للتعامل مع أكثر من تطبيقٍ في ذات الوقت، حيث يعمل كلّ تطبيقٍ على شاشةٍ بشكلٍ مستقل وتُساعد مجموعةٌ من حركات السحب على التعامل مع التطبيقات المفتوحة، كالمبادلة بين أماكنها أو إرسال أحد التطبيقات إلى الشاشة الأخرى أو تصغير جميع التطبيقات المفتوحة والعودة للواجهة الرئيسية.

الكاميرا

لم يسمح التصميم النحيف جداً لجهاز Surface Duo بتضمين نظامٍ تصويرٍ متعدد الكاميرات، ويبدو أن الشاشة بالكاد اتسعت لحساسٍ صغيرٍ بدقة 11 ميجابيكسل يمكن استخدمه لالتقاط صور السيلفي أو صورٍ لما تراه أمامك. ففي الحالة الأولى، ما عليك سوى فتح تطبيق الكاميرا والتقاط صورةٍ شخصيّةٍ كما تفعل باستخدام أي هاتف آخر. أما في الحالة الثانية، أقلب الهاتف لتواجه الكاميرا الجسم أو المشهد المراد تصويره، وانقر مرتين على الشاشة الأخرى لتتمكن من رؤية المشهد.

قد يبدو الأمر للوهلة الأولى بديهياً وسهلاً، لكن في الواقع يفشل برنامج الكاميرا في الكثير من الأحيان في تحديد نمط التصوير الذي ترغب في استخدامه، وبالتالي يخفق في تحديد أي الشاشات يتوجب عليه إطفاءها وأيُّ عليه تشغيلها. تستغرق عملية تشغيل الكاميرا والتقاط الصور وقتاً أطول مقارنةً مع أي هاتفٍ آخر، فعليك فتح الهاتف 360 درجة وتشغيل الكاميرا ثم توجيهها نحو المشهد المراد التقاطه ولمس الشاشة لتشغيلها ليتثنى لك رؤية المشهد. لذا إن كنت في عجلةٍ من أمرك لالتقاط صورةٍ سريعةٍ لطفلك أو قطتك فعليك نسيان الأمر تماماً.

البطارية

أبلت البطارية أداءً جيداً على الرغم من امتلاك الهاتف لشاشتين بدلاً من شاشةٍ واحدة وأن استطاعتها 3577 مللي أمبير ساعي فقط، حيث كانت تدوم ليومٍ كاملٍ تقريباً حتى مع استخدام شاشتي الهاتف معاً. من الصعب إعطاء تقييمٍ نهائيٍّ لأداء البطارية إذا ما أخذنا في الحسبان البرمجيات غير المكتملة بعد، والتي يمكن أن تسهم في إطالة عمر البطارية لوقتٍ أطول.

سعر جهاز Surface Duo

حددت مايكروسوفت سعر الهاتف بـ 1400 دولار، وهو سعرٌ منافسٌ لهاتف  Galaxy Z Fold 2 البالغ 2000 دولار، لكن في الواقع هاتف Surface Duo ليس أهلاً للمقارنة مع Z Fold 2 الأكثر تكاملاً ونضجاً من حيث البرمجيات والعتاد والتصميم.

فيديو Surface Duo الترويجي

0

شاركنا رأيك حول "مراجعة هاتف Surface Duo القابل للطي بنظام أندرويد من مايكروسوفت"