مسمار جديد في نعش هواوي إذ تضم ARM صوتها لجوجل

0

سمعنا جميعاً بالمشكلة التي تعرّضت لها هواوي لشركة الأشهر في عالم التكنولوجيا والاتصالات، وذلك بعد الإجراءات والقوانين التي أصدرتها الإدارة الأمريكية بمنع الشركات العاملة في الولايات المتحدة الأمريكية من التعامل مع شركة هواوي بشكل نهائي.

وقد رأينا شركة جوجل أول الشركات التقنية التي انصاعت لهذه القوانين الجديدة من خلال مجموعة من التصريحات، أولها قطع العلاقات مع هواوي وآخرها عدم الحصول على تحديثات جوجل وبرمجياتها مما يضع شركة هواوي في أزمة حقيقية، ولكن اليوم لدينا خبرًا صادمًا آخر لكم جميعًا فالأمر لم ينته هنا ولم يتوقّف عند جوجل فقط، للأسف فالمصائب لا تأتى فرادى ويبدو أن هذه الأيام ليست الأفضل بالنسبة للعملاق الصيني.

اقرأ أيضًا: الحكومة الأمريكية تمنح هواوي رخصة مؤقتة لمدة 90 يومًا

فاتخذت شركة ARM الكائنة في بريطانيا إجراءاتها بالنسبة لشركة هواوي، وللأسف لم تكن إجراءات داعمة أبدًا فقد انصاعت هي الأخرى للقرارات الصادرة عن الإداراة الأمريكية وقد أعلنت إيقاف أعمالها الجارية مع شركة هواوي، وأصدرت شركة ARM تعليماتها لجميع الموظّفين من خلال مذكّرة رسمية لإيقاف الأعمال الجارية والمستحقّات وأي ارتباطات متعلّقة بشركة هواوي والشركات التابعة لها.

ولكن هذا النوع من الأخبار لا يمر ببساطة، فملكية ARM تعود لمجموعة Softbank اليابانية مما يجعل الأمر غير منطقيًا بالنسبة لهم فلما الانصياع للقرارات الأمريكية وقطع العلاقات مع شركة هواوي، ولا داعٍ لذلك في الحقيقية، فقد كانت القرارات الأمريكية صارمة بهذا الشأن وقد وجّهت قراراتها للشركات العاملة داخل الأراضي الأمريكية فقط.

وصرّحت ARM ردّاً على ذلك، بأنها قد تلقّت بلاغاً رسمياً في 16 مايو/أيار الفائت بالقرارات الجديدة والحظر القائم على شركة هواوي الصينية وانضمامها إلى قائمة الشركات التي لا تستطيع الشركات الأمريكية التعامل معها، وذلك لوجود مكاتب رسمية للشركة على الأراضي الأمريكية في كاليفورنيا وواشنطن وتكساس وماساتشوستس، وبناءً على البلاغ الرسمي الذي وصل للشركة أصبح لزامًا عليها الالتزام بالقرارات الأمريكية الجديدة.

اقرأ أيضًا: جوجل تحظر هواوي من استخدام نظام أندرويد على هواتفها

0

شاركنا رأيك حول "مسمار جديد في نعش هواوي إذ تضم ARM صوتها لجوجل"