0

عاد السؤال المصيري يجول في أذهان عشاق الألعاب بعد إعلان كلٍّ من Sony و Microsoft رسمياً عن المواصفات النهائيةٍ للجيل الجديد من أجهزة الكونسول PS5 و Xbox Series X الجديدين الخاصين بهما، أيُّ الجهازين أختار، وأي خيارٍ هو الصائب؟ ازداد الجواب عن هذه السؤال صعوبةً هذا العام، حيث زودت كلا الشركتين أجهزتها الجديدة بمزايا رائعةٍ تجعل من اقتناء أحد الأجهزة مكسباً عظيماً وخسارةً كبيرةً في ذات الوقت، مكسباً لما ستحصل عليه من ميزاتٍ حصريّةٍ يقدمها الجهاز التي اخترته، وخسارةً للميزاتٍ كنت ستتمتع بها لو اخترت الجهاز الآخر.

السعر وموعد الإطلاق

باتت جميع تفاصيل أسعار ومواعيد إطلاق وحتى مواعيد الطلب المسبق على أجهزة الكونسول الجديدة متاحةً بعد أن أعلنت الشركتين عنها رسمياً.

تبتدئ مايكروسوفت الحركة الأولى مطلقةً كلّاً من جهاز الكونسول الجديد كلياً Xbox Series X والجهاز الأقل تكلفةً Xbox Series S في 10 تشرين الثاني/نوفمبر 2020 مقابل 499 دولاراً و299 دولاراً بالترتيب. وسيتاح الطلب المسبق على جهاز Xbox Series X بدءاً 22 أيلول/سبتمبر.

أما النسخة التي تدعم محرك الأقراص من جهاز PS5 فتأتي بسعرٍ مماثلٍ بسعر 499 دولاراً، فيما يكون سعر النسخة الرقمية منه (التي لا تملك محرك أقراص) أقل بـ 100 دولار أي بسعر 399 دولاراً. أتيح الطلب المسبق على أجهزة PS5 من 17 أيلول/سبتمبر الجاري، وسيتوفر في الأسواق الكبيرة في 12 تشرين الثاني/نوفمبر وسيتأخر للوصول إلى بعض الأسواق الأخرى حتى 19 تشرين الثاني/نوفمبر.

التصميم

منحت مايكروسوفت الجيل الجديد من جهاز الكونسول Xbox Series X تصميماً خارجياً غايةً في البساطة، فهو عبارةٌ عن صندوقٍ كاملٍ أسود اللون. تتوضع فتحات التهوية على كامل السطح العُلوي، حيث لعبت الشركة على عامل اللون لإضفاء لمسةٍ من اللون الأخضر إلى الفتحات إذا ما نظرت إليها بشكلٍ مباشرٍ من الأعلى. تتوضع منافذ توصيل في أسفل الجهة الخلفية للجهاز، بينما تتوضع فتحة محرك الأقراص عمودياً على الجهة السفلية الأمامية.

في الجهة المقابلةـ يُعدّ جهاز بلايستيشن 5 PS5 أكبر جهاز كونسول تم تصميمه حتى الآن، فهو أضخم من جميع أجهزة PS و Xbox التي تم تصميمها مسبقاً، لكنه أكثرهم أناقةً. يُكسب اللون الأبيض والأسود جهاز PS5 المزيد من الفخامة، فيما اختارت الشركة تصميماً يشبه إلى حدٍّ بعيد التصاميم التي نراها في أفلام الخيال العملي مما يُعطي انطباعاً بالقوة والحداثة.

الأداء

يملك كلا الجهازين وحدة معالجةٍ مركزيةٍ CPU وبطاقة معالجة رسوميات GPU من صنع AMD، وأيضاً عتاداً مادياً لتتبع الأشعة Ray-Tracing بالإضافة لوحدة تخزين نوع SSD بدلاً من HDD. قد يبدو للوهلة الأولى أن الجهازين متكافئين، لكنَّ الأرقام في الواقع تتحدث بعكس ذلك.

يعمل كلٍّ من PS5 و Xbox بالجيل الرابع من معالجاتAMD Rayzen | Zen 2 ثماني النُوى، وفي حين يصل معالج Xbox يصل إل 3.8 جيجاهيرتز، يتوقف تردد معالج PS5 عند 3.5 جيجاهيرتز. في الجهة المقابلة، أكدت سوني أن معالج PS5 سيعمل بترددٍ متغيرٍ تبعاً للأداء المطلوب، في حين يعمل معالج Xbox بترددٍ ثابتٍ مما يُكسب PS5 نقطةً إضافيّةً.

أما من ناحية معالجة الرسوميات، بُنيت كلا البطاقتين باستخدام معمارية AMD Navi/RDNA 2.0 والتي لم تتحها الشركة للحواسيب المكتبية بعد. تملك بطاقة رسوميات إكس بوكس 52 وحدة حسابٍ (يمكن تشبيهها بالنواة في CPU) تردُّد كلٍّ منها 1.85 جيجاهيرتز، أما بطاقة رسوميات PS5 فتملك 36 وحدة حسابٍ تردد كلٌّ منها 2.23 جيجاهيرتز. والحصيلة هي تفوقٌ رقميٌّ واضحٌ لـ Xbox الذي يسجل 12.15 تيرا فلوب على منافسه PS5 الذي سجل 10.28 تيرا فلوب.

تمكن قوة الأداء تلك كلا المنصتين من تشغيل الألعاب بدقة 4K بمعدل 120 إطار في الثانية، أو دقة 8K بمعدل 60 إطار في الثانية.

زودت مايكروسوفت جهاز Xbox بـ 16 جيجابايت من ذاكرة الوصول العشوائي نوع DDR6 عشرة جيجابايت منها بنطاق حزمةٍ يبلغ 560 جيجابايت في الثانية و6 جيجابايت بنطاق حزمة 336 جيجابايت في الثانية.

أما سوني، فزودت جهاز PS5 بـ 16 جيجابايت أيضاً من ذاكرة الوصول العشوائية من ذات النوع DDR6  لها نطاق حزمةٍ ثابتٍ يبلغ 448 جيجابايت في الثانية.

تشير الأرقام جميعها إلى تفوق أداء Xbox على منافسه PS5 حتى الآن، لكن لا يمكن الجزم بذلك حتى رؤية نتائج الاختبارات الفعلية على أرض الواقع.

استغنت كلا الشركتين عن أقراص تخزين نوع HDD ومنحت الجيل أجهزتها الجديد ذاكرة تخزين نوع SSD. تبلغ ذاكرة تخزين Xbox 1 تيرابايت بسرعة تصل إلى 2.4 جيجابايت في الثانية أي أكثر ب 50 مرة من سرعة الجيل السابق Xbox One، بينما تبلغ ذاكرة تخزين PS5 825 جيجابايت بسرعةٍ تصل إلى 5.5 جيجابايت في الثانية أي أكثر بـ 110 مرات من PS4 و Xbox One.

قبضات التحكم

كشفت كلا الشركتين عن الجيل الجديد من قبضات التحكم الخاصة بأجهزة الكونسول الجديدة التي أطلقتها، حيث اتبعتا نهجين مختلفتين جذرياً للوصول المنتج النهائي. ركّزت مايكروسوفت على التوافقية مع باقي أجيال أجهزة Xbox، بينما منحت سوني متحكمات جهاز PS5 تصميماً فضائياً وميزاتٍ جديدةٍ تعتقد سوني بأنها ستحسّن تجربة ألعاب الجيل الجديد.

لم يتغير تصميم متحكمات Xbox الجديدة، فحافظت على نفس تصميمها القديم تقريباً مع إضافة بعض التعديلات الصغيرة كتحسين الملمس وتصغير الحجم قليلاً لتحسين القبض عليها ومنع الانزلاق بالإضافة لتحسين التنبيهات اللمسية، ما سيلعب دوراً في تحسين تجربة الاستخدام النهائية. زودت مايكروسوفت متحكماتها الجديدة بتقنية (الإدخال ذو التأخير الديناميكي) الذي من شأنه تقليل تأخير إرسال الأوامر مما يجعلها أفضل المتحكمات للألعاب التنافسيّة.

في الجهة المقابلة، أعادت سوني تصميم متحكماتها من جديد مانحةً إياها بصمة جهاز PS5 التصميمية، وركزت بشكلٍ كبيرٍ على التغذية العكسية اللمسية بمنحها تقنية اهتزازٍ مُحسنةً تمكنك من الإحساس باللعبة بكل ما تعنيه الكلمة من معنى، بدءاً من الإحساس بالقوس عند شدّه والسير والغوص في الوحل وحتى الإحساس بقطرات المطر المتساقطة.

الألعاب المدعومة

يدعم كلا الجهازين ميزة التوافقية الخلفية والتي تسمح لأجهزة الألعاب الحديثة بتشغيل الألعاب المخصصة لأجهزة الكونسول الأقدم. وبلغةٍ أخرى، سيكون جهاز Xbox Series X قادراً على تشغيل الألعاب المخصصة لجهازي الكونسول السابقين Xbox 360 و Xbox One. بينما سيدعم جهاز PS5 تشغيل ألعاب الجيل الأقدم PS4.

تستمر سوني في استراتيجيتها التقليدية التي تقتضي استخدام الألعاب الحصرية من تصميم Sony Studios كورقةٍ رابحةٍ تجبر بها المستخدمين على شراء أجهزة PS جديدة، فالإصدارات الجديدة من ألعاب Spider-Man: Miles Morales و Demon’s Souls Remake و God Of War وغيرها من الأسماء الكبيرة الأخرى لن تعمل إلى على جهاز PS5 الجديد.

تسلك مايكروسوفت طريقاً مختلفاً تماماً عن منافستها سوني، حيث تصب تركيزها على بيع الألعاب كخدمةٍ على أمل إقناع المستخدمين بالاشتراك بخدمة Xbox Game Pass التي ستوفر لهم الوصول إلى مئات الألعاب باشتراكٍ شهريٍّ قدره 9.99 دولار فقط.

 

إذاً أيّ الخيارين هو الأنسب؟ هل تفضل Xbox الذي يدعم الألعاب متعددة المنصات، أم تميل إلى الألعاب الحصرية ذات القصص المشوقة التي تنتجها Sony؟ أم ربما ستختار ببساطةٍ جهاز الكونسول الذي اختاره صديقك لتلعبا معاً الألعاب ذاتها؟

0

شاركنا رأيك حول "مقارنة بين جهازي الألعاب بلايستيشن 5 PS5 وإكس بوكس Xbox Series X.. السؤال الأزلي عاد من جديد"