ملك الكاميرات يعود من جديد: مراجعة google pixel 4 و google pixel 4 XL

هذه المراجعة هي خلاصة قراءة أفضل المراجعات عن هذا الجهاز وتلخيصها لكم في هذا التقرير، ستضاف تقييمات أكثر المواقع العالمية موثوقية فور صدورها

Google Pixel 4 آخر صيحات جوجل في عالم الهواتف الذكية حتى الآن، يتوفّر الهاتف بنسختين Google Pixel 4 و Google Pixel 4 XL،  ومن المتوقّع أن يتربّع على عرش أفضل كاميرات الهواتف الذكية من جديد. يعمل الهاتف بأحدث نظام أندرويد، يملك شاشةً ذات معدّل تحديث عالٍ إضافة إلى آخر تقنيات الذكاء الاصطناعي للتعرف على الصوت ومعالجة الصورة التي وصلت إليها جوجل حتى الآن.

سعة الـ RAM
RAM Icon
6 GB
سعة البطارية
Battery Icon
3700 ملي أمبير
دقة الكاميرا
Camera Icon
12 ميجابيكسل
حجم الشاشة
Screen Size Icon
6.3 إنش
عام
اسم المنتج بالإنجليزيةPixel 4 XL
اسم المنتج بالعربيةبيكسل 4 اكس ال
الشركة المُصنعةجوجل
منشأ الشركة المُصنعةالولايات المتحدة الأمريكية
تاريخ التوفر10-2019
أنواع الشبكات المدعومة GSM / CDMA / HSPA / EVDO / LTE
نظام التشغيل Android 10
التصميم
الأبعادالطول 160.4 - العرض 75.6 - السماكة 8.2
الوزن193 جرام
المادةزجاج من الأمام والخلف، إطار معدني من الألمنيوم
ضد الماءمقاوم للماء حتى عمق 1.5 متر ولمدة 30 دقيقة
ضد الغبارمقاوم للغبار يمعيار حماية IP 68
الألوانأبيض - أسود - برتقالي
الشاشة
حجم الشاشة6.3 إنش
نوع شاشة اللمسP-OLED
دقة الشاشة1440x3040
حماية الشاشةزجاج Gorilla Glass 5
الأداء
الشريحة الأساسيةSnapdragon 855
سعة الـ RAM6 GB
الكاميرا
دقة الكاميرا12 ميجابيكسل
فتحة العدسةf/1.7
دقة تصوير الفيديودقة 2160p بمعدل 30 إطار في الثانية - 1080p بمعدل 120 إطار في الثانية
دقة الكاميرا الأمامية8 ميجابيكسل
ميزات إضافية للكاميراكاميرا ثانوية مقربة 16 ميجابيكسل
التخزين
سعة الذاكرة الخارجية64/128 GB
التوصيل
دعم بطاقة SIMNano-SIM
دعم بطاقتين SIMeSIM
البطارية
قابلية إزالة البطاريةغير قابلة للازالة
سعة البطارية3700 ملي أمبير
دعم الشحن اللاسلكيمدعوم
دعم الشحن السريعشاحن باستطاعة 18 واط
keyboard_arrow_down

مقدمة عن الجهاز

إن كنت مُطلعاً على أخر الأخبار في عالم الأجهزة الذكية، فعلى الأغلب أنك تعرف أغلب ميّزات هاتفي Google Pixel 4 و Google Pixel 4 XL، ويمكننا القول إنهما أكثر الهواتف الذكية التي سُرّبت معلوماتها في تاريخ الهواتف الذكية، سُرّبت حتّى ظن الكثيرون أنه لم يبق شيء لتقدّمه جوجل في مؤتمرها السنوي، ولكن ما لم تَكشفه التسريبات هو الفارق الكبير بين هذه الهواتف والهواتف التي أطلقتها الشركة سابقاً، وكأن جوجل تُحاول منح هواتفها المزيد من نقاط القوة التي تتجاوز الكاميرا فقط.

محتويات الصندوق

  • هاتف Pixel 4 XL
  • شاحن سريع باستطاعة 18 واط
  • دليل الاستخدام
  • محول USC-A إلى USB-C
  • أدوات تركيب شريحة الاتصال

التصميم

لا يخف على أحدٍ أن هواتف Google Pixel تبدو في الواقع أكثر جمالاً مما هي عليه في التسريبات، لذالك لم تُفقِد تلك التسريبات الكثيرة التي كشفت عن تصميم هاتفي Google Pixel 4 و Google Pixel 4 XL رونق الهاتفين وأناقتهما.

لا يُشبه الهاتفين الجديدين أياً من هواتف جوجل السابقة، فقط افتقدت هذه الهواتف النوتش الضخم المعتاد بعد أن كان أكبر محطات النقد في الهاتف السابق، ومنحته حافةً عُلويةً غير عصرية وسميكةً قليلاً، استغلتها لتضمين الكاميرات الأمامية وشريحة الرادار الجديدة.

يتوفّر هاتفي Pixel 4 بثلاثة ألوانٍ فقط هي الأبيض والأسود والبرتقالي الذي سيكون محدوداً مقارنًة بباقي الألوان، وقد غُطّيَت الجهة الخلفية بزجاج Gorilla Glass 5 اللامع في نسخة اللون الأسود على عكس نُسختي اللون الأبيض والبرتقالي ذوي الخلفية غير العاكسة Matte، تتوضّع الكاميرات الخلفية ضمن إطارٍ مربعٍ بارزٍ قليلاً عن جسم الهاتف، ويشغل المربع الجهة السارية العُلوية، ويشابه إلى حدّ بعيدٍ ذاك الذي رأيناه في هاتف iPhone 11.

google pixel 4

على الرغم من التعديل الجذري الذي طرأ على تصميم هاتفي Google Pixel 4 و Google Pixel 4 XL الجديدين، ومحاولة جوجل تقديم هواتفها بحلّةٍ جديدةٍ وعصرية، إلا أنهما، وبالمقارنة مع الهواتف المنافسة الأخرى التي رأيناها هذا العام مثل +Galaxy Note 10 و Huawei Mate 30 Pro يبدوان وكأنهما ينتميان إلى زمٍنٍ غير زمانهما، فلو رأينا هذا التصميم عام 2017 مثلاً لوجدناه ساحراً حقاً، أما في عام 2019 فهناك بعض التحفّظ.

يمكننا القول إن جوجل آثرت تقديم هواتفها للمستخدمين على أنها هواتف جديدة متخمة بالتقنيات الجديدة والفريدة عوضاً عن منحها تصميماً مستقبلياً عصريًا كما هاتفي +Note 10 و Mate 30 Pro.

الشاشة

يأتي هاتفي Google Pixel 4 و Google Pixel 4 XL بأبعادٍ مشابهةٍ لهواتف العام الفائت، حيث يملك الأول شاشةً قياسها 5.7 إنش بدقة FHD فقط، بينما يتمتًع الثاني بشاشة قياسها 6.3 إنش وبدقة QHD. 

أبقت الشركة على شاشات P-OLED التي عانت سابقاً من بعض المشاكل في الألوان، لكنّها الآن بمعدل تحديث 90 هيرتز بدلاً من 60 هيرتز فقط، وهذا يعني أن المحتوى الذي تعرضه الشاشة يتحدّث 90 مرة كل ثانية مما يجعل العرض أكثر سلاسةً.

Google Pixel 4

يبقى معدّل عرض الشاشة ثابتاً في جميع الأجهزة التي تدعم معدل التحديث العالي، ولا يمكن تغييره إلا يدوياً. في الجهة المقابلة، تُغير شاشة هاتفي بيكسل 4 وبيكسل 4 إكس إل معدل تحديثها تلقائياً تبعاً للتطبيق الذي تستخدمه وأيضاً تبعاً لنظرك إلى الشاشة أم لا، حيث يتحسس الهاتف وجودك أمامه ويخفض معدل التحدث إلى 60 هيرتز في حال عدم نظرك إليه بهدف توفير الطاقة.

تدعم الشاشة جميع التقنيات اللازمة لتكون شاشة هاتفٍ رائد كالسطوع العالِ ودقة الألوان ودعمها لـ HDR. كما تملك تقنيةً مشابهةً لتقنية True Tone الموجودة في هواتف iPhone والتي تعمل على تعديل حرارة الألوان تبعاً للوسط المحيط.

Motion sense

استغلّت الشركة الحافّة العُلوية السميكة لتضمين شريحة الرادار Soli التي أمضت جوجل عدة سنوات في تطويرها، ولم تستخدم جوجل بعد قدرات هذا التقنية كاملةً حتى الآن، لكن وبالرغم من ذلك يمكنها القيام ببعض الأمور المفيدة، فهي تُشكّل شيئاً أشبه بفقاعةٍ أو مظلّةٍ راداريةٍ فوق هاتفك تتحسس وجودك أو حضورك أمامه، فعلى سبيل المثال، إذا هممت بالتقاط هاتفك سيعرف الهاتف ذلك ويضيء تلقائياً ويبدأ بالنظر إلى وجهك، أما إذا ابتعدت عنه فسيتحسّس ذلك أيضاً.

يمكنك أيضاً التلويح فوق الهاتف لصرف المكالمات القادمة أو لإيقاف المنبه، أو التلويح لليمين واليسار للتبديل بين الأغاني، بالرغم من أن تلك الميّزات الجديدة ممتعةٌ بعض الشيء، إلا أن فائدتها الفعلية ليست كبيرة، فتقنية Motion Sense لم تنضج بعد، وبحاجة لوقت أطول لتحقيق للاستفادة الكاملة منها.

الأداء

يعمل هاتفي Google Pixel 4 و Google Pixel 4 XL بمعالج Snapdragon 855 بدلاً من +Snapdragon 855 الذي رأيناه في العديد من الأجهزة الأقل ثمناً من البيكسل، لم توفّر جوجل الكثير من الخيارات المتعلقة بسعة التخزين، ففي الوقت التي توفّر فيه Samsung سعة تخزين تصل إلى 512 جيجابايت، لم توفر جوجل سوى 64/128 جيجابايت فقط.

ولكن طوّرت الشركة سعة ذاكرة الرام RAM لتصبح 6 جيجابايت عوضاً عن 4 جيجابايت في هاتف بيكسل 3 الذي عانى من بعض المشاكل في الأداء بعد فترةٍ من الاستخدام، لذا نأمل أن نرى تطوّرًا ملحوظاً في الأداء، تملك هواتف بيكسل 4 أيضاً وحدة معالجة عصبية لمعالجة البيانات المتعلقة بالصور، كما تعالج أيضاً البيانات الصوتية.

السوفتوير

تأتي هواتف Google Pixel 4 و Google Pixel 4 XL مزوّدة بنظام Android 10 الجديد مع واجهته الخام الخالية من التعديلات والتي يفضّلها الكثير من المستخدمين. لكن الميّزة الحقيقية تكمن في الداخل.

ضمّنت الشركة نموذج التعرّف على الكلام الخاص بمساعد جوجل ضمن الجهاز، وبالتالي فهو أكثر سرعة من قبل، كما أنك لن تحتاج للاتصال بالإنترنت لإملاء الأوامر عليه والاستفادة من خدماته الكثيرة، وغدا أكثر ذكاءً من ذي قبل وأقدر على تمييز السياق وربطه.

فمثلاً يمكنك طلب منه عرض محتوى معين على تويتر، ثم القول “الآن على انستاجرام” وسيفهم المساعد تلقائياً أنك تطلب منه عرض نفس المحتوى لكن على منصة انستاجرام، ويستطيع الآن مسجل الصوت تسجيل مقطع صوتي ما أو محادثة كاملة، ثم تحويلها إلى نصّ مكتوب، ومن ثم البحث عن أمر معيّن فيها بناءً على طلبك.

الكاميرا

لعل أبرز الميزات المنتظرة بلهفةٍ هي نظام الكاميرا الثنائي الجديد في هاتفيGoogle Pixel 4 و   Google Pixel 4 XL، كيف لا وقد أدهشتنا الصور الملتقطة بكاميرا هاتفي Pixel 2 و Pixel 3، لكن بعد تأكيد تسريبات مواصفات الكاميرا، يمكننا القول إن أملنا قد خاب في بعض الجوانب، وتحقّق في جوانب أخرى. كانت تجهيزات الكاميرا هي إحدى النقاط المخيبة للآمال، فقد كنا نتوق لرؤية كاميرا عريضة الزاوية، فقد رأيناها مسبقاً في هواتف بسعر 300 دولار فقط، كما كانت ستمنح الهاتف قدراتٍ جديدةٍ وعديدة.

 Google pixel 4

بقيت الكاميرا الرئيسية كما هي، بدقة 12 ميجابيكسل ومثبتة بصرياً، أما الكاميرا الثانوية الجديدة فهي مقرّبة بدقة 16 ميجابيكسل قادرة على انتاج صورٍ واضحةٍ بفضل قدرتها على التكبير البصري X2، والتي تصل إلى 5 أضعافٍ مع مساعدة تقنية SuperRes Zoom الرقمية.

يكمن السحر الأكبر كما عودتنا جوجل في البرمجيات وخوارزميات معالجة الصورة المُعتمدة على تقنيات الذكاء الاصطناعي وتعلم الآلة، كما أن المعالج الجديد السريع بالإضافة لنواة المعالجة العصبية تُعالج الصور بالزمن الحقيقي ودون أي تأخير، وبفضل هذا، يمكنك رؤية التحسينات التي يضيفها تغيير المدى الديناميكي قبل التقاط الصورة، بعد أن كان عليك التقاط الصورة أولاً لرؤية ما آلت إليه بعد معالجتها. 

هذه إحدى الميزات الجديدة للكاميرا، فبعد نقرتين على الشاشة، تظهر لك دائرتين يمكنك إزاحتهما لتغيير درجة التعريض Exposure value لكلٍ من الجسم المراد التقاطه والخلفية، كل منهما على حدى وبمعزل عن الآخر، وهذا ما يساعدك على التقاط صور جيدة لمشاهد كانت ستبدو مستحيلة الالتقاط.

أما الوضع الليلي التي لطاما تفوّقت به هواتف بيكسل فقد حصل على المزيد من التحسينات ليصبح قادراً الآن على تصوير النجوم، وسيدرك المختصّين والهواة أهمية هذه الميزة الجديدة ومدى صعوبة إنجازها، وبالطبع، كيفية استغلالها بالشكل الأمثل، ولكن للأسف فقد خسر الهاتف كاميرة أمامية، فستحصل الآن على كاميرا أمامية واحدة عوضاً عن اثنتين، ولكن ذلك ليس بالأمر الجلل، فالكاميرا عريضة بزاوية 90 درجة، وهو أمر جيد جداً، كما أن خوارزميات التعرف على الوحه وكشف الحواف أكثر من جيدة لالتقاط صور سيلفي رائعة.

البطارية

أحد الجوانب السلبية للشاشات ذات معدل التحديث العالي هو استهلاكها الكبير للبطارية، وهذا ما سيثير بعض القلق حيال أداء هاتف Google Pixel 4  الذي يملك بطاريةً بسعة 2800 مللي أمبير فقط، هذا الرقم الذي لم نعد نراه منذ عام 2017. قد تشكل كل تلك التقنيات الجديدة عبئًا حتى على بطارية هاتف  Google Pixel 4 XL ذات 3700 مللي أمبير والتي يمكن وصفها بالمقبولةِ فقط، في حين نرى بطاريات الهواتف الرائدة لا تقل عن 4000 ملي أمبير.

بالرغم من اشتهار هواتف بيكسل بقدرتها على توفير الطاقة، قد يساعد معدل التحديث الديناميكي وبعض الحيل في أوضاع توفير الطاقة في إطالة عمر البطارية أكثر، لكن علينا انتظار نتائج الاختبارات للجزم بشأن ذلك،

يدعم كلا الهاتفين تقنية الشحن اللاسلكي والشحن السلكي السريع باستطاعة 18 واط، من الغريب استخدام جوجل شاحناً بهذه الاستطاعة في حين تملك هواتف شاومي ذات 200 دولار شواحن بهذه الاستطاعة، بينما تبلغ استطاعة شواحن الهواتف المنافسة 30-40 واط.

السعر

سيتوفر هاتفي Pixel للشراء في 24 تشرين الأول/اكتوبر، بسعر 800 دولار لهاتف Google Pixel 4 و 900 دولار للنسخة الأكبر Google Pixel 4 XL بسعة تخزين 64 جيجابايت، وعليك إضافة 100 دولار إضافية لمضاعفة تلك السعة التي تُعد منخفضة جداً مقارنة مع السعر.

الفيديو الترويجي

0

شاركنا رأيك حول "ملك الكاميرات يعود من جديد: مراجعة google pixel 4 و google pixel 4 XL"