0

قامت شركتي Hyundai وKia الشهيرتين لصناعة السيارات بإنشاء نظام جديد يستخدم تقنية الواقع الافتراضي للبحث في التصميمات الجديدة والذي يسمح لما يصل إلى 20 شخصًا بالعمل على نفس المشروع في نفس الوقت، ويتيح النظام الجديد للمهندسين بشكل خاص أو أي شخص آخر يرتدي نظارات الواقع الافتراضي إمكانية عرض محاكاة للمشاركة في المشروع في الزمن الحقيقي وذلك بفضل 36 حساسًا لتتبع الحركة إذ تسمح لهم تلك التجربة بمراجعة مفاهيم التصميم في وقت مبكر من العملية عن طريق محاكاة لتصميم التفاصيل الداخلية والخارجية للسيارة والإضاءة والألوان والتركيب بسهولة أكبر.

تأتي تلك الخطوة في صالح الشركات إذ قال رئيس قسم الأبحاث والتطوير R&D Department في Hyundai Motor أن عملية التطوير المعتمدة على الواقع الافتراضي تمكنهم من الاستجابة السريعة والتفاعل مع احتياجات العملاء والتماشي مع تغيرات التصميم عبر الزمن في صناعة السيارات كما تسهم في تعزيز الجودة والربح وزيادة الاستثمار في البحث والتطوير وتعزيز القدرة التنافسية في المستقبل.

تطلب إنشاء النظام الافتراضي الجديد استثمارا ماليا بلغت قيمته 12.8 مليون دولار ساهمت به كل من Hyundai وKia في مركز الأبحاث التابع لهما في المقر الرئيسي للشركات في كوريا الجنوبية في وقت سابق من هذا العام ووفقا لهما فسيساهم المشروع الجديد في انخفاض زمن تطوير السيارة بنسبة 20 بالمئة إضافة إلى انخفاض التكاليف بنسبة 15 بالمئة.

اقرأ أيضًا: ما هي أفخم السيارات في العالم

0

شاركنا رأيك حول "تعاون جديد بين KIA و Hyundai والنتيجة نظام جديد يعتمد على الواقع الافتراضي"