يوتا… تطبيق يتيح لك إنترنت مجاني حيثما ذهبت!

2

حينما تكون مع أحد أصدقائك خارج المنزل وتقص عليه حادثة ما أو تريد أن تريه خبراً على أحد المواقع أو فيديو على يوتيوب مثلاً، ألا يزعجك أحياناً أنك لا تستطيع الاتصال بالإنترنت إلا من خلال مقهى لأن اشتراك هاتفك أوشك على النفاذ أو لأنك لا تملك اشتراكاً على هاتفك أصلاً لأنك تعتمد على اتصالك بالإنترنت من المنزل؟

أو حينما تسافر إلى بلد بعيد عنك، ألا يضيق صدرك قليلًا بأنك تريد أن تتابع بريدك أو تصل إلى الإنترنت لمتابعة عملك، لكنك لا تريد دفع تكاليف إضافية في اشتراك لهاتفك أو في مقهى به اتصال بالإنترنت لأنك بالفعل تدفع مقابل اتصالك من منزلك ولا تظن أن يوماً أو أسبوعا خارج المنزل يستحق ترتيبات مالية أخرى!

حسناً ما رأيك لو أخبرتك أنك تستطيع الوصول إلى الإنترنت من خلال شبكتي اللاسلكية إن كنت في محيط استقبالها مجاناً ودون أن تدفع لي أية أموال؟! وفي المقابل سأحصل أنا على نقاط لأنني سمحت لك باستخدام شبكتي، وأستطيع استخدامها بدوري حينما أكون خارج المنزل وأحتاج الوصول إلى الإنترنت، فحينها أتصل بإحدى الشبكات المشتركة بهذا النظام لأستخدمها بتلك النقاط التي لدي!

تقريبا هذا ملخص سريع لفكرة مشروع Youtta (Youtta.com)، الذي يعتمد على إضافة الأفراد لكلمات مرور شبكاتهم اللاسلكية إلى النظام ” أي إلى يوتا” ويتم بالتالي إظهارها على خريطة تجمع كل الشبكات المتوفرة والمشتركة ايضاً بالخدمة.

حسناً، هل يعني هذا أن كلمة المرور الخاصة بي مهددة بالسرقة؟ كلا، فإن النظام هو المسؤول عن عملية الدخول تلقائيا للشبكة بدون أخذ كلمة مرورك. وكلما قام أحدهم بالتحميل من شبكتك كلما أضاف ذلك نقاطاً إلى رصيدك تستطيع استخدامها بدورك حين تحتاج إلى اتصال بالإنترنت بعيداً عن شبكتك! طالما أن المنطقة التي أنت بها لديها شبكات لاسلكية أيضاً متصلة بالنظام.

أسئلة شائعة

وقد أردت أن أختصر عليكم الطريق بنقل أكثر الأسئلة التي أجاب عليها فريق عمل المشروع الذي لا يزال في مرحلته التجريبية هنا على شكل نقاط سريعة تلخص أبرز ما في المشروع.

هل الخدمة مجانية؟

نعم، بداية فالخدمة نفسها مجانية بمعنى أنك لن تدفع شيئاً ليوتا نفسها، وإنما كل ما تدفعه هو اشتراكك المعتاد لمقدم خدمة الإنترنت لك.

من أين تضمن سرية بياناتك؟

بني النظام على Parse Cloud System، وهي شركة تعمل في مجال الحوسبة السحابية تابعة لفيسبوك تتلخص مهمتها في تركك تركز على تقديم تجربة رائعة لتطبيقك.

كما أن باقي المستخدمين لخدمة يوتا لا يستطيعون الوصول إلى كلمة المرور الخاصة بك، وبالتالي فإنهم لا يستطيعون استخدام الخدمة من خلالك إلا وأنت تعلم!

ماذا لو كان لدي اتصال ضعيف ولا يتحمل مستخدمين جدد؟!

2

يتيح لك النظام أن تتحكم بشكل كامل في استخدام الآخرين للخدمة، كأن ترى من يستخدم الخدمة عن طريقك أو تحدد أقصى عدد مسموح به منهم، كما تستطيع أيضاً أن تتحكم في الأوقات التي يستخدمون فيها الخدمة من خلالك، كأن يستخدموها أثناء سفرك أو أثناء عملك أو أوقات نومك وغير ذلك!

إلى أي مدى ستصل الخدمة؟

مشروع يوتا بدأ في مصر ويهدف أن يغطي العالم كله، فكلما زاد عدد المستخدمين للخدمة زادت الشبكات اللاسلكية المتاحة لك أينما ذهبت!، على عكس شركات الإتصال التي تضعف خدمتها أحيانا بزيادة عدد المشتركين. “وإن كنت أشك في هذا شخصياً مع الدول التي تقدم خدمات الجيل الرابع”

كيف سأحصل على إنترنت مجاني وأنا لازلت أدفع لقاء اتصالي الخاص؟

3

يمكن الإجابة على هذا السؤال في شقين، الأول أنك لن تدفع مقابل استخدامك للإنترنت بعيداً عن شبكتك الخاصة وأنت في سفرك أو في انتقالك أو عملك أو غير ذلك.

والثاني أنك ستحصل على نقاط مجانية كل يوم تستطيع استخدامها لنفسك حتى لو لم يستخدم أحد شبكتك اللاسلكية أثناء الوقت الذي تتيحه فيه لهم.

ما الفرق بينكم وبين نظم Hot spot وInternet Tethering ما دمت أنني سأسمح للآخرين باستخدام شبكتي؟

5

هذين النظامين يوفران دخولًا إلى شبكتك في منطقة إرسالها فقط لمن يدخل إليها وتعاني من نفس مشاكل شبكات شركات الاتصالات العادية، أما يوتا فتستطيع الدخول إلى الإنترنت من أي مكان متوفر به الخدمة، كما يعود عليك بالنفع لنفس السبب بالإضافة لباقي الفوائد لاستخدام يوتا.

إذا ما الفرق بينكم وبين خدمات الإنترنت التي تقدمها الشركات للهواتف “2G-3G-4G”؟

4

1- أنت لا تدفع بشكل مباشر وفوري في يوتا، على عكس الخدمات الأخرى التي تتطلب منك اشتراكاً خاصاً لأحد أنظمتها في كل مرة تدخل فيها إلى الإنترنت من هاتفك أو حاسوبك المحمول، خاصة لو كنت خارج دولتك مثلا، فحينها ستضطر للاشتراك بخدمات التجوال الغالية.

وإنما تعتمد على النقاط التي تحصل عليها جراء سماحك لغيرك باستخدام شبكتك اللاسلكية في الأوقات التي تناسبك أو النقاط المجانية التي تحصل عليها يومياً جراء اشتراكك بالخدمة لتستطيع الوصول إلى الإنترنت بعدها في أي مكان تريده أو تكون فيه معتمداً فقط على تلك النقاط التي حصلتها بغض النظر عن موقعك الجغرافي طالما أن به شبكات متصلة بالخدمة.

2- كلما زاد عدد المشتركين ف خدمة يوتا كلما زادت قوة الشبكة بسبب زيادة الشبكات اللاسلكية التي تتوفر.

3- تستطيع تحويل رصيدك من النقاط إلى أي شخص بعكس الكثير من شركات الاتصالات التي لا تتيح لك تحويل رصيدك من اشتراكك للإنترنت.

4- تستطيع استخدام رصيدك في أي مكان في العالم وليس في منطقتك الجغرافية فحسب طالما أن المكان الذي ستذهب إليه به شبكة مشتركة في خدمة يوتا، ولن تضطر حينها لدفع قيم اشتراكات مبالغ بها في خدمات التجوال.

5- يقدم لك النظام إحصائيات دقيقة جدا بالكيلو بايت لكل الشبكات والمناطق التي تستعمل فيها الخدمة لكي تستطيع الإلمام باستهلاكك من النقاط ورصيدك المتبقي.

جرب يوتّا بنفسك!

1

يوتا الآن لا يزال في مرحلة تجريبية، وقد أطلق المؤسسون حملة لاختيار أوائل من سيجرب التطبيق على فيس بوك، وستبدأ الحملة فعلياً يوم الثالث والعشرين من يونيو القادم، وتستطيع التسجيل وملأ استمارة المشاركة في الفترة التجريبية من هنا: https://goo.gl/AU1vRg

إن كنت أحد رواد الأعمال وتمتلك مشروع ناشئ، يمكننا مساعدتك في الدعاية والإعلان عنه عبر موقعي أراجيك وأراجيك تِك، فقط املأ تلك الاستمارة وأرسلها إلينا عبر الرابط التالي https://www.arageek.com/send-us-story وسنقوم بذلك بشكل مجاني تمامًا!

2

شاركنا رأيك حول "يوتا… تطبيق يتيح لك إنترنت مجاني حيثما ذهبت!"