حوار حصري مع مبتكر جهاز VoxEra للمكالمات من خارج البلاد بدون الحاجة إلى خدمات التجوال المكلفة!

جهاز فوكسيرا للمكالمات الدولية بدون رسوم تجوال
0

نستطيع القول أن VoxEra هي آحدى الشركات المصرية الناشئة التي أثارت جدل كبير في أوساط ريادة الأعمال مؤخرًا، لتقديمها حل مُبتكر لعملائها بإستخدام شريحة الهاتف لإجراء وأستقبال مكالمات ورسائل عندما يكونوا مسافرين بالخارج وبدون دفع أى تكلفة أضافية للتجوال الدولي.

فسعينا هُنا بأراجيك تِك لأجراء حوار مع صاحب الشركة، ومخترع ومبتكر الفكرة، حتى نتعرف عليها أكثر، فكان هذا الحوار الحصري:

عمرو الجبالى مؤسس شركة VoxEra
عمرو الجبالى مؤسس شركة VoxEra
  •  نود في بداية حوارنا معك، أن تقدم نفسك لقارئ أراجيك تِك؟

اسمي عمرو الجبالي، أعمل بمجال تقنية الاتصالات منذ أكثر من عشر سنوات، حيث بدأت حياتى المهنية كـ Linux System Engineer & VoIP Expert، وعملت بأكتر من شركة، حتى أسست شركتي الناشئة فى 2011.

  • لماذا VoxEra تحديدًا؟ وكيف نبعت فكرته؟ 

عندما نسافر إلى أي بلد خارج مصر، دائمًا ما نحتاج لأن نكون على تواصل مع أهلنا وأصدقائنا، ومُهاتفتهم، مما يكبدنا تكلفة ضخمة، فأثناء سفري في عام 2015 اكتشفت حجم مشكلة الـ Roaming أو التجوال الدولي، فقد كُنت أحتاج لمُتابعة أعمالي والرد على العملاء، فأضطررت لاستخدام خدمة التجوال، وبعدما عودت من السفر فُوجئت بفاتورة ضخمة، و من هُنا كانت البداية، ظللت أبحث لفترة عن حلول بديلة، فلم أجد، وبالعكس عثرت على معلومة أن العالم بعام 2013 تكلف 57 مليار دولار نتيجة استخدام الـ Roaming، ومن المتوقع أن يتكلف 90 مليار دولار في عام 2018.

وكان هذا هو الدافع والمُحفز لتقديم حلول تقوم بتوفير بديل لهذه الخدمة أعتمادًا على شريحة الهاتف المحلية SIM، واستخدامها خلال السفر للخارج، وذلك بدون سداد رسوم التجوال المكلفة والباهظة فى كثير من الأحيان، خاصة للأشخاص الذين تتطلب أعمالهم التواصل المستمر عبر الهاتف.

اشرح لنا أكثر عن طبيعة عمل VoxEra.. كيف يتم تشغيله؟ وكيف يبدو؟ وما الأثر الذي سيتركه عند المستخدم؟

هو جهاز صغير الحجم، يسمح لك بإجراء اتصالات دولية، دون دفع أى رسوم خاصة بشبكة الهاتف المحمول. كل ما عليك فعله قبل سفرك، وصعودك إلى الطائرة، هو وضه شريحة هاتفك SIM بداخل جهاز VoxEra، ثم قُم بتوصيل الجهاز بالإنترنت والتيار الكهربائي، وأتركه بمنزلك وسافر، مع التأكد من توصيل الجهاز بالإنترنت قبل أن تسافر.

الآن أنت تملك هاتفك، ولكن بدون شريحة SIM، وتحتاج إلى إنترنت على هاتفك؛ لذلك قمنا بعقد شراكة مع شركة GigSky، والتي تقوم بدورها بتوفير Data Roaming Sim Card، مما سيتيح لنا شحن خطوط Gigsky مع الجهاز، أو يُمكنك شراء خط محلى من البلد التى تقوم بزيارتها، أو استخدام الـ WiFi.

وفي هذه اللحظة، أنت تمتلك إنترنت على هاتفك، قُم بتحميل تطبيق VoxEra، وإدخال بياناتك؛ لتصبح مُتصل بشريحة SIM ببلدك، ويمكنك أرسال وأستقبال مكالماتك الدولية والرسائل القصيرة SMS باستخدام رقم بلدك الأم، وبدون دفع أي تكاليف تجوال، كأنك في موطنك.

  • هل معنى ذلك أن المستخدم لن يفقد الاتصال حتى لو خرج من نطاق التغطية؟

نعم. كما أن الجهاز غير داعم فقط للمكالمات، بل أيضًا يمكنك عن طريقة ارسال واستقبال الرسائل.

  • فكرة مُبتكرة ورائعة حقًا.. فهل تم تسجيل الفكرة للحفاظ على حقوق ملكيتها؟ وماذا عن الوضع القانوني للمشروع نفسه، هل تم تسجيله كشركة بالفعل؟

بالفعل قُمنا بتسجيل براءة اختراع مبدئية بالولايات المُتحدة، ونسعى إلى تسجيل براءة اختراع كاملة، خلال الفترة المقبلة. كما قُمنا بتسجيل المشروع في يوليو الماضي كشركة فى ولاية Delaware بالولايات المتحدة.

  • ما الميزة النسبة التي تعتقد أنك تتميز بها عن خدمات واتس آب وفايبر وسكايب؟

هذه الخدمات تعتبر برامج App to App، حيث يتطلب كلا الطرفين المرسل والمستقبل وجود البرنامج ووجود إنترنت، أما مع VoxEra فالأمر مُختلف بشكل كامل، فهو يسمح لك باستقبال اتصالاتك الهاتفية العادية جدًا GSM Calls، وأيضًا يسمح لك بالاتصال بأي رقم تقوم بطلبه فى بلدك بسعر التعريفة المحلية للمكالمة.

  • وهل هذا الأمر قانوني، سواء بداخل مصر؟ 

فى مصر الأمر ليس واضحًا بعد، ولكن طبقًا للقانون فالأمر قانوني، حيث أن VoxEra يسمح لك فقط باستخدام خطك أنت فى اجراء مكالماتك، وليس لأي استخدام تجاري، كما أن الجهاز يعمل على إلغاء خدمة الـ Roaming وليس اختراقها.

  • ولكن خلال مُشاركتك الآخيرة مع آحدى مُسابقات ريادة الأعمال المحلية بمصر، سارت بعض الأعتراضات من جانب لجنة التحكيم على فكرة مشروعك، وتفاعل معك رواد مواقع التواصل الاجتماعي بشكل كبير.. فما تعليقك على الآمر برمته؟

فى الحقيقة تعليقات الحُكام كانت غريبة بعض الشئ، بالنسبة لنا، فقد توقعنا أن نحصل على دعم ونقد بناء، غير أن ما حدث كان عكس ذلك تمامًا، ولكن كان لما حدث جانب إيجابي، من خلال الدور الكبير الذي لعبه فى تحقيق انتشار كبير وسريع لمنتجنا.

فما حدث لم يكن متوقع لنا على الأطلاق، كل هذا الدعم، كل هذا الحب، أظهر لنا أننا نسير على الطريق الصحيح، وأن مشروعنا ناجح مع أحترامي لأي شخص يختلف فى ذلك.

فبعد إذاعة الحلقة التلفزيونية من المُسابقة، تعاطف معنا مئات الآلاف من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، والعديد من الصحف، وها نحن الآن نحظى بفرصة الحوار مع أراجيك تِك، كما وصلتنا العشرات من فُرص الاستثمار وعروض الشراكة.

جهاز فوكسيرا للمكالمات الدولية بدون رسوم تجوال
جهاز فوكسيرا للمكالمات الدولية بدون رسوم تجوال
  • من الواضح أن العميل المستخدم هو العامل الأهم في VoxEra بعد تحديث التقنية وتطوير الخدمة.. فما أستراتيجيتكم لبناء علاقات قوية وجديرة بالثقة معهم؟

عملائنا هما شراكئنا.. بدونهم لن ننجح، نحاول دائمًا بناء علاقة قوية معهم عن طريق إجراء إستبيانات الرأي، وتقبل الأقتراحات التي ترد إلينا منهم، بل وتفيد فى تطوير منتجنا للأفضل.

  • وما هو التحدي المهني الأكبر بالنسبة لكم؟، وما هي أهم الصعوبات التي تواجهُها في بيئة الأعمال المصرية؟

بعد كل هذا الدعم تخطينا كل التحديات الآن. وأصبح همنا الشاغل هو الأنتهاء من تسليم الدفعة الأولى لعملائنا فى يونيه القادم، لنكن فى حجم المسئولية، ومن بعدها سنطلق للعالمية.

وفى الحقيقة فى بلادنا الأمر صعب بعض الشئ، الصعوبات تبدأ مع توفير التمويل المناسب، مرورًا بتوفر الأدوات اللازمة خصوصًا فى حالة Hardware Startup، ونادرًا ما ستجد مستثمر مُغامر يسعى للمُغامرة مع Hardware جديد يقدم للسوق.

فريق عمل VoxEra
فريق عمل VoxEra
  • ما هو الجزء الأكثر صعوبة في الإشراف على فريق عمل VoxEra؟ وكيف حصلت عليهم؟

فريقنا هو فريق من المبدعين، لا نجد أي صعوبة فى إدارتهم. الصعوبة دائمًا فى توفير الأجهزة المطلوبة للتطوير، حيث أن خدمات الجمارك فى بلادنا صعبة بعض الشيء.

  • ولكن، كيف حصلت على البذرة التمويلية الأولي لمشروعك؟ 

فى الحقيقة بدأنا الفكرة بتمويل ذاتى، من ثُم تم قبولنا فى حاضنة أعمال الجامعة الامريكية، التي وفرت لنا التدريب اللازم بالإضافة لمبلغ 20 ألف جنيه، بعدها تم قبولنا فى حاضة الأعمال أبني التى وفرت لنا مبلغ 150 ألف جنيه قامت بمساعدتنا كثيرًا.

  • علمنا أن لكم تجربة تمويل جماعي مميزة على منصة kick Starter.. حدثنا عنها، وصف لنا إلي أيّ مدى نجحت؟

حيث أن منتجنا جديد فكنا نحتاج لـ Market Validation أو فحص المشروع، فقد كان يراودنا بعض الشك في أننا قُمنا بابتكار منتج رائع ولكن السوق ليس بحاجة له،  فكان الهدف الأساسى هو أختبار حاجة السوق لمنتجنا، لذا قُمنا بتحديد هدف 20 الف دولار، وقمنا ببدء حملتنا للتمويل الجماعي على منصة kick Starter،  والحمد لله حققنا هدفنا فى أول 5 أيام من بدأ الحملة، والأن جمعنا أكتر من 50 الف دولار، ومازال باقى عدد من الأيام حتى أغلاق الحملة.

 الاتصال الدولي بدون خدمة التجوال مجانا

  • وهذه فرصة جيدة لاسأل عن أهم الانجازات والأهداف التي نجح مشروع VoxEra في الوصول إليها؟

نجحنا في دخول حاضنة أعمال الجامعة الأمريكية AUC Incubation program، ثم حاضة أعمال EBNI، ووصلنا للـ  Final list فى Seed stars، كما قُمنا بتسجيل براءة اختراع فى الولايات المتحدة، كما أوضحنا سابقًا، وتم اختيارنا فى الـ Final List لحاضنة الأعمال الإماراتية إنطلاق، حيث تم فيها اختيار 20 شركة فقط من أصل 500 شركة مُتقدمة، أيضًا تم اختيارنا فى الـ Final List لمسابقة مؤتمر خريجي هارفارد، حيث تم فيها اختيار 5 شركات من أصل 70 شركة متقدمة، كما قُمنا بالفوز فى مسابقة Rise Up Explorer.

  • وفي الآخير.. أيّ نصيحة حول تأسيس الأعمال الريادية أو سرّ تجاري توّد مشاركته معنا وأخبار قارئ أراجيك تِك به؟

قف على ناصية الحلم وقاتل .. يجب أن تكون حالم ومقاتل أهتم بأراء الناس، واستخدامها فى تحسين منتجك، ولكن لا تدع آحد يحبطك، ستقابل من يقول لك أن العالم ليس بحاجة لمنتجك، أو منتجك متأخر، وسوقك صغير جدًا، تجاهل كل ذلك، فأنت الأعلم بمنتجك، وبحجم سوقك بعد دراسته جيدًا.

أيضًا من أهم الخطوات التي عليك القيام بها هى الـ Market Validation فيجب أن تتأكد أن السوق محتاج فعلًا لمنتجك قبل المغامرة باستثمار أو بذل مزيد من الوقت والجهد فيه.

كان هذا هو الحوار الذي أجريناه مع عمرو الجبالي صاحب الشركة المصرية الناشئة VoxEra، والذي يقوم بحملة تمويل جماعي حاليًا على منصة kick Starter، والتي تستطيع دعمه من هنا…

0

شاركنا رأيك حول "حوار حصري مع مبتكر جهاز VoxEra للمكالمات من خارج البلاد بدون الحاجة إلى خدمات التجوال المكلفة!"

أضف تعليقًا