منصّات ألعاب الجيل الحالي ما بين قلة الكفاءة … والوعود الكاذبة!

PS4 PRO
1

قبل صدور جهاز PlayStation 4 بفترة وجيزة، وتحديدًا في منتصف عام 2013، أجاب Shuhei Yoshida رئيس إستديوهات Sony العالمية عن سؤال هام جدًا: كم من الوقت تتوقع أن يصمد PlayStation 4 أمام التطوّر المتسارع في جودة رسوميّات الألعاب وكذلك الأفلام؟ بمعنى آخر متى قد نسمع جملة مثل: حسنًا … لقد أصبح الوقت الآن مناسبًا لإصدار PlayStation 5 مثلًا؟

والحقيقة أنّ Yoshida كان واضحًا في إجابته، فقد صرّح بأنّه يتوقع أن يصمد PlayStation 4 بنسخته (الأصليّة) لعشر سنوات كاملة، والسبب في ذلك – على حد قوله – هو امتلاك الجهاز لإمكانيّات كبيرة جدًا وقدرة هائلة على النمو، فقد كان يرى – على سبيل المثال – أنّ ذاكرة الجهاز التي تبلغ 8GB تعتبر كبيرةً جدًا جدًا، ولا يعتقد أنّ أي إصدار من أي لعبة سوف يحتاج كل هذا الكم من الذاكرة.

Shuhei Yoshida
Shuhei Yoshida

بعد أقل من ثلاث سنوات على تصريح Yoshida أعلنت Sony عن إصدار نسخة جديدة من جهاز PlayStation تحت اسم PlayStation 4 PRO، و بإمكانيات أعلى من PlayStation 4 بنسخته (الأصليّة) في كل شيء تقريبًا بما في ذلك (الذاكرة) التي تحدث Yoshida مسبقًا عن كونها أكبر بكثير من أن تستخدمها أيّ من الألعاب الحديثة لمدّة 10 سنوات قادمة!

PlayStation 4 PRO
PlayStation 4 PRO

يمكنك رؤية الفارق في الإمكانيات بين جهاز PlayStation 4 و PlayStation 4 PRO في المقارنة التالية:

PS4 (2013) PS4 Pro
CPU 1.6GHz 8-core AMD Jaguar 2.1GHz 8-core AMD Jaguar
GPU 1.84 TFLOP AMD Radeon 4.2 TFLOP AMD Radeon
Memory 8GB GDDR5 8GB GDDR5 & 1GB
HDR Yes Yes
4K No Yes
Storage 500GB 1TB
USB 2x USB 3.0 3x USB 3.1
Wi-Fi 802.11b/g/n Wi-Fi

(2.4GHz only)

802.11a/b/g/n/ac Wi-Fi

(2.4GHz & 5.0GHz)

Bluetooth Bluetooth 2.1 Bluetooh 4.0

ماذا؟ هل جاء عام 2023 بهذه السرعة؟ أعلم جيدًا أنّ Sony أكّدت أكثر من مرة على أنّ جهاز PlayStation 4 PRO لن يؤثر إطلاقًا على أخيه الأكبر PlayStation 4، وأنّ جميع الألعاب القادمة سوف تعمل على كلّ منهما دون أية مشاكل تُذكر مما يعني أنّ جهاز PlayStation 4 مازال على قيد الحياة ولم يمت بعد، ولكن مهلًا! لماذا ظهر الاحتياج أصلًا لجهاز أقوى في ظرف ثلاث سنوات فقط وليس 10 سنوات كما أكّد Yoshida؟ ولماذا أصبح من المتوقّع – وبشدّة – أن يظهر PlayStation 5 خلال عامين أو أقل!!

لماذا أصبحت منصّات الألعاب بهذا الضعف هذه المرة؟ أتذكر أن PlayStation 1 استمر لأكثر من 10 أعوام، وPlayStation 2 استمر لأكثر من 12 عام، وحتى PlayStation 3 استمر لـ 9 أعوام كاملة!

لا تضحك بخبث يا Xbox One، فأنت أيضًا قد وقعت في نفس الفخ عندما صرّح Craig Flannagan مدير Xbox Microsoft في كندا بنفس تصريح Yoshida، وفي نفس العام أيضًا (2013) ثم أصدرت ميكروسوفت Xbox One S بل وها نحن ننتظر Xbox One X أيضًا في نوفمبر القادم!

ما الذي يحدث ها هنا؟

العنوان الرئيسي في تسويق المنصّات الجديدة PlayStation 4 PRO و Xbox One X كانت القدرة على تشغيل الألعاب برسوميّات خلّابة وأداء مذهل على دقّة 4K، فهل تفاجأ الجميع بظهور دقّة 4K فكان صدور تلك المنصّات رد فعل طبيعي؟ أجد ذلك صعبًا للغاية خاصةً وأنّ دقّة 4K كانت قد بدأت في الظهور بالفعل قبل إصدار منصّتي PlayStation 4 و Xbox One بعام كامل، ولكن إن كان ذلك هو ما حدث فأحب أن أنبّه كل من Sony و Microsoft لكون شاشات العرض التي تحمل دقّة 8K قد بدأت تظهر بالفعل هذه الأيام!

هل نجحت منصّات ألعاب 4K؟

على الرغم من عدم قدرتنا على تقييم منصّة Xbox One X لأنّها لم تصدر بعد، إلّا أنّ المنصّة التي قد صدرت بالفعل PlayStation 4 PRO تعاني بشكل كبير في تحقيق الهدف الذي وُجدت من أجله! فالكثير من الألعاب لا تعمل على دقّة 4K ولكن تعمل على دقّة أقل، ثم يتم تكبير الصورة لتتناسب مع حجم شاشة العرض! الكثير يدافع ويقول أنّ هناك الكثير من الألعاب أيضًا تعمل بدقّة 4K حقيقيّة، ولكن هل يتم توجيه صفة (الكفاءة) لمنصّة ما لأنّها استطاعت تحقيق الهدف من وجودها في بعض الألعاب والبعض الآخر لا؟

منصّة Sony الجبّارة سقطت أمام بعض الألعاب الحديثة بشكل مزري، فها هي Destiny 2 تقهر PlayStation 4 PRO ولا تستطيع العمل – مع كل المحاولات المستميتة لمطوريها – بقدرة 4K/60fps مما اضطرهم إلى تخفيض عدد الإطارات ليصبح 30 لكل ثانية فقط ولتعمل اللعبة بقدرة 4K/30fps.

Destiny 2
لعبة Destiny 2

كذلك سقط PlayStation 4 PRO سقوطًا مشابهًا مع لعبة Spiderman المنتظرة عام 2018، فاللعبة ستعمل بدقّة 4K مكبّرة من 1080p وليست حقيقية، مع عدد إطارات 30 لكل ثانية أيضًا بعد أن عجز PlayStation 4 PRO عن جعلها تعمل بـ 60 إطار في الثانية! والمثل مع Hellblade: Senua’s Sacrifice وألعاب أخرى متعددة.

Spider-Man
لعبة Spider-Man

دعونا لا نتحدث عن ألعاب صدرت بالفعل من فترة ليست بالقليلة بنفس المعضلة مثل: Dishonored 2 و Horizon: Zero Dawn و Rise of the Tomb Raider و Final Fantasy XIV … إلخ، وكأنّ Sony لم تكن تستهدف الـ Gamers الذين يعتبرون أنّ الأداءَ السلس هو الأولوية القصوى عند إصدارها لهذه المنصّة، وإنّما كانت تستهدف من يمتلكون شاشةً بدقّة 4K فقط!

بالطبع لا نستطيع الحكم على منصّة Xbox One X بعد لأنّها لم تصدر، ولكنني لست متفائلًا للغاية! ففي النهاية أرى أنّ معركة الجيل الحالي قد حسمها الحاسب الشخصي PC بسهولة، وحتى في مسألة السعر فهناك نقاط هامة يجب توضيحها قبل أن يتباهى صُنّاع منصّات الألعاب بأسعار منصّاتهم المنخفضة، ففخر Sony بمنصّة ألعاب ذات دقّة 4K بسعر 400 دولار فقط هو أمر غير منطقي؛ لأنّ PlayStation 4 PRO كما ذكرنا لا يُعتبر منصّة ألعاب 4K حقيقية بالنسبة للـ Gamers المتعصبين للأداء، ثانيًا يجب أن نتذكر الحقيقة جيدًا وراء السعر المرتفع للحاسب الشخصي في مواجهة منصّات الألعاب، فالحاسب الشخصي – عند شرائِه – لن يعمل فقط كمنصّة ألعاب، بل هو في الحقيقة عبارة عن عدد من المنصّات الأخرى الكثيرة ويمكن استخدامه لأغراض مختلفة لا تُعد ولا تُحصى، بالإضافة إلى أنّك تستطيع أن تلعب على الحاسب الشخصي كل ألعاب الأجيال السابقة بسهولة تامة ودعم تام دون الحاجة لانتظار Re-master أو دعم، ودون الحاجة لشراء حاسب شخصي من جيل سابق أو دفع المزيد من الأموال كما هو الحال في منصّات الألعاب!!

فما هو رأيكم أنتم في منصّات ألعاب الجيل الحالي؟ هل حققت نفس نجاح الأجيال السابقة؟ وهل تتوقّعون لها أن تظل حيّة لفترة تناظر عقد من الزمن كما عرفنا و اعتدنا من المنصّات السابقة … بل دعوني أقول (وكما وُعِدنا)؟

في انتظار تعليقاتكم.

 

1

شاركنا رأيك حول "منصّات ألعاب الجيل الحالي ما بين قلة الكفاءة … والوعود الكاذبة!"

  1. محترفين بلا حدود Unlimit professionals l

    ممم حسنا في الواقع لم اشتري في حياتي جهاز العاب, لان الحاسوب الشخصي اكثر من كافي كما انه التحكم اسهل وأغلب القطع التي يحملها قابلة للإستبدال … اعتقد أن شركة sony قد بدأت بالفعل بتطوير playstation 7 لان playstation 6 سيحمل ميزات playstation 5 فقط المزيد من سعة الذاكرة التي لا نحتاجها ولا اكثر ولا اقل

أضف تعليقًا