بعيدًا عن مواقع التواصل… إليك طرق مختلفة لجعل وقت فراغك على الإنترنت مثمرًا

استغلال الانترنت
3

عندما تذهب إلى الإنترنت لقتل بعض الوقت، قد تجد نفسك تتجول في أشياء – ربما – لا تستفيد منها في شيء، بل سيكون مجرد تمضية وقت فيما لا يُفيد، للتذكير نتحدث هنا عن قتل الوقت عند وجود فراغ ولا شيء محدد تفعله عند تجوالك على مواقع الإنترنت.

فبدلًا من التجوال بدون هدف والقفز من منصة اجتماعية لأخرى، لماذا لا تستخدم وقت الفراغ هذا في فعل شيء أكثر إنتاجية؟ يمكنك أن تجعل الإنترنت مكانًا أفضل من خلال القيام بالعديد من الأنشطة التي يمكن أن تفعلها في وقتك فراغك.

وهذه بعض الأعمال الجيدة والمفيدة التي يمكنك القيام بها من خلال جهاز الكمبيوتر الخاص بك عند الاتصال بالإنترنت ووجود وقت فراغ، حيث يمكنك دائمًا مساعدة مجتمع الإنترنت.

 تحرير ويكيبيديا

تحرير ويكبيديا

دعونا نواجه الأمر – لقد استفدت من مجتمع ويكيبيديا في وقت ما – سواء كنت تتفق مع الخط التحريري لديه أم لا، فبصفتك عضواً نشطاً على الإنترنت لابد أنك التقطّ في يوم من الأيام معلومة ما من هذا المجتمع سواء كانت مقالات متخصصة أو موضوعات غريبة وجدتها على هذا الموقع.

والخبر السارّ هو أنه يمكن لأي شخص تعديل ويكيبيديا، ولا تحتاج حتى لتسجيل بياناتك للقيام بذلك. في أعلى كل صفحة على الموقع، انقر فوق الرابط تحرير Edit لبدء إجراء التغييرات، إذا كنتَ تستخدم التطبيق على هاتفك، يمكنك الوصول إلى نفس الوظيفة عن طريق النقر على أيقونة القلم.

يمكنك التمرير لقراءة ورؤية عمل الآخرين لإصلاح الأخطاء النحوية والإملائية، أو يمكنك مشاركة معرفتك بأي موضوع تستمتع بمشاركته، ومحاولة الربط بمصادر يمكن التحقق منها حيثما أمكن.

ترك مراجعة على مشترياتك في مواقع التسوق

ترك مراجعة على الإنترنت

يُعدّ ترك التعليقات على المنتجات على مواقع التسوق الإلكتروني إحدى أكثر الطرق فاعلية لمساعدة الأشخاص عبر الإنترنت. يكتب الكثير من الأشخاص عن أحد المنتجات التي قاموا بشرائها أو موقع زاروه في ظرفين فقط: عندما يكون لديهم تجربة استثنائية أو تجربة سيئة.

ولكن ترك تعليق مناسب بغض النظر عن كل شيء، يمكن أن يساعد قسماً كبيراً من المتسوقين في اتخاذ القرار فيما إذا كانوا سينفقون أموالهم أم لا. يساعد هذا أيضًا البائع حيث يعمل على إنشاء جماهير أكبر لكل شيء بدءًا من الأقلام وحتى ملفات الموسيقى.

اختبار التطبيقات قبل إطلاقها

اختبار التطبيقات

قبل أن تطلق الشركات تطبيقاتها إلى عامة الناس، فإنها تعطيه لمختبري الإصدارات التجريبية، يراقب هؤلاء الأخطاء والمشاكل التي يمكن أن تنجم عند استخدام التطبيقات قبل إطلاقها، ويبلّغون عنها حتى يتمكن المطورون من حل المشكلات التي تطرأ، وهذا الأمر لا يحتاج إلى أي مواهب برمجية أو معرفة تقنية، وقد تؤدي جهودك إلى برامج أسرع وأكثر استقرارًا عند الإطلاق النهائي.

لتزيد من جودة منتجاتك، تطوّع في برامج تجريبية مجانية مفتوحة المصدر مثل Mozilla Firefox  أو LibreOffice يحتوي متصفح الويب Mozilla Firefox على أداة لإعداد التقارير عبر الإنترنت لترك التعليقات، على غرار فايرفوكس يستخدم LibreOffice منصة Bugzilla لإعداد التقارير عن الأخطاء، هذا يسهل عليك تقديم أي مشاكل تواجهها.

عندما تقوم بمساعدة هذه البرامج، فأنت تقوم بالتسجيل لتكون جزءًا من جهد المجتمع. على سبيل المثال في حالة LibreOffice يقوم المتطوعون بترمز وتطوير وتوثيق كل شيء مجانًا على أي ملاحظة، غالبًا ما يحصل مختبرو الإصدار التجريبي على مكافآت وربما بعض المبالغ المالية، مثل الوصول المبكر إلى ميزات جديدة أو قسائم شراء المنتج بسعر مخفض.

المساهمة في نشر قضية ما

المساهمة في نشر قضية ما

اكتسبت ممارسة الترويج للقضايا الخيرية على وسائل التواصل الاجتماعي سمعة سيئة مثل التباطؤ، فنجد الجميع يتحدث عن قضية كبيرة ولكنهم لا يمنحون الوقت أو المال لأسبابهم الخاصة، ومع ذلك حتى القضايا الفيروسية المثيرة يمكن أن تحدث فرقًا. على سبيل المثال أدى تحدي دلو الثلج إلى اكتشافات علمية جديدة حول مرض التصلب الجانبي الضموري (ALS).

إذا كنت تؤمن بالمؤسسات الخيرية أو غيرها من الأسباب الجيدة، فتتبعها على وسائل التواصل الاجتماعي لمعرفة الأحداث القادمة وجمع التبرعات والتحديات، وعندما تسمع شيئًا مقنعًا قم بمشاركة هذه المعلومات على حسابك الخاص، مع إضافة سطر من التعليقات لجعل السبب أقل تشويشًا، ربما تشرح سبب وجود مشكلة قريبة من قلبك أو ما دفعك إلى دعمها.

التطوع بشكل عملي

التطوع في المنظمات الخيرية

بإمكانك أن تقضي وقتك في المساهمة بشكل أكبر في منظمة ما دون أن تترك منزلك. تبحث العديد من المؤسسات الخيرية الآن عن متطوعين افتراضيين للعمل من أجهزة الكمبيوتر المنزلية الخاصة بهم.

اقرأ أيضًا: مبادرات تطوعية عربية تستحق الاهتمام

ابدأ بالتوجه إلى موقع الويب للمنظمة الخيرية المفضلة لديك لمعرفة ما إذا كانوا يقدمون أي وظائف تطوعية في المنزل، يمكنك إدخال البيانات أو إدارة قواعد البيانات أو إنشاء محتوى مثل نشرات المدونات ومقاطع فيديو على اليوتيوب.

إذا لم ينجح ذلك جرّب موقعًا مثل VolunteerMatch ومتطوعي الأمم المتحدة، سوف يعثرون عليك بناءً على موقعك، ومهاراتك، واهتماماتك، ويؤهلك إلى العمل غير المدفوع عبر الإنترنت مثل التدريس والكتابة وإجراء الأبحاث وتنظيم الأحداث وغير ذلك الكثير.

على سبيل المثال يستخدم متطوعو الخرائط المفقودة صور القمر الصناعي لإضافة تفاصيل إلى الخرائط عبر الإنترنت، والتي تساعد المنظمات الإنسانية على الاستجابة للكوارث وتتبع المخاطر بشكل أكثر فعالية.

المساهمة في تحرير خرائط Google

تحرير خرائط جوجل

عندما يقوم المسافرون بجولة في مدينة جديدة أو يحتاجون إلى مساعدة طارئة في مكان غريب، فهم بحاجة إلى مدخلات من أولئك الذين هم على دراية بالمنطقة. تعمل خرائط جوجل على تسهيل تقديم يد المساعدة من خلال تشجيعك بنشاط على إرسال صور ومراجعات للأماكن التي تزورها، كما يتيح للمستخدمين الإجابة عن الأسئلة المتكررة حول موقع معين.

للبدء، انقر فوق المكان الذي تريده في خرائط جوجل عبر موقع الويب أو Android أو iOS وستظهر بطاقة معلومات، من هنا يمكنك تحديد بعض الإجراءات المختلفة، انقر فوق الأسئلة للإجابة عليها، حدد اقتراح تعديل للإشارة إلى تغيير العنوان أو وقت افتتاح مكان جديد ما، أو انقر على رمز الكاميرا لإرسال صورة مقترحة.

لمزيد من الاحترافية، اشترك كمرشد محلي لـ Google، هذا يتيح لك كسب نقاط نظير مساهماتك، وكلما حصلت على رصيد أكبر زادت الامتيازات، مثل تجربة الميزات الجديدة في منتجات جوجل في وقت مبكر.

3

شاركنا رأيك حول "بعيدًا عن مواقع التواصل… إليك طرق مختلفة لجعل وقت فراغك على الإنترنت مثمرًا"