هل أخطأت سامسونج في تسعير جالكسي نوت 9؟

سعر نوت 9
0

أَعْلَنَتْ سامسونج عن جالكسي نوت 9، والذي يضاف إلى هواتفها الرائدة الجديدة، وفرد جديد ضمن عائلة النوت الشهيرة.

لا تزال سامسونج تراهن على هذه السلسلة رغم أنَّها قبل عامين تعرضت لانتكاسة قوية، على إثر حالات انفجار بطارية الجهاز في مختلف الدول، وسحبه وإلغاء عملية توفيره في الأسواق.

من الأمور المثيرة في الجهاز الجديد هو سعره المرتفع مقارنةً مع الكثير من الهواتف الذكية، والذي يتساوى مع سعر iPhone X من آبل بالنسبة للنسخة الأصغر على مستوى القدرة التخزينية، فيما النسخة الأكبر سجلت رقمًا قياسيًا جديدًا في سباق ارتفاع أسعار الهواتف الذكية.

قالت سامسونج إنَّ النسخة التي تبلغ 128 جيجا بايت من الهاتف، وهو أقل عرض لها ستكلف العملاء حوالي 1000 دولار عندما تصل إلى المتاجر في 24 أغسطس، بينما سيتمُّ توفير نسخة 512 جيجا بايت بسعر 1250 دولار أمريكي.

يجب أن نذكر أنَّه قبل عام عندما أطلقت سامسونج جالكسي نوت 8، وطرحت الجهاز بنسخة 64 جيجا بايت بسعر 950 دولار أمريكي، بينما طرحت جالكسي أس 9 بلس خلال مارس الماضي والمزود بنفس الكاميرا والمعالج بسعر أقل لا يتعدى 840 دولار لنسخة 64 جيجا بايت، و890 دولار لنسخة 128 جيجا بايت، و960 دولار لنسخة 256 جيجا بايت.

في أواخر يوليو أَعْلَنَتْ سامسونج خلال إعلان أرباحها الفصلية أنَّها: “ستسعى لتوسيع المبيعات من خلال تقديم جهاز جالكسي نوت جديد أفضل من السابق، والذي سيقدّم أداءً استثنائيًا بسعر معقول” لهذا اعتقد كثيرون أنَّها كانت تقصد نفس السعر أو حتى أقل من نوت 8.

إنَّ السعر الأعلى لهاتف جالكسي نوت 9 هو جزءٌ من اتجاه أوسع للهواتف الذكية التي تصل إلى محفظتك أصعب من أيّ وقت مضى، حيثُ بدأها في العام الماضي آيفون اكس الذي تمَّ طرحه بحوالي 1000 دولار.

هذا التوجه ليس محصورًا على سامسونج وآبل فحسب، بل حتى الشركات التي تصنع هواتف جيدة بأسعار منخفضة مثل: شاومي وOnePlus تعمل على الرفع من أسعارها بالتدريج.

من غير المستبعد أن نرى تخفيضات لسعر جالكسي نوت 9 خصوصًا في مواسم التسوق وعطلة رأس السنة، ليكون أكثر تنافسيةً في تلك الفترات.

لكن هذا لا يجب أن يدفعك لتوقع تخفيضات كبيرة، إذ أنَّ المراقبين يعتقدون أنَّ الأسعار الحالية للجهاز عادلة، بالنظر إلى سعة التخزين الكبيرة، إضافةً إلى البطارية التي أصبحت كبيرةً مقارنة مع إصدارات سابقة عديدة.

هذا يبدو وكأنَّه صفقةٌ جيدةٌ، حتى تفكّر في أنَّ بطاقات micro SD لا تكلف شيئًا تقريبًا، خاصةً بالنسبة لشركة سامسونج، التي تُعدُّ أكبر صانع للذاكرة المحمولة في العالم. يمكنك شراء بطاقة تخزين خارجية SD صغيرة بسعة 64 جيجا بايت من أمازون مقابل 6 دولارات أو إصدار 256 جيجابايت بسعر 13.90 دولارًا. تكلف بطاقات SD الصغرى من سامسونج أكثر من 17.99 دولارًا أمريكيًا مقابل 64 جيجا بايت، أو 34.99 دولارًا مقابل 128 جيجا بايت.

اقرأ أيضًا: هواوي الصينية في المركز الثاني … لماذا على سامسونج أن تقلق على هذا التقدم الكبير؟؟

ماذا عن ترقيات الجهاز؟

تعتقد سامسونج أنَّ الهاتف الجديد جاء بمزايا وتحسينات تكفي لجذب محبي هواتف نوت، والعملاء الذين لم يقوموا بترقية أجهزتهم منذ عدّة سنوات.

وقالت الشركةُ على لسان بعض المسؤولين التنفيذيين، أنَّ الهاتفَ جيد أيضًا لمن يملكون أحدث نسخ جالكسي نوت بما فيها الإصدار الخامس الشهير، وأنَّ الترقية إلى نوت 9 خطوة كبيرة نحو الأمام.

يأتي الجهاز بلونين في الولايات المتحدة، أزرق المحيط (مع قلم S Pen أصفر فاتح) والأرجواني، ويتميّز الجهاز أيضًا بدعم الذكاء الاصطناعي، والتي تستخدم في اكتشاف الصور وتعديل إعداداتها تلقائيًا.

أدرجت سامسونج أيضًا بطارية بسعة أكبر من 4000 ميلي أمبير في الجهاز، وهي أكبر بكثير من نسخة العام الماضي التي بلغت 3300 ميلي أمبير، كما تمّ إضافة تقنية بلوتوث إلى قلم S Pen للسماح لها بتنفيذ أشياء مثل: عمل كنقطة تشغيل أو كاميرا بعيدة.

السير على خطى آبل

سعر جالكسي نوت 9 متساوي مع iPhone X من آبل، وهو أغلى جهاز آيفون يتمُّ بيعه على الإطلاق. تبلغ تكلفة نسخة 64 جيجا بايت من iPhone X حوالي 999 دولار، فيما تتوفّر نسخة 256 جيجا بايت منه بسعر 1149 دولار.

وعلى الرغم من أنَّ iPhone X أغلى من iPhone 7 بحوالي 200 دولار، إلَّا أنَّ هذا لم يمنع الناس من شرائِه، خصوصًا في الأشهر الأخيرة بعد أن واجه تباطؤًا في المبيعات، وترددًا من الناس على شرائِه.

في المقابل أطلقت سامسونج هاتفها الرائد جالكسي أس 9 ربيع هذا العام بسعر أكبر من جالكسي أس 8 الذي تمَّ طرحه العام الماضي، لكن سامسونج قالت إنّ مبيعات أس 9 وأس 9 بلس كانت بطيئةً، وفي الربع الثاني أول فترة كاملة من مبيعات جالكسي أس 9 – شهدت سامسونج انخفاضًا في حصتها في السوق بنسبة 11٪ عن العام السابق، وفقًا لشركة IHS Markit.

ويبدو أنَّ موجة ارتفاع أسعار الهواتف الذكية لديها أسباب عديدة أُخرى بما فيها السعي للرفع من هامش الربح، في ظل التكاليف المتزايدة للتسويق، وأيضًا إدراج مكونات باهظة الثمن.

في النهاية يبدو الاختلاف واضحًا بين فريقين، إذ أنَّ الفريق الأول يرى أنَّ أسعار جالكسي نوت 9 مبالغ فيها، ولن تساعد مبيعات الشركة على التعافي، بينما الفريق الثاني يراهن على أنَّ قدوم الجهاز بمميزات متقدمة بما فيها بطارية أكبر، وسعة تخزين كبيرة سيحقق النجاح.

اقرأ أيضًا: مشكلةٌ في أجهزة سامسونج جالاكسي تتسبب بإرسالِ صورك بشكلٍ عشوائي

0

شاركنا رأيك حول "هل أخطأت سامسونج في تسعير جالكسي نوت 9؟"