ما السر وراء حماية شركة جوجل لـ “أب الأندرويد” أندي روبن ؟؟

اندي روبن
0

كلنا يتذكر الوداع المؤثر التي وجده أندى روبن Andy Rubin مبتكر نظام الأندرويد والذي يُطلق عليه في وادي السيلكون لقب ” أب الأندرويد Father of Android” عند إعلان خروجه من شركة جوجل في العام 2014 تاركًا إرثه في مكاتب شركة جوجل ومطلقًا مشروعه الجديد.

خروج مخطط له بدقة!!

منحت شركة جوجل أندي روبين مطور نظام التشغيل أندرويد وداع الأبطال عندما أعلن عن مغادرته الشركة في أكتوبر 2014، وذكر لاري بيج الرئيس التنفيذي لـجوجل حينها في بيان عام:

أريد أن أتمنى لأندي كل الخير مع كل ما هو قادم، مع نظام التشغيل أندرويد ابتكر شيئًا رائعًا بحق مع وجود أكثر من مليار مستخدم سعيد

ولكن ما لم تنشره جوجل بالإضافة لهذا الوداع المؤثر هو أن موظفة في الشركة اتهمت أندي روبن بسوء السلوك الجنسي، وقالت المرأة التي كان روبن على علاقة معها خارج إطار الزواج إنه أجبرها على “ممارسة الجنس” في غرفة فندق في عام 2013 وفقًا لتأكيد مديرين تنفيذيين في الشركة على علم بالحادثة!!

وقالت الشركة أنها أجرت تحقيقًا داخليًا مع عدم الكشف عن هوية المرأة وإنها وجدت مصداقية لذلك الإدعاء ولكن الشركة بدلًا عن الكشف عن هذا الأمر وقعت إتفاقيات سرية مع الامرأة وإخطار أندي روبن بنتائج التحقيقات ومعه طلب بتقديم إستقالته للمدير التنفيذي لاري بيج.

جوجل تبحث عن نظافة سمعتها أولًا

الحل الذي وصلت إليه شركة جوجل وحتى لا تتلطخ سمعتها هي وبدلًا من طرد أندي روبن أو إتخاذ إجراء قانوني وعقابي تجاهه هي تسليمه مكافأة خروج بقيمة 90 مليون دولار دُفعت على دفعات تقارب مليوني دولار شهرياً لمدة أربع سنوات.

كان أندى روبن واحدًا من ثلاثة مسؤولين تنفيذيين تمت حمايتهم من جوجل على مدار العقد الماضي بعد اتهامهم بسوء السلوك الجنسي، وفي حالتين فقط أطاحت إدارة جوجل بمديرين تنفيذيين كبار من مناصبهم بعد تعويضهم ماليًا عن طريق دفع ملايين الدولارات عند مغادرتهم على الرغم من عدم وجود التزام قانوني للقيام بذلك.

ماهي ردود الأفعال؟!

بالنظر لما مرت به شركة جوجل واندي روبن منذ إثارة هذا الأمر فإن جوجل ولحماية نفسها لم تكتفي فقط بخروج روبن ودفع المال له بل استثمرت الشركة ملايين الدولارات في مشروعه الذي أطلقه بعد مغادرته جوجل وهو هاتف ” Essential”.

وفي رد فعل على هذه الاتهامات قال روبن في بيان:

“تحتوي قصة نيويورك تايمز على العديد من المغالطات حول عملي في جوجل والمبالغات الزائدة عن قيمة مكافأتي، فأنا لم أرغم امرأة على ممارسة الجنس في غرفة فندق، هذه الادعاءات الكاذبة هي جزء من حملة تشهير من زوجتي السابقة لتحطيمي خلال معركة الطلاق والحضانة”

وفي إطار التحقيق من الصحيفة كشفت أن التسوية بهذه الشروط لم تكن مع أندي روبن وحده بل فعلتها سابقًا مع اثنين من موظفيها وذلك لحماية مصالحها الخاصة حيث تجنبت جوجل المعارك القانونية الفوضوية والمكلفة ومنعت موظفيها المغادرين أيضًا من العمل لصالح المنافسين الاخرين كجزء من اتفاقيات الانفصال.

وعندما سُئلت إيلين نوغتون نائب رئيس شركة جوجل لشئون الأفراد عن قضية أندي روبن والحالات الأخرى التي تم كشفها:

إن الشركة تتعامل مع المضايقات على محمل الجد وتراجع كل شكوى، نحن نقوم بالتحقيق واتخاذ الإجراءات بما في ذلك إنهاء خدمة الموظفين

وأضافت:

“في السنوات الأخيرة اتخذنا خطًا متشددًا بشكل خاص بشأن سلوك غير لائق من قبل أشخاص في يتولون مناصب عليا، نحن نعمل بجد للحفاظ على كيفية تعاملنا مع هذا النوع من السلوك”

وخرج أيضًا ساندر بيشاي الرئيس التنفيذي لشركة Google في رسالة إلكترونية إلى الموظفين مفادها أن الشركة قد طردت 48 شخصًا بسبب التحرش الجنسي على مدار العامين الماضيين ولم يحصل أي منهم على مكافأة خروج.

مذكرة المدير التنفيذي لجوجل للموظفين
مذكرة المدير التنفيذي لجوجل للموظفين

سلوك حاد

اندري روبن
اندي روبن يحمل النسخة الثانية من هاتف Essential

انضم أندي روبن إلى شركة جوجل في عام 2005 عندما استحوذت الشركة على شركته الناشئة أندرويد Android Inc مقابل 50 مليون دولار وخلال السنوات القليلة الماضية ساعد في تطوير نظام التشغيل أندرويد Android والذي يُستخدم الآن في حوالى 80% من الهواتف الذكية في العالم.

كما نعرف فإن محرك بحث جوجل جعلت الشركة تهيمن على سوق الإنترنت لفترة طويلة من الزمن ولكن نظام التشغيل أندرويد Android قد وسّع نطاق هيمنته بصورة كبيرة بعد دمجه في خرائط جوجل والبريد الإلكتروني ومتصفح الويب على الأجهزة التي يحملها الأشخاص يوميًا، كما أدت الإعلانات وتطبيقات الجوال التي تعمل بنظام التشغيل أندرويدAndroid  إلى تحقيق أرباح بمليارات الدولارات للشركة.

هذا النجاح أعطى أندي روبين مزيدًا من الحرية بخلاف معظم المديرين التنفيذيين الآخرين العاملين في جوجل، ووفقا لشهادات أربعة أشخاص عملوا معه في السابق ذكروا أن اندي روبن غالباً ما يوبخ المرؤوسين ويصفهم بالغباء أو الغير أكفاء.

ولم تحرك جوجل ساكنًا للحد من هذا السلوك إلا في نطاق ضيق ولم تتخذ إجراء جدي إلا عندما عثر موظفو الأمن على مقاطع فيديو جنسية اندي روبن وفق شهادات ثلاثة مسؤولين تنفيذيين سابقين وحاليين في شركة Google بشأن الحادث، في تلك السنة إتخذت الشركة قرارًا بالتخلص منه ولكن في صمت.

ساندار بيشاي يسحب البساط ولكن!

ساندر بيشاي المدير التنفيذي الحالي لجوجل
ساندر بيشاي المدير التنفيذي الحالي لجوجل

في عام 2011 تم تعيين أندي روبن نائبًا للرئيس في شركة جوجل وبدأ في تلقي حوالي 20 مليون دولار سنويًا من الرواتب والمكافآت والتعويضات القائمة على الارباح، وفي عام 2012 أقرضت شركة جوجل أيضًا روبن مبلغ 14 مليون دولار لشراء عقار على الشاطئ في اليابان.

ولكن عندما جمعت جوجل إدارة قسم Android مع قسم Chrome في عام 2013 فقد أندي روبن سلطاته بعد قدوم ساندرا بيشاي الرئيس التنفيذي الحالي لشركة جوجل، ولكنه بقي ذا قيمة عالية للشركة وفي تلك السنة عرضت جوجل على أندي روبن مكافأة لمرة واحدة بقيمة 40 مليون دولار في شكل أسهم ومبلغ إضافي قدره 72 مليون دولار على مدى العامين المقبلين.

في ذلك الوقت كان أندي روبن يواعد امرأة أخرى في قسم الأندرويد وبحلول عام 2013  حصل اللقاء في أحدى الفنادق في وادي السيليكون، والذي الذي أصبح يهدد الرجل ومستقبله وأيضًا الهجوم المتوقع على شركة جوجل لدورها في تغطيته لهذا الأمر.

انتظرت المرأة حتى عام 2014 قبل تقديم شكوى إلى إدارة الموارد البشرية في جوجل وإخبار المسؤولين عن العلاقة وفي سبتمبر 2014 بعد عدة أسابيع من التحقيق منح مجلس إدارة جوجل أندي روبن منحة بقيمة 150 مليون دولار على أن تُدفع على مدار عدة سنوات، ووفقًا لأشخاص على صلة بشركة جوجل فإن هذا المبلغ كان مبلغًا سخيًا على غير العادة حتى وفقًا لمعايير جوجل نفسها.

أعطت منحة الأسهم التي بلغت 150 مليون دولار لأندي روبن ورقة مساومة هائلة عندما بدأ التفاوض على طرده بعد حوالي شهر، ذلك لأن التعويض الذي يحصل عليه مدير الشركة التنفيذي – ومقدار ما يتركوه وراءهم – غالبًا ما يؤخذ في الاعتبار أثناء محادثات التسوية.

رجل الــ350 مليون دولار

اندي روبن

عندما تقوم جوجل بطرد الموظفين ذوي المستوى الأدنى فإنها عادةً ما تطردهم بشكل فوري وتدفع القليل إن أرادت لذلك الموظف، ولكن بالنسبة لكبار التنفيذيين فإن لجوجل عوامل أخرى تأخذها في الحسبان فق قد تعني الدعوى القضائية التي يرفعها مدير تنفيذي إلى جذب وسائل الإعلام للشركة التي سوف تبحث بالتأكيد بشكل أكثر عُمقًا مما سيؤدى لخسائر وأضرار كبيرة للشركة.

فالمؤسس لاري بيج عادًة يوصي بمبالغ ضخمة لكبار التنفيذيين وفي حالة أندي روبن فقد صرح لاري بيج للمقربين منه أنه شعر بأن أندي روبن لم يتم تعويضه بشكل مناسب عن مساهمته في أندرويد.

ولكن في النهاية دفعت جوجل لاندي روبن 90 مليون دولار تمت هيكلتها على شكل دفعات بحيث حصل على 2.5 مليون دولار في الشهر لأول سنتين و 1.25 مليون دولار في الشهر للسنتين التاليتين، مع وجود بند في عقد الإنفصال يمنع أندي روبن من العمل لصالح منافسين أو الحديث بشكل مهين أو غير لائق عن شركة جوجل في أحاديثه الصحفية والإعلامية.

ثم ابتعدت الشركة عن طريق أندي روبن وجعلت رحيله يبدو وديًا وبالتراضي كما ظهر في تصريح لاري بيج العام المليء بالإمتنان والشكر، ولم تكتفي بذلك فقط بل استثمرت جوجل في شركة أندي روبن الإستثمارية Playground Global التي أنشأها بعد ستة أشهر فقط من مغادرته جوجل حيث استطاع جمع مبلغ يقارب الـ800 مليون دولار أسس منها شركته Essential للهواتف الذكية التي تعمل بنظام التشغيل أندرويد.

فقد ارتفعت ثروة أندي روبن التي تغذيها جوجل بنسبة 35 مرة في أقل من عقد من الزمان حيث تبلغ قيمة ثروته الآن حوالي 350 مليون دولار مقابل 10 ملايين دولار في عام 2009!!

0

شاركنا رأيك حول "ما السر وراء حماية شركة جوجل لـ “أب الأندرويد” أندي روبن ؟؟"