عن أفكار الرجل الحديديّ الجنونيّة… هل فشل ابتكار إلون ماسك الأخير؟؟

سيارة تسلا 3
0

لقد تفاجئنا جميعًا بابتكار إيلون ماسك المذهل  لسيارة Tesla Model 3 في مطلع العام الحالي وبسعر منافس جدًا مقارنة بالسيارات الأخرى ولكن فريق من المهندسين والمحللين قضوا قرابة 6600 ساعة في مستودع في شمال ديترويت في ولاية ميشيغان الأمريكية يختبرون ويحللون ابتكار ماسك الأخير Model 3  وعلى ما يبدو لديهم أخبار جيدة وأخرى سيئة …

سيارة تسلا 3

في البداية تمتلك الشركة أفضل تكنولوجيا لأي سيارة كهربائية على الإطلاق مع هوامش ربح بسيطة يمكن أن تجعلها في موضع حسد معظم شركات السيارات الأخرى، ولكن على ما يبدو لم يقوموا بالتخطيط السليم لمشروعهم المتكامل فقد لاحظ المهندسون والمحللون أن هناك كمية من المصاريف والنفقات المهدورة المرتبطة بتصميم السيارة الضعيف.

إقرأ أيضًا: كيف أصبح ” إيلون ماسك ” رائد الأعمال الأكثر جنوناً على الإطلاق؟

واستنتج ساندي مونرو مؤسس شركة Munro & Associates التي أشرفت على تفكيك وتحليل Tesla Model 3 أنّ السيارة الواحدة تكلف أكثر من سيارة BMW i3 ذات السعر المماثل!! وقد تكون هناك تكاليف إضافية متعلّقة بتكاليف التصنيع وبرأي المشرفين على هذه الدراسة بأن العديد من المشاكل تنبع من الخيارات الاستثنائية التي اتخذها الرئيس التنفيذي لشركة تسلا إيلون ماسك، وقال مونرو في مقابلة كان قد أجراها مؤخرًا:

اذا صُنِعَت هذه السيارة في أي مكان آخر ولم يكن ماسك جزء من عملية التصنيع فإنهم سيجنون الكثير من المال

من الأخطاء التصميمية الواضحة في هيكل السيارة كان حجمها الكبير والثقيل، حيث تجلس البطارية في أرضية السيارة وتضيف صلابة وثقل للسيارة؛ كما قال مونرو فقد جعلوا السيارة أثقل وأكثر كلفة دون أن يستفيدوا كثيرًا. ويحتوي الجزء الخلفي من Model 3  أيضًا على تسع قطع معدنية مُثبتة مع بعضها بشكل جيد عوضًا عن قطعة واحدة مثل بقية السيارات.

سيارة تسلا 3

وبرأي فريق المهندسين بأن تصميم هيكل السيارة هو المشكلة الأكبر بهذه السيارة  وقد رفضت شركة  Tesla التعليق على الرغم من أن الشركة قد ذكرت بيانًا منذ  أبريل الماضي قالت فيه إن طراز Model 3 أصبح أفضل وقد علقت الشركة على تحليل مونرو بقولها:

لقد قمنا بتحسين عمليات الإنتاج بشكل كبير منذ ذلك الحين وهناك دائمًا مجال للتحسين وإن بياناتنا تظهر بالفعل بأنّ جودة Tesla Model 3 تتحسن بسرعة

ويرى فريق مونرو  بأن السيارة تستطيع تحقيق هوامش ربح بسيطة جدًا مقارنة بتقنية السيارة وتطوّرها الهائل، وهذه الأخطاء التصميمية ممكن أن تعرقل أعمال الشركة التجارية من حيث حركة البيع وجمع الأرباح، وخصوصًا بعد المبالغ الضخمة التي دفعتها شركة Tesla التي قدّرت ب 1.2 مليار دولار في النصف الأول من العام الحالي، وقدر مونرو أن التكلفة الإجمالية للبناء كانت 34.700  دولار أمريكي!!

النسخ الأخرى من Tesla model 3 التي تحتوي على ميّزات أقل يمكن أن تصل تكلفتها لـ 30 ألف دولار أميركي، لأن البطارية الأصغر أقل تكلفة وبعض المعدات الأخرى ستخرج من السيارة.

وبالمقارنة فقد قدرت شركة Munro تكلفة إنتاج سيارة شفروليه بولت بنسختها الكاملة بأكثر بقليل من 30 ألف دولار أمريكي، في حين أن سيارة BMW i3 تكلف أقل من 33 ألف دولار أمريكي. وقال مونرو إن تقديراته المتعلقة بالهامش لا تحتسب تكاليف مثل الاستثمار في البحث والتطوير وإيجاد الحلول الهندسية.

وبعد أن انتهى تحليل السيارة الجديدة وتحديد المشاكل الموجودة في التصميم قامت شركة Tesla بالتواصل مع مونرو وقد حذّرهم حينها بأن Tesla Model 3 سيارة ثقيلة ومكلفة للغاية، ولا تحتاج لهذا التعقيد؛ وكان رد إيلون ماسك بأنه طرد المهندس المسؤول عن تصميم هيكل السيارة السيء ولكن لم يبح عن اسم المهندس المسؤول عن هذا الخطأ الفادح وسيقومون بتحسين التصميم.

إقرأ أيضًا: التغريدة التي كلَّفَتْ إيلون ماسك 40 مليون دولار

وكل هذه التعقيدات والتكاليف الإضافية  والنفقات الزائدة برأي النقاد بسبب تعقيد الشركة وبذخها الزائد عن الحد؛ بداية بعدد الموظفين الكبير جدًا الذي يبلغ عشرة آلاف موظف!! في حين مصانع أخرى مثل تويوتا لم يتجاوز عدد موظفيها 4400 موظف‘ انتهاء باهتمامهم بتفاصيل غير مهمة ولكن Tesla ترغب بصنع كل شيء على طريقتها الخاصّة وبرأي إيلون ماسك هناك الكثير من الأشياء التي يستطيعون العمل عليها لتحسين تصميم السيارة مثل تغيير بعض أساليب التجميع لجعل السيارة أخف وأرخص وأكثر بساطة.

سيارة تسلا 3

ولكن من الواضح أن تركيز إيلون ماسك كان على إيجاد طريقة لتطوير نظام المدّخرات للوصول إلى نظام ممتاز، فوصل لنظام مدّخرات مميز جدًا برأي فريق المحللين.

نظام المدّخرات الخاص بالسيارة من أفضل الأنظمة الموجودة، حيث تسير لمسافة 310 أميال بشكل مستمر وقد تفوقت على كلّا من Chevy Bolt  وBMW i3 وقد وصلت تكلفة نظام المدّخرات إلى أكثر من 13 ألف دولار أميركي!

ولا تتميز السيارة فقط بنظام المدّخرات، إنما بالسرعة الكبيرة أيضًا بسبب المحرّك الكهربائي المتقدم المستخدم. حيث استخدموا طريقة تصميم مميزة في صنع المحرّك الخاص لسيارة Tesla Model 3، يعتمد على استخدام نظام مغناطيسي قوي لتتحرك السيارة بسرعة كبيرة وتوليد كمية كبيرة من الطاقة، وبرأي مونرو هذا المحرّك مميز جدًا في هذه السيارة وعلى الجميع أن يأخذ ذلك بعين الاعتبار.

في حين تعتبر البرمجيات والتصميم الإلكتروني المستخدم أفضل ما  يمكن، حيث وجد مونرو أن شركة Tesla خفضت كمية الأسلاك  المنتشرة عبر السيارة بتصميم إلكتروني بسيط يعتمد على دارات الكترونية منفصلة عن بعضها البعض، ولم تخطر هذه الفكرة في بال الشركات المصنّعة للسيارات من قبل. على الرغم من النفقات الزائدة والأخطاء التصميمية للسيارة وهيكلها إلا أنه توجد مزايا أخرى ممتازة وبسعر مثالي ولكن إيلون ماسك رجل الألفية لن يرضى بذلك سيقوم بشيء حيال ذلك ويطوّر السيارة قريبًا وسنسمع أخبارًا سارّة قريبًا!!

0

شاركنا رأيك حول "عن أفكار الرجل الحديديّ الجنونيّة… هل فشل ابتكار إلون ماسك الأخير؟؟"