ما هي أسباب شعبية تطبيقات غرف الدردشة ولماذا تسبب الإدمان؟

بالرينغو
4

يظن الكثيرون أن شبكات التواصل الاجتماعي قد قضت على تطبيقات غرف الدردشة التي عرفناها قبل سنوات، ولكن يبدو أن هذا الأمر غير صحيح، فمع أن الكثير من التغييرات طرأت على شكل هذا النوع من التطبيقات إلا أنها ما زالت تحظى بإقبال كبير من قبل المستخدمين، ونتيجة هذا الإقبال يظهر تطبيق غرف دردشة جديد واحد على الأقل كل شهرين!

نعم لقد حققت شبكات التواصل الاجتماعي الغرض الذي بنيت من أجله، لكن في بعض الأحيان قد تشعر وكأن الأمر قد زاد عن حده بعض الشيء، فرغم كون وسائل التواصل رائعة وتصلك بمن تحب إلا أن آخر شيء ترغب به بعد يوم عمل طويل أن تعود للمنزل وتمسك هاتفك وترى رسائل الأقرباء تنهال عليك معاتبة على عدم السؤال والغياب الطويل. ناهيك عن ذكر القيود التعبيرية التي يفرضها عليك وجود بعض الأشخاص على صفحات التواصل لديك.

هل يوجد مجتمع افتراضيّ تعبّر فيه عن نفسك من دون تقيّد بالواجبات والالتزامات الاجتماعية المرهقة! دردشة لأجل الدردشة فقط؟ ومتى ما شئت أن تغيب وتنسحب فالأمر يعود لك تماماً. لن يسألك أحدٌ لم هذا الغياب، ولن يطلّ زميلك خفيف الظلّ في العمل ليسخر من اهتمامك بأمرٍ ما، ولن يلاحقك أحدٌ ليراقب ظهورك.

الإجابة هي نعم! وهذا أحد الأسباب التي ساعدت تطبيقات غرف الشات على الحفاظ على شعبيتها رغم هيمنة شبكات التواصل الجديدة، وسنأخذ هنا تطبيق بالرينغو Palringo مثالاً باعتباره أحد أكثر التطبيقات شعبية في هذا المجال، مع ملايين مرات التحميل من متاجر التطبيقات، والآلاف من التقييمات الإيجابية حيث تقييم التطبيق 4.5 نجوم من أصل 5 على متجر تطبيقات App Store و 4.1 على متجر تطبيقات Google Play.

تطبيق بالرينغو

إليك الأسباب التي تجعل تطبيقات غرف الدردشة مثل بالرينغو أفضل بديل لمن يريد الهرب من شبكات التواصل التقليدية وتجربة شيء جديد..

الهرب إلى مجتمع جديد

إنشاء مجتمعك الخاصّ أو الانضمام إلى مجتمعات موجودة مسبقاً تحوي العديد من المستخدمين المختلفين حول العالم، ممّن يشاركونك الآراء والأفكار والاهتمامات من خلفيّات ثقافيّة متنوّعة، ممّا يمنحك الحيّز الذي تبحث عنه للمتعة والتسلية دون أيّ إزعاج، يمكن لهذه المجتمعات أن تصبح متنفسك من ضغوط العمل والأقرباء و كل ما يزعجك أو يشغل بالك.

وتصل سعة الغرفة الواحدة إلى 2500 عضواً، وبمثل هذا العدد، ستستمرّ المحادثات والنقاشات على مدار الساعة، في أيّ وقت ترغب ستجد من تتحدّث إليه.

التسلية

يقدّم بالرينغو العديد من الألعاب والتطبيقات المصغّرة من خلال البوت Bots هذه الألعاب يمكنك مشاركتها مع من ترغب فتقضي وقتاً مسليّاً ربّما كنت بحاجته لتعود إلى واقعك وعملك بنشاط من جديد، إضافةً إلى التطبيقات الغنية والمفيدة مثل بوت الترجمة من الإنكليزية إلى العربية.

وهذه الألعاب والمشاركات تمنحك نقاطاً تفيدك في تحسين وزيادة شهرتك على التطبيق.

التعبير عن نفسك بحرية وإخفاء هويّتك واختيار أسماء مستعارة

تسجيل الدخول لا يتطلّب رقم هاتف أو إيميل إذا لم ترغب في ذلك، يمكنك اختيار اسم مستعار والدخول بواسطته بسهولة!

لن يتعرّف أحد إلى شخصيتك الحقيقيّة، حيث يتيح التطبيق لك كامل الحريّة في إخفاء هوّيتك عن الآخرين، فإن كنت تبحث عن مهرب أو متنفس من الشبكات الاجتماعية الأخرى حيث يعرفك الجميع فأنت في المكان الصحيح.

بإمكانك التعبير بحرية عما يدور في بالك دون وجود الأقرباء أو الأصدقاء الذيي سيحكمون عليك لسبب أو لآخر؛ بالإضافة لذلك، التعبير عن نفسك بحرية سيمكنك من إنشاء صداقات جديدة مع أناس يشاركونك الأفكار نفسها في أماكن متفرقة من العالم، ومن هذه الصداقات بإمكانك إنشاء أو البحث عن مجتمعات تضم كل من يشابهك في طريقة التفكير، دون وجود من يملك حكماً مسبقاً على فكرك وشخصيتك!

نظام النقاط والسمعة

هذا النظام يمنح بالرينغو الحيويّة، فكلّما ازداد نشاطك وفعّاليتك على التطبيق سيرتفع رصيدك من النقاط وتحصّل مرتبة أعلى، وبهذا تكسب ميّزات وخصائص جديدة تميّزك عن غيرك، مثلاً عند انضمامك إلى غرفة واحدة أو أكثر ستحقّق أوّل إنجاز لك Social Butterfly، وكذلك مشاركتك بالألعاب وتقدّمك فيها يمنحك المزيد والمزيد من النقاط.

يبدو هذا النظام كما لو أنه لعبة مستمرّة على مدار الساعة لتشجعّك على أن تكون دوماً أكثر فاعلية ونشاطاً على التطبيق، ومراقبة إنجازاتك في غرفك الخاصّة أو تقدّمك في الألعاب.. وازدياد نقاطك يمنحك الشهرة والسمعة ومعرفة الناس لك في هذا العالم الممتع.

الأمر قد يسبب الإدمان!

فتطبيق بالرينغو على سبيل المثال ما زال يتمتع بدرجة عالية من وفاء المستخدم حيث ستجد من الأعضاء من كان متواجداً على التطبيق لأكثر من سبع سنوات!

لماذا؟ ببساطة بسبب الميزات التي يقدمها من خصوصية والقدرة على التعبير دون قيود، ناهيك عن ذكر نظام السمعة، فعند بنائك لمجتمعك الخاص وتكوين صداقات مع أناس من كافة بقاع الأرض، سوف يصعب عليك التخلي عن هذه الصداقات وخاصةً عندما يصل عدد أفراد شبكتك لأكثر من 2000 شخص!

للاطلاع على المراجعة الكاملة للتطبيق من هنا. متوفّر لكلّ من أجهزة Android ، وiOS

4

شاركنا رأيك حول "ما هي أسباب شعبية تطبيقات غرف الدردشة ولماذا تسبب الإدمان؟"

  1. Hamza Karaoui

    شكرا على هده المعلومات الجيدة ﻷنها علمتني كيف يفكرون الشراكات الإلكترونية الكبرى في طريقة جدب أي مستهلك لكي يجرب شيء جديد كتطبيق بالرينغو Palringo الدي إستحود على مواقع مواقع التواصل الاجتماعي ❤

أضف تعليقًا