أصحاب التطبيقات يشاركون معلومات حساسة مع فيسبوك دون إخبار المستخدمين

0

يحظى موقع فيسبوك بالحصول على المعلومات الشخصية الحساسة التي يرسلها أصحاب الهواتف الذكية إلى تطبيقات جوال منفصلة تمامًا، وذلك بفضل أداة برمجية تشارك هذه البيانات على الفور مع الشبكة الاجتماعية لتحسين استهداف الإعلانات، وفقًا لتقرير صادر عن صحيفة وول ستريت جورنال.

من المعروف منذ وقت طويل أن التطبيقات خارج نظام فيسبوك يمكن لها أن تشارك البيانات مع الشركة عن طواعية وأن تساهم في تسهيل الوصول إلى المستخدمين الحاليين والجدد على النظام الأساسي من خلال الإعلانات.

ومع ذلك، يسلط تقرير وول ستريت جورنال الضوء على سلوك ينتهك الخصوصية بشكل خاص من قِبل تطبيقات الصحة واللياقة البدنية حيث يمكن أن تكون المعلومات التي تتم مشاركتها أي شيء من أنشطة الحمية والتمرينات الرياضية إلى دورة إباضة المستخدم وما إذا كانت تنوي الحمل.

ووفقًا للتقرير، فإن صانعي التطبيقات مثل متعقب الإباضة Flo Health و Azumio Inc، صانع أكثر متتبع معدل ضربات القلب الأكثر شيوعًا على نظام التشغيل iOS، يستخدمون ما يُعرف باسم “App Events”، وهي أداة توفرها فيسبوك وتشارك بيانات حساسة، البيانات التي يرسلها المستخدم مباشرة مع الشبكة الاجتماعية التي يجب على المستخدم إرسالها يدويًا في معظم الحالات.

ويتم استخدام تلك البيانات لإعلام أدوات استهداف الإعلانات في فيسبوك، والتي توفرها لنفس المطورين وغيرهم حتى يتمكنوا من الوصول إلى المستخدمين الحاليين والجدد عندما يتصفحون الشبكة الإجتماعية الأكبر في العالم.

في حالة Flo Health، يعمل فيسبوك بشكل فعال على مطابقة المعلومات التي يجمعها من ميزة تتبع الإباضة في البرنامج إلى الملفات الشخصية الحقيقية، حيث يمكن للمستخدمين تصنيفها كهدف مستقر للإعلانات المتعلقة بتوقع الأمهات والآباء الجدد.

ليس من الواضح ما إذا كان هناك أي شكل من أشكال الترتيب المالي يتم فيه تشجيع التطبيقات لمشاركة هذه البيانات مع فيسبوك، لكن الصحيفة تفيد بأنه من بين 70 تطبيقًا تم رصدها، والتي كانت جميعها من بين التطبيقات الأكثر شعبية على iOS، قام 11 منها بمشاركة هذه البيانات مع فيسبوك.

لا يبدو أن أي منهم يخطر المستخدمين بأداة مشاركة البيانات هذه من خلال سياسات الخصوصية أو شروط الخدمة، ونظرًا لأن المشاركة تحدث خارج حدود الأذونات القياسية مثل الموقع والصوت والوصول إلى الكاميرا فلا يبدو أن آبل أو جوجل على علم بمعرفة ما إذا كان تطبيق على iOS أو أندرويد يتصل بمعلومات حساسة كهذه إلى جهة خارجية الخدمات.

وقالت متحدثة باسم فيس بوك للصحافة:

“نطلب من مطوري التطبيقات أن يكونوا واضحين مع مستخدميهم حول المعلومات التي يشاركونها معنا”، في شروط الاستخدام الخاصة بمجموعة أدوات تطوير البرامج، والتي يتم تضمين أحداث التطبيق بها، يقول فيسبوك إنها قد تستخدم البيانات التي تم جمعها “لتحسين التجارب الأخرى على فيسبوك بما في ذلك إمكانات ترتيب الأخبار ومحتوى البحث”.

إقرأ أيضا: ظاهرة تطبيق تيك توك TikTok الذي سرق ما تبقى من عقول المستخدمين!

0

شاركنا رأيك حول "أصحاب التطبيقات يشاركون معلومات حساسة مع فيسبوك دون إخبار المستخدمين"

أضف تعليقًا