تحديات إدارة البيانات تكلف شركات الإمارات مليوني دولار في السنة

0

أفادت دراسة حديثة أن أكثر من ثلثي المؤسسات في الإمارات العربية المتحدة تخسر أكثر من ساعة واحدة يوميًا بسبب صعوبة تحديد البيانات التي تؤثر على كفاءة الأعمال بنسبة 17 في المائة.

وفقًا لدراسة قيمة البيانات التي أجرتها شركة Vanson Bourne لصالح شركة Veritas، قالت 68 بالمائة من الشركات الإماراتية إن أكثر من ساعة واحدة تضيع يوميًا بسبب صعوبة تحديد موقع البيانات بينما قالت 30 بالمائة أن الوقت الضائع هو أقل من ساعة واحدة.

بالإضافة إلى ذلك، تعتقد الشركات أن هذا يؤدي إلى انخفاض الكفاءة بنسبة 17 في المائة، وهي نسبة أعلى قليلاً من المتوسط العالمي، وأضافت أن أكثر من 2.1 مليون دولار يتم فقدانها بسبب التحديات في إدارة البيانات اليومية سنويًا على غرار المتوسط العالمي.

غطى المسح 1500 من صانعي القرار ومديري البيانات في 15 دولة، بما في ذلك 100 من كبار المتخصصين من الإمارات العربية المتحدة.

وعلى العكس من ذلك، أبلغت المنظمات التي تستثمر في الإدارة اليومية الفعالة لبياناتها عن وفورات في التكاليف وإنتاجية أفضل للموظف نتيجة لذلك.

في المتوسط، تقول سبعة من كل عشرة (70 في المائة) أنهم خفضوا التكاليف، بينما قالا أكثر من الثلثين (69 في المائة) إن موظفيهم أصبحوا مؤهلين الآن ليكونوا أكثر إنتاجية.

في النتائج الرئيسية، قالت 27 بالمائة فقط من الشركات المشاركة من الإمارات العربية المتحدة أن بيانات مؤسساتهم متكاملة تمامًا، على غرار المتوسط العالمي البالغ 29 بالمائة.

سجلت الشركات في ألمانيا أعلى مستوى من تكامل البيانات على مستوى المنظمة بنسبة 46 في المائة تليها الولايات المتحدة بنسبة 44 في المائة والبرازيل بنسبة 36 في المائة.

على الصعيد العالمي، كشفت الدراسة أن تحديات إدارة البيانات لها تأثير كبير على كفاءة الموظفين وإنتاجية وربحية الشركات، في المتوسط يفقد الموظفون ساعتين في اليوم بحثًا عن البيانات، مما يؤدي إلى انخفاض بنسبة 16 في المائة في كفاءة القوى العاملة.

إقرأ أيضا: مقارنة بين هواتف Galaxy S10 Plus و Galaxy S10 و Galaxy S10e

0

شاركنا رأيك حول "تحديات إدارة البيانات تكلف شركات الإمارات مليوني دولار في السنة"

أضف تعليقًا