طريقة لمشاركة أرائك مع جمهورك.. الدليل الشامل لإطلاق برنامج بودكاست ناجح

كيف اعمل بودكاست ناجح
1

ما هي قصتك؟ هل عقلك مزدحم وتريد أن تخبر الجميع عن رأيك في الأخبار التي تطالعها؟ وماذا عن الأحداث الرياضية؟ أو أحدث البرامج التلفزيونية أو التقنيات الموجودة في مجال التعليم والعلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات؟!

أسئلة كثيرة وأراء عدة لديك تريد مشاركتها مع الجميع ولكن ما الوسيلة؟! ربما الكتابة لا تكفي والفيديوهات المرئية قد تكون مكلفة ولا إمكانيات لك بها إذًا ما رأيك ببرنامج بودكاست Podcast تعطيك القدرة على تبادل الأفكار الخاصة بك ومناقشة آي موضوع تعتقد أنه من الضروري مناقشته وإيصال رأيك لكل مهتم.

يمكن الاستماع إلى ملفات البودكاست من قبل الملايين من الأشخاص حول العالم وبواسئل عدة أسهلها الهواتف الذكية لذلك ما المانع في تسجيل وتعديل ونشر وعرض برنامجك الخاص و كل ذلك من غرفتك وكرسيك الذي تجلس عليه الآن.

ربما كان تشغيل وإنتاج ونشر برنامج بودكاست قبل خمسة أو عشر سنوات يعد مهمة أسهل بكثير مما يبدو عليه الآن ولكن بالمزيد من الجد والمثابرة ستصل لما تصبو إليه وهنا سأوضح لك كيفية البدء والأجهزة التي ستحتاج إليها وكيفية تسجيل البرنامج والعثور على الاستضافة والتفاعل مع الشبكات الإجتماعية لترويج برنامجك.

اقرأ أيضًا: جولة في عالم بودكاست Podcast… مايجب أن تعرفه عن عالم التدوين الصوتي!

ولكن لماذا بودكاست وليس مدونة؟!

كيف اعمل بودكاست

المدونات الشخصية تعتبر هي الوسيلة الأكثر شيوعًا لتوصيل رسالتك بغض النظر عن الموضوع ولكن يمكن أن تكون المدونة مستهلكة للوقت – إذا كنت وحدك – وليس لديك فريق ومع وجود مدونات لا تحصى ولا تعد تتناول جميع المجالات فهذا وحده كفيل بأن يأخذ من وقتك ساعات طويلة لتحرير المقالات وتنفيذ العمليات الفنية اللازمة لضمان انتشارها.

للتذكير: البودكاست هو أيضًا نوع من أنواع التدوين

بينما بدايتك كبودكاستر Podcaster سيكون لديك خيارات متنوعة ومتوفرة للبدء بداية من هاتفك كجهاز تسجيل وخدمات مجانية لتحميل الحلقات ومواقع مجانية لإنشاء ستوديو بودكاست وإمكانية نشرها على الشبكات الإجتماعية والمواقع المختلفة.

بالإضافة إلى أنها من أفضل الطرق لمناقشة موضوع ما وهي أفضل من المدونات ومجموعات النقاش ووسائل التواصل الاجتماعي بالطبع وتعتبر وسيلة بسيطة للغاية لتحقيق ومشاركة ارائك حول الموضوعات المختلفة وأيضًا أسهل في التنفيذ بكثير مما يفكر أو يتوقعه الكثيرون، في الأساس كل ما تحتاجه هو شيء للحديث عنه وجهاز التسجيل الرقمي وخدمة تخزين لتحميل التسجيل إليها وبعد الانتهاء من ذلك يمكنك السماح للأشخاص بمعرفة أن البودكاست متاح للاستماع إليه وتبدأ المناقشة.

اقرأ أيضًا: الإلهام من قصص نجاح الآخرين.. أفضل قنوات بودكاست للأعمال

الخطوة الأولى: كيف تبدأ برنامج البودكاست الخاص بك؟

هناك سؤالان كبيران تحتاج إلى طرحهما على نفسك قبل كل شيء وهما:

ما هو نوع البودكاست الخاص بك؟

حسنًا، بإجابتك على هذا السؤال فهي الخطوة الأولى لمعرفة من أين تبدأ وبداخلها تتفرع من أسئلة أخرى مثل: لماذا تريد إنشاء بودكاست؟ لديك اهتمام بقطاع معين؟ تحب الحديث ومشاركة ارائك؟ إذا كان الأمر كذلك فقد تكون قد حددت موضوع البودكاست الخاص بك كطريقة رائعة لبناء برنامجك وتزويد العملاء والجمهور المستهدف بمحتويات قيمة ومسلية.

هل ستتخذ هذا الأمر كهواية أم عمل؟

إذا كنت تأخذ أمر إنشاء بودكاست خاص بك كهواية هذ قد يعني هذا أنك ستنشئ حلقات في وقت فراغك بدون ضغوط وموضوعك سيكون بحسب سخونة أخبار وأحداث موضوع برنامجك وهذا أيضًا يمكن أن طريقة للبدء والتطور لاحقًا.

في كلتا الحالتين يمكنك تحديد لماذا تريد إنشاء بودكاست من خلال الإجابة على الأسئلة أعلاه ومن المهم أن تضع في اعتبارك أنه يمكنك الاستمرار في تحفيز نفسك حتى عندما تجد صعوبة في الظهور وتسجيل الحلقات.

الخطوة الثانية: من هم جمهورك؟

كيف اعمل بودكاست

إذا كنت قادمًا بنظرة تجارية وكنت على سبيل المثال مدربًا شخصيًا يرغب في إنشاء بودكاست للصحة واللياقة البدنية فقد يكون جمهورك المستهدف أشخاصًا مهتمين بتناول الطعام الصحي أو خسارة الوزن أو من يبحثون عن التحفيز في صالات التمارين الرياضية.

أما إذا كنت تنشئ برنامجًا للترفيه مثل الحديث عن مسلسلات وعروض مخلوقات الزومبي والخيال عندئذٍ سيكون الجمهور المستهدف ببساطة أشخاصًا لديهم نفس الشغف، قد يكونون من المعجبين بالبرامج التلفزيونية مثل The Walking Dead وألعاب الفيديو مثل Resident Evil  وكتب مثل World War Z، وأفلام مثل Night of the Living Dead.

كُن ذكيًا وابدأ في تكوين واستقطاب جمهور مستمع لما تقوله لذلك من الجيد أن ترسم بالضبط سبب رغبتك في أن يستمع هؤلاء الأشخاص إلى المحتوى الخاص بك، الشخص الذي يستمع لك هو شيء يجب أن تضعه في اعتبارك في كل مرة تخطط لحلقة ما، تساعدك هذه الشخصية وتلك الأسئلة في الحفاظ على تركيزك على المسار الصحيح مما يجعل كل محتوى تنتجه أكثر جذبًا له.

الخطوة الثالثة: منح جمهورك سبب للاستماع إليك

كيف اعمل بودكاست

سواء كنت تقدم معلومات تساعد شخصًا ما على إنقاص وزنه (في حالة المدرب الشخصي) أو إجراء مقابلة مسلية مع أحد المشاهير فيجب عليك أن تقدم لمستمعيك ليس سببًا للإصغاء إليك فحسب بل أعطتهم سببًا للعودة مرة أخرى للحصول على المزيد، ومن المهم التفكير في ذلك في مراحل التخطيط والإجابة على هذا السؤال مثلًا: هل يمكنك كتابة 10 إلى 15 حلقة ممكنة تعتقد أن جمهورك المستهدف يحب أن يستمع إليها؟

الخطوة الرابعة: تسمية البودكاست الخاص بك

كيف اعمل بودكاست

هناك ثلاثة فئات رئيسية عندما يتعلق الأمر بتسمية البرنامج الخاص بك:

الاسم الذكي

قد تفكر في اسم ذكي لبرنامجك ولكن تذكر أن الأشخاص بحاجة إلى العثور عليها عندما يبحثون عن معلومات حول برنامجك وإذا كان لديك اسم ذكي/جذاب لبرنامجك فحاول أيضًا تضمين وصف في العنوان فليس هناك أي فائدة في عرض محتوى رائع إذا لم يتمكن أحد من العثور عليه.

الاسم الوصفي

يمكنك تسمية برنامج عن طريق وصفها بكلمات وعبارات تبدو جذابة لمن يبحث على محركات البحث، على سبيل إذا كنت تطلق على برنامجك “The Podcast Football Weekly ” فلا شك على الإطلاق أن الوصف هنا يتعلق ببرنامجك بالضبط.

وتجنب ذكر الكثير من الكلمات وتذكّر أيضًا أنك ستحتاج إلى نطق اسم برنامج البودكاست الخاص بك كثيرًا عند تسجيل الحلقات لذا تأكد من أنه على طرف لسانك بشكل متكرر لترسيخ الاسم لدى جمهور مستمعيك.

استخدام اسمك الخاص

هذا يعتبر تحدٍ كبير بالنسبة لك فإذا لم تكون قد حصلت بالفعل على جمهور فإن المخاطرة هنا عالية إلا إذا كان اسمك لديه شهرة كبيرة ويظهر بصورة متكررة في مجال ما “مؤثر على السوشال ميديا مثلًا”.

إذا أطلقت على البودكاست الخاص بك اسم عام مثل “مدثر النور” وكان الأمر يتعلق ببرنامج يناقش جديد التقنية فسيفكر الناس ويطرحون سؤال مثل “من هو مدثر النور؟” وينتقل إلى البودكاست التالي، لذلك يمكنك دمج إسمك في برنامج البودكاست الخاص بك مع شيء وصفي قصير مثل “جديد التقنية مع مدثر النور” وتجنب إضافة أي تفاصيل أخرى بعد هذا الإسم ليسهل تذكره وحفظه.

الخطوة الخامسة: تخطيط الحلقات الخاصة بك

كيف اعمل بودكاست

بعد تحديد نوع المحتوى الذي ترغب في تنفيذه في البودكاست الخاص بك حان الوقت للتفكير في الحلقات نفسها لذا عند النظر في كيفية بدء البودكاست الخاص بك إليك بعض الأسئلة الأكثر شيوعًا حول حلقات البودكاست:

كم يجب أن يكون عليه طول الحلقة؟!

يعتمد طول حلقة البودكاست فقط على المحتوى الذي تقدمه في بعض الأحيان يمكنك أن ترسل رسالة في 10 – 15 دقيقة وفي البعض الأخر يمكن أن يكون أكثر من ساعة بينما تشير معظم الأبحاث إلى أن المتوسط يجب أن يكون “20” دقيقة، ولكن لا تقلق كثيرًا بشأن هذه الأرقام في النهاية يجب أن يتم تحديد طول الحلقة الخاص بك عن طريقين عاملين:

  • المحتوى الخاص بك
  • جمهورك

إذا كان لديك 50 دقيقة من المحتوى القيّم فلماذا تختصره إلى 20 دقيقة وبالمثل إذا قلت كل شيء يجب عليك قوله في 10 دقائق فلماذا تمده إلى 30 دقيقة؟ بالطبع هنالك حالات خاصة مثل إذا أخرجت حلقة رائعة من البداية إلى النهاية وامتدت الحلقة لمدة ساعتين في هذه الحالة يمكنك تقطيعه وجعلها حلقتين متتابعتين.

وبمرور الوقت سيخبرك المستمعون إذا كانوا يعتقدون أن حلقاتك قصيرة جدًا أو طويلة جدًا، حاول استطلاع جمهورك مرة واحدة في كل سنة لجمع بيانات كهذه وعن طريقها يمكنك ضبط الوقت وفقًا لذلك ولكن كن حذرًا من اتخاذ قرارات كبيرة استنادًا إلى تعليق أو تعليقين لذلك لا تختار سوى تغيير الأشياء عندما تكون متأكدًا من أنها ستفيد أغلبية المستمعين.

الخطوة السادسة: ما هو معدل الحلقات التي أبثها للجمهور؟!

كيف اعمل بودكاست

تمامًا مثل الفقرة السابقة المتعلقة بمدة الحلقة الواحدة محتواك سيحدد هذا الأمر ولكن مع ذلك ينبغي عليك التركيز على التواجد بكثافة خاصة إذا كنت في بداياتك وتبحث عن النمو مثل حلقتين في الأسبوع وعندما تصل إلى نقطة يعرف فيها المستمعون يوم الأسبوع الذي يبدأ فيه برنامج ففي هذه الحالة ستعلم أن لديك تأثيرًا عليهم.

و إذا كنت تود وضع الحلقات فقط من أجل الوصول إلى موعد نهائي بدون النظر لنسبة نموك ففي هذه الحالة سيكون تأثيرك قليلًا لذلك ركز على وضع حلقة ممتازة واحدة في الشهر بدلًا من 4 حلقات متوسّطة جدًا في الأسبوع، ومرة أخرى دع المحتوى الخاص بك يقودك وبمجرد الانتهاء من نشر بعض الحلقات لبعض الوقت واكتسبت القليل من الجاذبية اسأل جمهورك للإتفاق على موعد ثابت ومحدد.

اقرأ أيضًا: ظاهرة تطبيق تيك توك TikTok الذي سرق ما تبقى من عقول المستخدمين!

الخطوة السابعة: عنوان الحلقة

 

كيف اعمل بودكاست

تمامًا مثل اختيار اسم للبودكاست الخاص بك من المهم اختيار العناوين الجيدة القابلة للبحث والوصف لحلقاتك، الخطأ الأكبر عندما يتعلق الأمر بتسمية الحلقات هو أن تسميهم “الحلقة 1” “الحلقة 2” وهكذا فهنا لا أحد سيعرف ما يمكن توقعه لذلك امنحهم سببًا للنقر على إحدى حلقاتك.

أوضح للناس ما سيحصلون عليه عند الاستماع إلى برنامجك وإذا نظرت إلى أي دليل للبودكاست سترى حلقات مع عناوين مثل “كيف …” أو “خمس نصائح ل …” وما إلى ذلك؛ هذه العناوين شعبية ولها مستمعيها تحتاج فقط إلى التأكد من أنك تقدم في الحلقة ما وعدت به في العنوان.

راجع أيضًا: أكثر التطبيقات تحميلاً على متجر جوجل بلاي

الخطوة الثامنة: تنسيق البودكاست

 

بعد البدء في كيفية بدء البث تحتاج إلى إلقاء نظرة على تنسيق حلقاتك وهناك بعض الخيارات المختلفة المتاحة لك هنا والأمر السار هنا هو أن البودكاست برنامج وهذا يعني أنه يمكنك تجربة كل من هذه التنسيقات التالية ولا يلزمك في أي وقت مضى الالتزام بأي منها.

قد تكون مرتاحًا مع تنسيق معين وتستقر عليها أو قد تفضل نهج “الحقيبة المختلطة” الأمر متروك لك تمامًا، ومن الأنواع الشائعة لتنسيقات برامج البودكاست:

The Solo Show

هنا ستحاول التحدث للمستمع مباشرة ونقل ارائك وخبرتك إليه، ستكون أنت ومن يستمع إليك فقط لا شخص أخر بينكما:

  • المزايا: لا تحتاج إلى الاعتماد على أي شخص آخر لتسجيل حلقاتك وانت في طريقك لتنبي علامتك الصوتية سيكون حصريًا لك لذا يمكنك إجراء مفاوضات على الرعاية ونشر الإعلانات داخل الحلقات ولا تحتاج إلى تقسيم الأرباح مع أي شخص.
  • التحديات: ربما يكون أسلوب العرض الأكثر رعبًا للمبتدئين ويتمثل أحد أكبر التحديات في العرض المنفرد في الشعور بأنك “تتحدث إلى نفسك” وتعلم أنك تتحدث بالفعل إلى المستمع.

The Co-Hosted Show

هنا سيكون التقديم جنبًا إلى جنب مع صديق أو زميل تتحدثان حول موضوع معين ونقل خبرتكم وارائكم ومناقشاتكم انتم الاثنان إلى أذن المستمع:

  • المزايا: للتغلب على هالة “الخوف من الميكروفون” أو التسجيل بمفردك سيكون عليك الدردشة في البرنامج مع شخص آخر، فإذا وجدت مضيفًا مشاركًا معك في الغرفة ستجد أن هناك شخصًا ما يناقضك في الرأي أو يناقش أو حتى يسخر بطريقة مقبولة للمستمع بالطبع وفي هذا التنسيق نجد أن هنالك بعض برامج البودكاست يوجد كيمياء كبيرة بين المقدمين وهذا من شأنه أن يخلق تجربة استماع كبيرة.
  • التحديات: لا تحتاج فقط إلى تخصيص وقت للتسجيل ولكن يجب أن يكون هذا الوقت مناسبًا أيضًا لمضيفك المشترك وهناك أيضًا مسألة الملكية: هل سيتم تقسيم أي دخل مستقبلي بنسبة 50/50؟ وماذا يحدث إذا مل المضيف أو لم يبدى اهتمامًا أو أصبح غير متاح في المستقبل؟

The Interview Show

هنا ستكون أن المضيف ومن يتحدث معك هو الضيف وليس بالضرورة أن يكون دائمًا حيث يمكن تغييرهم بتغيير الحلقات وعناوين الحلقات.

  • المزايا: يمنحك هذا النوع التنسيق فرصة إجراء دردشة مع شخص تعتبره قدوة لك أو شخص ما مشهور في مجال معين – إذا كان لديك علاقات شخصية معهم بالفعل وكنت قادرًا على جذبهم واستضافتهم في برنامجك  – بالإضافة إلى ذلك سيكون لدى ضيوفك جماهيرهم من الذين قد يستمعون إلى المقابلة وينتهي بهم الأمر إلى الاشتراك في برنامجك وإذا تم ذلك بشكل صحيح يمكنك حقًا زيادة جمهورك بهذه الطريقة.
  • التحديات: إجراء المقابلات هو مهارة ستحتاج إلى صقلها من خلال الممارسة لذا لا تقترب من من يعتبرون الصفوة في مجالهم بشكل مباشر ويجب أن يكون لديك مهارة إدارة الحوار المباشرة وبالطبع ستحتاج إلى العثور على الضيوف المحتملين والتعرف عليهم باستمرار ووضع جدول المقابلات والاعتماد على الآخرين للظهور (شخصيًا أو رقميًا) وستكون بحاجة إلى الاعتماد على التقنية الصحيحة مثل برنامج  Skype والتأكد من عمله بشكل صحيح – إتصال إنترنت قوي – من طرفك خلال إجراء المقابلة.

تنسيقات أخرى

هناك مجموعة من التنسيقات الأخرى التي لا يتم استخدامها بشكل شائع ولكنها قد تناسبك أو تناسب محتواك الذي تقدمه على سبيل المثال لديك:

  • المائدة المستديرة: مضيف واحد عادي وعدد من الضيوف يتحدثون في موضوع محدد على سبيل المثال مائدة مستديرة لمناقشة مثلًا قرعة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.
  • فيلم وثائقي: يسرد الراوي أو مقدم البرنامج موضوع ما من خلال مجموعة من المقابلات والمحادثات والمقاطع في الموقع لرسم صورة تخيلية لدى المستمع على سبيل المثال قصة صعود شركة ناشئة.
  • وثائقي- درامي: مزيج بين الدراما والوثائقي يقدم فيه موضوع ما بإضافة تأثيرات صوتية الهدف منه سبر أغوار هذا الموضوع بطريقة درامية وثائقية فيه معلومات واستخلاص نتائج.

الخطوة التاسعة: تسجيل البودكاست الخاص بك

كيف اعمل بودكاست

بعد الانتهاء من العمل الأساسي والتخطيط لبرنامجك حان الوقت للعمل بشكل أكثر جدية لتسجيل الحلقة الأولى إذًا ما هي المعدات التي تحتاجها للتسجيل؟!

الحد الأدنى الذي تحتاجه لتسجيل حلقة بودكاست هو جهاز كمبيوتر مزود بميكروفون مدمج والوصول إلى الإنترنت لكن كقاعدة عامة كلما كانت تكلفة الإعداد والمعدات محدودة كلما كانت جودة برنامجك محدودة.

لذلك توفر ميكروفون USB بسيط يمكن أن يحقق نتائج رائعة خاصة إذا اخترت الميكروفون الصحيح بالإضافة إلى ذلك وسيكون أكثر من مناسب للبدء واكتساب القليل من الخبرة قبل إنفاق مبالغ كبيرة من المال على المعدات الصوتية.

مع أخذ في الاعتبار أن ميكروفون أو سماعة هاتف رأسية يمكن أن يكون نقطة انطلاق مثالية لأن إبقاء الامور بسيطة في بادئ الأمر يمكن في سهولة التسجيل أيضًا وهذا يعني أنك ستتمكن من تسجيل حلقات منتظمة في الأيام الأولى ومنح نفسك فرصة جيدة لبناء متابعين أوفياء.

وإذا كنت تخطط للقيام بالكثير من المقابلات الشخصية فإن استخدام أداة مثل Rode Smartlav + مثالية حيث تم تصميمه للاستخدام في أي مكان يتطلب جودة صوت صوتية بصيغة متحركة ومحمولة دون تعقيدات وتكاليف المعدات اللاسلكية الإضافية، وكن حذرًا من تعقيد الأمور أكثر من اللازم المزيد من التعقيدات تعني المزيد من الأشياء التي يمكن أن تنكسر.

الخطوة العاشرة: تسجيل وتحرير الحلقات

كيف اعمل بودكاست

عند توصيل ميكروفون USB بالكمبيوتر ستحتاج إلى بعض البرامج لتسجيل الصوت وتحريره والخبر السار هو ليس بالضروري أن يكلفك أي شي فهناك برنامج مجاني يدعى Audacity والذي سيكون مناسبًا لجميع احتياجات برنامج البودكاست الخاصة بك.

إذا كنت مستخدمًا لنظام التشغيل Mac فمن المحتمل أن يكون برنامج Garageband مثبتًا بشكل افتراضي على جهازك، وهو برنامج لديه شعبية عند البودكاستر على الرغم من أن الإصدارات الحديثة قد خفضت الميزات التي يقدمها إلا أنه يبقى خيار عليك تجربته قبل شراء برامج أخرى.

الخطوة الحادية عشر: نص البرنامج Scripting

كيف اعمل بودكاست

برنامج البودكاست يتم إنتاجه من خلال الكلام والدردشة والمقابلات الشفهية ولكن هذا لا يعني أنك تبدأ بالإنطلاق مباشرة بمجرد إعداد الميكروفون وبرنامج التسجيل فلابد لك أن تُسجل ما تريد أن تقوله في شكل نقاط تمر عليها تباعًا وهنا يأتي دور نص البرنامج أو كما يٌقال بلغة السينما السكريبت Script.

عندما نتحدث عن “النص” من السهل تخيل مقالة مكتوبة بالكامل سيتم قراءتها كلمة بكلمة لتصبح حلقة بودكاست هذا النهج يمكن أن ينجح ولكن لايعتبر برنامج بودكاست إذا كنت تريد أن تكون بودكاستر فالافضل لك أن تكون مدون محتوى مقروء بدلًا من بودكاستر.

إن الطبيعة الحميمة للبودكاست أكثر ملاءمة لكونها محادثة على عكس الكلمة المكتوبة لذا حاول أن تعود نفسك على كتابة كل ما تريد التحدث عنه مع نقاط رئيسية لكل ما تريد أن تغطيه وسيصبح أسهل مع مرور الوقت والممارسة وركز على نقطة فتح وإغلاق الحلقات فهي مهمة جدًا أيضًا.

الخطوة الثانية عشر: التحدث إلى الميكروفون

كيف اعمل بودكاست

ربما سيكون هذا الشيء الأكثر صعوبة خاصة عند البداية يمكنك أن تجعل هذا صعبًا على نفسك من خلال تخيل أنك إما “تتحدث إلى نفسك” أو “تتحدث إلى الميكروفون” وبدلًا من ذلك  ركز على التحدث إلى شخص واحد مثل صديقك المقرب وأجعله يستمع إليك من خلال حلقة تجريبية وهو بدوره يمكن يمدك بالملاحظات لتفاديها عند إطلاق الحلقة الرسمية.

اقرأ أيضًا: لعشاق البودكاست.. أفضل تطبيقات البودكاست لهواتف أندرويد 2018!!

الخطوة الثالثة عشر: إنتاج بودكاست الخاص بك

كيف اعمل بودكاست

بعد التسجيل وحفظ الحلقة ستأتي للمرحلة الأهم وهو التحرير Editing وهذا هو المكان الذي تكتشف فيه الأخطاء وتحاول إصلاحها وتجمع المقاطع الصوتية المختلفة وتضيف الموسيقى أو FX وتتأكد من أن كل شيء يبدو رائعًا وجاهزًا للنشر وهذا يشمل أمر رئيسي وهو:

التحرير Editing

إذا كنت على استعداد لإنفاق جزء صغير من المال لتوفير الوقت يمكنك دائمًا الاستعانة بمصادر خارجية لإجراء عملية تعديل من خلال تعيين شخص آخر للقيام بذلك نيابةً عنك ولكن كلما اجتهدت بنفسك ستكتسب خبرة في التحرير والإنتاج لأن الأمر هنا لا يتعلق بالجرافيك والتأثيرات البصرية لذلك سيكون الأمر أكثر متعة لك في تحرير المقاطع الصوتية بنفسك.

الخطوة الرابعة عشر: الموسيقى

كيف اعمل بودكاست

لا توجد قاعدة تنص على أن البودكاست يجب أن يكون به موسيقى ولكن الكثير من البودكاستر يختار إضافة بعض المقاطع الموسيقية في البداية والنهاية لإضافة تلك الطبقة الإضافية من الاحترافية، وعلى الرغم من أنك قد تشاهد أفلامًا أو عروض تلفزيونية لديها مقدمة موسيقية رائعة إلا أنه من الأفضل ألا تحاول أن تنسخها لإضافتها لبرنامجك.

ما نوع الموسيقى التي يمكنني استخدامها؟

هناك العديد من مواقع الانترنت التي تحتوي على مقاطع موسيقية يمكنك استخدامها بشكل قانوني على البودكاست الخاص بك وعادةً ما تتم الإشارة إلى هذا النوع من الموسيقى على أنه موسيقى مجانية أو يمكنك دفع رسوم لمرة واحدة مقابل مقطع موسيقي يمكن استخدامها في البرنامج الخاص بك أو يمكنك الآن الحصول على اشتراكات تمنحك حق الوصول إلى مكتبة ضخمة من المقاطع الموسيقية.

ومن الممكن العثور على موسيقى مجانية إذا كنت تبحث عن موسيقى يقع تحت رخصة الإبداع المشاع ولكنها غالبًا ما تكون شائعة الاستخدام وليست أفضل جودة، وهناك أيضًا مستويات مختلفة من تراخيص المشاع الإبداعي بعضها مقيدة بشدة في حين أن البعض الآخر يمنعك من استخدام تلك الموسيقى لأغراض تجارية لذلك تحقق دائمًا من سياسة الموقع وتأكد من حصولك على إذن لاستخدام جزء معين من مقاطعه الموسيقية.

أين يمكنني العثور على موسيقى بودكاست؟

هناك بعض الأماكن الجيدة للحصول على موسيقى البودكاست مثل هذا الخيار المجاني Incompetech ولكن نظرًا لأنه أحد المصادر المجانية الوحيدة فإن مقاطعها الموسيقية ستكون شائعة جدًا سوف تسمعها في كل مكان لذلك لن تكون مميزًا بالتأكيد.

إذا كان بإمكانك وضع ميزانية تتراوح من 10 إلى 30 دولارًا يمكنك التأكد من أنك ستكون مميزًا في برنامجك، مصدر مثل Jamendo يُمكنك من الحصول على بعض الموسيقى الحرة تشتريها لمرة واحدة بينما موقع Audioblocks لديه خدمة اشتراك شهرية حيث يمكنك الوصول إلى أكثر من 100000 مقطع صوتي موسيقى وتأثيرات صوتية تعزّز برنامجك وتتيح لك استخدام الموسيقى الخاصة بهم إلى الأبد.

وإذا كنت تريد حقًا أن تتميز أكثر موقع Music Radio Creative سيخلق لك مقدمات ومزيدًا من التفصيل لبرنامجك باستخدام الموسيقى ومقاطع الصوت الاحترافية أو يمكنك أن تطلب من صديق أو فرقة موسيقية أن ينشئ شيئًا لك أو تستخدم إحدى أغانيها الحالية.

الخطوة الخامسة عشر: الغلاف الفني للبرنامج

كيف اعمل بودكاست

تمامًا مثل عناوين الحلقات تكون الانطباعات الأولى هي كل شيء ووجود غلاف فني Cover Art جذاب يبرز أهمية كبيرة عندما ينافس برنامجك أمام آلاف البرامج الأخرى على متجر iTunes.

ومثلها مثل الموسيقى يمكن العثور على أغلفة فنية تحت ترخيص المشاع الإبداعي حيث تستخدم العديد من برامج البودكاست رخصة المشاع الإبداعي الخاص بالأغلفة الفنية لخلق حالة تغطية فنية مثل الموجودة على منصات مثل Canva.

ويمكنك أيضًا الحصول على عمل فني مخصص تمامًا تم تصميمه بواسطة شخص محترف على مواقع الخدمات المختلفة أو الاقتراب من صديق لك مصمم أو أخر لديه كاميرا تصوير إحترافية لمعرفة ما إذا كان يساعدك في وضع شيء ما معًا.

من الناحية المثالية ينبغي أن يكون الغلاف الفني الخاص بك بمقاس 1400X1400 بكسل بنسق JPG أو PNG وحجم أقل من 500 كيلوبايت وحاول الالتزام بهذه المواصفات وسيساعدك على تجنب أي مشكلات عند البحث عن برنامجك على المنصات المختلفة.

الخطوة السادسة عشر: نشر البودكاست الخاص بك

كيف اعمل بودكاست

خدمات استضافة الوسائط

عندما يتعلق الأمر بنشر البودكاست الخاص بك على الانترنت ليسمعه الجميع ستحتاج إلى مضيف وسائط Media Hosting وهي عبارة عن خدمات تخزّن صوتك وتسمح للمستمعين بالاستماع والتنزيل والاشتراك في البودكاست الخاص بك.

باختصار أنت بحاجة إلى الاشتراك في خدمة استضافة الوسائط لاستضافة ملفاتك الصوتية ويمكنك إما البحث عن موقع على الانترنت لتسليمها أو وضعها على موقع الويب الخاص بك، بعد إنشاء برنامجك داخل مضيف الوسائط الذي تختاره يمكنك بعد ذلك إرساله ليتم إدراجه في محركات البحث الخاص بالموقع حيث يمكن للمستمعين اكتشافه والاشتراك فيه وتنزيله.

موقع بودكاست خاص بك

عندما تقوم بالتسجيل لاستضافة الوسائط فغالبًا ما تحصل على موقع ويب مجاني معها إذا كنت برنامجك عبارة عن هواية فهذا خيار جيد للحفاظ على الأمور في منتهى السهولة، ولكن إذا كنت تريد مزيدًا من التحكم والمزيد من الأدوات والعلامة التجارية الخاصة بك وتملك المساحة التي يعيش فيها البودكاست فستحتاج إلى إنشاء موقع على الانترنت خاص بك وهذا يعني شراء استضافة الموقع أيضًا.

أما إذا كان لديك بالفعل موقع انترنت يخص نشاطك التجاري أو علامتك التجارية فإنك لا تحتاج إلى استضافة ويب إضافية حيث يمكنك فقط إعداد ملف البودكاست على موقعك الرئيسي على الإنترنت أو بدلًا من ذلك يمكنك إنشاء موقع على الانترنت جديد تمامًا كموطن للبودكاست الخاص بك.

الخطوة السابعة عشر: العثور على المستمعين والحفاظ عليهم

كيف اعمل بودكاست ناجح

أين المستمعون؟ من هم؟ و ماذا يريدون؟ في معظم الحالات ربما لديك فكرة جيدة عن هذا قبل الشروع في تسجيل البودكاست قد يكون لديك بالفعل مدونة أو صفحة شعبية على الفيسبوك أو حساب تويتر ويتيح لك تسجيل بودكاست ونشره عبر هذه الوسائل فرصة التحدث إلى المعجبين والمتابعين بشكل أكثر عمقًا.

ببساطة لا يعد نشر البودكاست على موقع الانترنت الخاص بك أو المدونة جيدًا إذا لم يكن أحد يعرف أنه موجود لذلك تحتاج إلى الترويج له وأفضل طريقة للقيام بذلك هي عبر الشبكات الاجتماعية ولا سيما فيسبوك وتويتر.

لا تغفل عن فهرسة البودكاست الخاص بك

من المهم أن يكون البودكاست الخاص بك مدرجًا في الفهارس المتخصصة وعلى الرغم من وجود العديد من فهارس البودكاست الشائعة على جميع المنصات فإن iTunes هي الكبيرة والأكثر شعبية لذلك من المهم إنشاء روابط متوافقة مع iTunes وخلاصات RSS أيضًا ستعمل إضافات بودكاست الخاص بموقع ووردبريس WordPress على القيام بالمهمة وكذلك استضافة عبر Audioboom وسواء إذا كنت تخطط لتنفيذ ذلك يدويًا أو تستخدم مكوّنًا إضافيًا فستحتاج إلى تقديم معلومات حول ملفات الوسائط والوصف والكلمات الرئيسية فضلًا عن اسم البودكاست.

تحسين محركات البحث لبرنامجك

كما هو الحال بالنسبة إلى تحسين محركات البحث (SEO) لضمان نجاح موقعك على الانترنت فإن الأمر نفسه ينطبق على البودكاست الخاص بك سواء كان مستضافًا على موقعك الخاص أو على خدمة استضافة طرف ثالث.

استخدم shownotes مع كل حلقة بهدف بضع مئات من الكلمات لعرض الملاحظات عن برنامجك عند البحث عنه وتقديم نظرة عامة على الموضوع وإضافة روابط إذا لزم ذلك، وتأكد من ظهور الكلمات الرئيسية ذات الصلة في عنوان حلقة البودكاست الخاص بك، أيضًا عند استخدامك لهذه الأساليب لا تفرط في استخدام العبارات الرئيسية بل يجب عليك فقط تكرار أي كلمة رئيسية/عبارة تم البحث عنها مرتين أو ثلاث مرات حتى لا يتم إقصائك عن طريق خوارزميات محرك بحث جوجل.

اقرأ أيضًا: نصابو السيو: عن العالم السري ‘لخبراء’ تحسين محركات البحث SEO

استخدم أدوات اجتماعية مؤتمتة

إذا ألقيت نظرة على Audioboom و Soundcloud فستلاحظ أن هذه الخدمات توفر ميزة التكامل مع الشبكات الاجتماعية الشائعة وهذا يعني أنه عند نشر البودكاست الخاص بك سيتم مشاركة العنصر على Audioboom و Soundcloud وينطبق الشيء نفسه على موقع Spreaker.

لذلك أمنح المستمعين مهمة مشاركة البودكاست الخاص بك وإذا عادوا أسبوعًا بعد أسبوع يمكنك بشكل آمن قياس ما تفعله بشكل صحيح لذا ابدأ بتحديهم لمشاركة تحديثات البودكاست وإعادة مشاركتها لتوليد المزيد من المستمعين بهذه الطريقة، إن الفهارس المتخصصة والمنتديات وصفحات الفيسبوك وقوائم الأعلى المخصصة هي أيضاً طريقة جيدة لترويج البودكاست الخاص بك.

أخيرًا:

يعتبر بدء تشغيل برنامج بودكاست في 2019 أسهل بكثير مما كان عليه في عام 2007 مثلًا ففي ذلك الوقت كان هناك عدد قليل من الأدوات التي يمكن وصفها بأنها قابلة للاستخدام وكان إعداد خلاصة RSS إما أمرًا صعبًا أو مطلوبة تحديثات بشكل يدوي وقد تكون تكاليف الاستضافة باهظة ايضًا.

بينما الآن برامج مثل سكايب و Google Hangouts جعل الأمر أكثر بساطة في حين يزيد مواقع التواصل الاجتماعي من مدى وصول البودكاست الخاص بك بالإضافة إلى خدمات المشاركة التلقائية من IFTTT إلى الأدوات المتوفرة مع مضيف البودكاست الذي اخترته كل هذه الأمور تجعل مهمة إنتاج برنامج بودكاست أكثر سهولة من أي وقت مضى.

راجع أيضًا: لعبة مومو الشريرة تحدٍ جديد يهدد حياة الأطفال!

1