توني فرنانديز يغادر فيسبوك على خلفية مذبحة مسجدي نيوزيلندا

0

أغلق توني فرنانديز حسابه على فيسبوك وقال إنه قد يغلق حسابه على تويتر، مشيرًا إلى “الكراهية” التي يتم بثها على الشبكات بعد البث المباشر للهجوم الإرهابي على مسجدين في نيوزيلندا.

قال المدير التنفيذي لمجموعة AirAsia Group على حسابه في تويتر يوم الأحد (17 مارس):

“كمية الكراهية التي تحدث في وسائل التواصل الاجتماعي تفوق في بعض الأحيان الخير”.

“لكن على تويتر أعتقد أن المعركة بالنسبة لي مستمرة”.

حسابه على فيسبوك والذي قرر اغلاقه يتمتع بأكثر من 670 ألف متابع، ما يجعله من المؤثرين في ماليزيا ودول شرق آسيا.

وقال في احدى تغريداته على تويتر يوم السبت (16 مارس) أنه رغم كونه “معجب كبير” بالشبكات الإجتماعية، كان عليه أن يفكر مليا فيما إذا كان سيبقى على فيسبوك بعد إطلاق النار الجماعي يوم الجمعة (15 مارس) والذي أودى بحياة 50 شخصًا في نيوزيلندا.

يمتلك فرنانديز حوالي 1.29 مليون متابع على تويتر ولديه الآلاف من التغريدات منها ما يتعلق بشركاته إضافة إلى فرقه الرياضية.

وهو المالك المشارك لنادي كوينز بارك رينجرز الإنجليزي لكرة القدم، والرئيس التنفيذي لشركة AirAsia Group.

ولا يعد توني فرنانديز الوحيد المستاء من خطاب الكراهية على الشبكات الإجتماعية وخصوصا فيسبوك التي تعد أكبر منصة إجتماعية في العالم، فهناك شخصيات كثيرة والمزيد من الأشخاص الذين يفكرون بشكل جاد في ترك هذه المنصة واستخدام مواقع أكثر صحية.

فيسبوك أقدم على حذف 1.5 مليون من مقاطع الفيديو لتلك الحادثة والتي تتضمن عملية قتل المصلين منها المعدلة والنسخ الأصلية.

إقرأ أيضا: تعرف إلى مميزات سيد الهواتف منخفضة السعر جالاكسي M30

0

شاركنا رأيك حول "توني فرنانديز يغادر فيسبوك على خلفية مذبحة مسجدي نيوزيلندا"

أضف تعليقًا