أول جرائم السيارات ذاتية القيادة… صدم وقتل لإنسان من إحدى سيارات Uber

0

وكأنّ المصائب والمشكلات أصبحت ملازمةً بشكل لصيق لشركة أوبر Uber لخدمات النقل البري، أحد أسرع الشركات نموًا في وادي السيلكون، فالشركة منذ انطلاقتها واجهت عقبات كثيرة وتظاهرات عديدة في الكثير من البلدان حول العالم.

فمن التظاهرات في المملكة المتحدة إلى البرازيل مرورًا بمحاربتها بشكل صريح في جمهورية الصين، وأخيرًا الدعوى الأخيرة بوقف خدماتها في مصر- أحد أكبر الأسواق الناشئة التي تعول عليها – ولا ننسَ الضربة القاضية التي واجهتها بعد استقالة مؤسسها ترافيس كالانيك في العام السابق.

كل هذه الأزمات كأنّها لم تكن كافيةً حتى أتت الحادثة الأخيرة لأحد مركباتها ذاتية القيادة التي تطورها، لتضيف إليها بندًا جديدًا في جدولها المليء بالتحديات والأزمات.

فمن بين عشرات الشركات التي دخلت هذا المجال، وما زالت سياراتها الاختبارية تجري على الطريق، كان القدر قاسيًا مع شركة أوبر في تسجيل إحدى سياراتها التي تختبرها في الطرقات لحادث صدم، وقتل لإحدى النساء في ولاية أريزونا الأمريكية.

ما الذي حدث بالضبط؟!

في مساء يوم الأحد الماضي، اصطدمت سيارة رياضية من نوع فولفو XC90 ذاتية القيادة تابعة لشركة أوبر Uber تسير بسرعة 40 ميلًا في الساعة بامرأة كانت تدفع دراجتها خارج ممر المشاة على طريق في ضاحية تيمبي في فينيكس بولاية أريزونا الأمريكية.

صورة توضيحية تبين كيف جرت الحادثة بين سيارة أوبر ذاتية القيادة، وأين مكان الضحية (المصدر NYT)

وقد تم تحديد ضحية هذا الحادث بأنّها إيلين هرزبرج البالغة من العمر 49 عامًا، وتم نقلها للمستشفى المحلي، ولكنها توفيت متأثرةً بجراحها.

وقالت الشرطة المحلية في بيان للصحفيين:

“كان المشاة خارج ممر المشاة، بمجرد أن دخلت إلى الحارة الخاصة بمرور السيارات تعرضت للضرب”، وأضاف قائلًا: “إنّه لم يعرف بعد مدى قرب هيرزبيرج من السيارة عندما دخلت المسار”.

وذكر رئيس شرطة تيمبي في وقت متأخر من يوم الاثنين:

“إنّه بعد مشاهدة مقاطع الفيديو المأخوذة من السيارة من الواضح جدًا أنّه كان من الصعب تجنب هذا التصادم بأي شكل من الأشكال، سواءٌ كانت السيارة بسائق أو بدون سائق؛ لأنّ الضحية أتت إلى المكان بشكل مفاجئ”.

أشك مبدئيًا أن تكون سيارة أوبر Uber هي المخطِئة في هذه الحادثة، لكنه لم يستبعد إمكانية تقديم التهم ضد سائق السيارة في سيارة أوبر ذاتية القيادة.

موقع الحدث، وفيها نرى سيارة أوبر ذاتية القيادة والضحية على الرصيف (المصدر CNBC)

وفي أول رد فعل للشركة على هذا الحادثة، غرد الرئيس التنفيذي لشركة أوبر دارا خسروشاهي Dara Khosrowshahi على تويتر قائلًا:

بعض الأخبار المحزنة بشكل لا يصدق من ولاية أريزونا. نحن نفكر في عائلة الضحية، ونحن نعمل مع سلطات القانون المحلية لفهم ما حدث.

 

ونتيجةً لهذا الحادث المؤسف، أوقفت شركة Uber بشكل رسمي جميع عمليات الاختبار في تيمبي وبيتسبرغ وسان فرانسيسكو وتورونتو.

وتأتي هذه الحادثة بعد حادث “تسلا أوتوبوتوت Tesla Autobot” في عام 2016، والذي أدى إلى وفاة السائق، ونتيجةً لذلك أجرت تسلا تغييرات واستخدمت أجهزة جديدة لتعطيل القدرة على إيقاف السيارة تلقائيًا في حالات الطوارئ.

ردود الفعل

وفي أول رد فعل على الحادثة من المسؤولين الرسميين والسياسيين، قال السيناتور الديمقراطي عن ولاية كونيتيكت ريتشارد بلومنتال:

“يوضح هذا الحادث المأساوي أنّ تكنولوجيا المركبات ذاتية القيادة لا يزال أمامها طريق طويل قبل أن تكون آمنةً بالفعل للمسافرين والمشاة، والسائقين الذين يشاركون الطرق الأمريكية”.

ووصف مارك ميتشل رئيس بلدية تيمبي قرار أوبر بتعليق اختبارات السيارات ذاتية القيادة بأنّها “خطوة مسؤولة”، وحذر الناس من استخلاص النتائج قبل الأوان.

وفي بيان صحفي قال المجلس الوطني لسلامة النقل NTSB أنّه سيرسل فريقًا من أربعة محققين لفحص “تفاعل المركبة مع البيئة والمركبات الأخرى، ومستعملي الطرق المعرضين للخطر مثل: المشاة وراكبي الدراجات الهوائية”.

كيف تعمل السيارات ذاتية القيادة

هناك عدة أنواع مختلفة من التقنيات المستخدمة في أنظمة القيادة المستقلة، يستخدم كل من Uber  و Waymo نموذج سيارات جوجل، تقنية lidar  التي تستخدم أجهزة الليزر والرادارات للمساعدة في توجيه السيارة.

صورة توضح كيف تعمل السيارات ذاتية القيادة، والأجهزة التي توجد في السيارة (المصدر Google)

تجمع مستشعرات السيارة ذاتية القيادة البيانات حول الأجسام القريبة، مثل: حجمها ومعدل السرعة، يصنف الكائنات – كراكبي الدراجات والمشاة أو السيارات والأشياء الأخرى – على أساس كيفية تصرفهم.

صورة توضح كيف ترى السيارات ذاتية القيادة ما حولها من كائنات وعناصر (المصدر NYT)
0

شاركنا رأيك حول "أول جرائم السيارات ذاتية القيادة… صدم وقتل لإنسان من إحدى سيارات Uber"