تغطية أراجيك لمعرض CES 2018، اليوم الثالث: أجهزة منزلية أكثر ذكاءً

تغطية أراجيك لمعرض CES 2018: أهم ما جاء باليوم الثالث
0

شارك المقال 👈

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pocket

تَشمل تغطية أراجيك لمعرض CES 2018 أبرز الأجهزة التي تُعَرض في شتى اتجاهات التكنولوجيا، وسنكمل في الجزء الثالث باقي اتجاهات المعرض لهذا العام.

شاشات عرض أكثر تطورًا تدعم تقنيات استثنائية

تغطية أراجيك لمعرض CES 2018: أهم ما جاء باليوم الثالث

عادةً ما يكون لشاشات العرض وأجهزة التلفزيون نصيب كبير في معرض CES، وليس هذا استثناء لعام 2018 ولكنه المتوقع كل عام؛ بسبب المنافسة الشرسة بين الشركات الرائدة في هذا المجال مثل: Samsung، وLG، وSONY، وPanasonic، ومن الشركات الصينية شركتي TCL و Hisense.

هذا العام شهد معرض CES منافسًا جديدًا شرسًا في مجال شاشات العرض وهي شركة إنفيديا “Nvidia”، فهي الشركة الرائدة في مجال تطوير معالجات الرسوميات والملحقات الخاصة بالألعاب، وبناءً عليه استغلت وجودها في معرض CES 2018 لتعلن عن مفأجاة لعشاق الألعاب، وهي شاشات أطلقت عليها اسم شاشات ألعاب العرض الكبير “Big Format Gaming Displays“.

شاشات إنفيديا " BFGDs"

شاشات إنفيديا “BFGDs” يَبلغ حجمها 65 إنش، داعمة لدقة العرض الفائقة الجودة 4K المدعومة بتقنية HDR، وتدعم خدمات مساعد جوجل الشخصي “Google Assistant”.

تتميز شاشات إنفيديا “BFGDs” بدمج تقنية Nvidia’s Shield داخلها، وهي تقنية خاصة بمنصة ألعاب إنفيديا العاملة بنظام تشغيل أندرويد، وتعمل من خلال مجموعة من الألعاب التي يتم بثها، والمشاركة فيها عبر الإنترنت.

وكانت مشاركة العملاقة الكورية شركة  LG مميزةً هذا العام:

حيث أدخلت تقنيتها المميزة للذكاء الاصطناعي “ThinQ ” في معظم منتجاتها المنزلية من أجل جعل منزلك أكثر ذكاءً.

حيث استخدمت تقنية “ThinQ”، وتقنية المعالجة المتقدمة للصور في أحدث موديلات أجهزة التلفاز التي تنتجها من أجهزة “OLED ” و “Super UHD”، لتصبح تقنية “ThinQ” قادرةً على جعل هذه الأجهزة تفهم الأوامر الصوتية التي تتلقاها من المُستخدم، وبناءً عليه يصبح عملاء LG قادرين على التحكم في أجهزتهم من خلال إصدار الأوامر صوتيًا.

إضافةً إلى تلاقي الأوامر الصوتية فأجهزة تلفاز LG المدعومة بتقنية الذكاء الاصطناعي “ThinQ”، فهى مراكز ربط للمنازل الذكية، لتتيح التحكم بغيرها من المنتجات المنزلية الذكية مثل: مكيفات الهواء، وأجهزة تنقية الهواء، والأضواء الذكية، ومكبرات الصوت الذكية، والعديد من الأجهزة الأخرى التي تتصل بالتلفاز لاسلكيًا عبر تقنية واي فاي أو البلوتوث.

شاشات LG الداعمة لتقنية "ThinQ"

عش السينما بالبيت مع  E8 شاشة “OLED 4K HDR” ذكية:

تلفزيون OLED موديل E8 من lg

التي تتميز بتصميمها الرائع والمميز، مدعومة بمكبرات صوت بقدرة 60 وات و4.2 قناة صوتية مع تقنية “Dolby Atmos” أسفل الشاشة، وهو المدعوم أيضًا من أحدث أنظمة تشغيل “webOS” مع مساعد جوجل لإمكانية التحكم الصوتي.

تعمل الشاشة بمعالج α9، الذي يُعد أقوى معالجات شاشات التلفزيون القادر على عرض صور واضحة مع ألوان واقعية، بالإضافة إلى استجابة فائقة السرعة.

معالج α9 ، الذي يُعد أقوى معالجات شاشات التليفزيون

يَمتاز تلفزيون OLED موديل E8 بصور مثالية، بالإضافة إلى تعزيز زوايا المشاهدة أثناء العرض، كما أنّه يدعم تقنية “4K Cinema HDR” التي تقدم تجربة مشاهدة سينمائية حقيقية في المنزل مهما كانت صيغة الفيلم الذي تُشاهده.

وشاشة E8 تَدعم كل من صيغ “Dolby Vision، وAdvanced HDR Technicolor، وHLG، وHDR10”.

ثم أعلنت شركة سامسونج عن شاشتها “The Wall” بحجم 146 إنش تعمل بتقنية “MicroLED”

شاشة سامسونج "The Wall" بحجم 146 إنش

واستكملت شركة سامسونج إبداعها في الشاشات بإضافة عضو جديد لعائلة شاشاتها “The Wall” شاشة جديدة بحجم 146 إنش تعتمد على تقنيات “MicroLED”، التي تُعتبر أحدث التقنيات في مجال أجهزة العرض، فهي لا تعتمد على الإضاءة الخلفية، بل ستقوم كل شريحة بإنتاج الضوء الخاص بها ما سيمنح الشاشة سطوعًا أكبر ودقة عرض، وتقلل استهلاك الطاقة.

ثم أعلنت سامسونج عن شاشة “Q9S” بحجم 85 إنش، ودقة 8K مدعومة بالذكاء الاصطناعي …

شاشة samsung Q9S

كشفت شركة سامسونج عن الشاشة الأولى من نوعها مدعومة بالذكاء الاصطناعي، وهي “Q9S” بحجم 85 إنش، وبدقة 8K مدعومة بالذكاء الاصطناعي.

فشاشة “Q9S” تَجمع مجموعة من التقنيات الحديثة لتوفر للمستخدم صورةً واضحةً طبيعيةً بدقة 8K لأي محتوى يُعرض عليها باستخدام خوارزميات خاصة، حيث أنّ لديها القدرة على ترقية دقة ووضوح المحتوى الذي يُعرض عليها ليصل إلى دقة 8K بغض النظر هل المحتوي الذي يُعرض بدقة 8K أم لا؟

ثم شركة HP التي أطلقت شاشة الألعاب “Omen X 65”

شاشة الألعاب "Omen X 65" من HP

شاشة “Omen X 65” المخصصة للاعبين، فهي نتيجة التعاون بين شركتي إنفيديا و HP لتطرح شاشة من نوع شاشات “BFGD” المميزة، فهي بحجم 65 إنش، وبدقة عرض 4 K بمعدل تحديث إطارات يبلغ 120Hz.

الشاشة تدعم تقنية “G-SYNC” تقنية تزامن مطورة عبر إنفيديا تهدف للحفاظ على تزامن الشاشة مع الألعاب فائقة الجودة دون الحاجة إلى تطبيقات إضافية.

وكانت هناك مشاركة مميزة من الشركة الصينية “TCL”، التي أطلقت تلفاز “4K Roku” بسعر مناسب

شاشات "6-Series" من TCL

حيث أطلقت سلسلة شاشات “6-Series”، التي تأتي بحجم 65 إنش وبسعر مناسب وتصميم معدني أكثر من رائع، كما أضافت الشركة محرك iPQ الذي بدوره يقوم بتحسين جودة الألوان، وتحسينها تلقائيًا بصورة ذكية. يوجد بهذه السلسلة 3 منافذ HDMI 2.0a.

وتقوم شركة TCL بإطلاق سلسلة جديدة وهي “5-Series”، والتي ستحل محل سلسلة      “S-Series”، ولكنها ستحتوي على تقنيات أقوى مثل: “Dolby Vision” و “HDR10″، وستأتي هذه السلسلة بأحجام مختلفة تتراوح بين 43 – 65 إنش.

كل من سلسلة “6 Series”، و “5 Series ” من المتوقع أن يتم طرحهم في الأسواق الربيع القادم.

أجهزة منازل ذكية مدعومة بالذّكاء الاصطناعي

تغطية أراجيك لمعرض CES 2018: أهم ما جاء باليوم الثالث

دائمًا ما تحرص شركة “LG” على تطوير منتجاتها المنزلية الذكية المتصلة بالإنترنت لجعل منزلك أكثر راحةً، وبناءً عليه صرّح السيد “David VanderWaal” نائب رئيس قسم التسويق بشركة LG خلال معرض CES 2018:

“العام الماضي كنا قد أضفنا تقنيات الاتصالات اللاسلكية “WiFi” إلى أجهزتنا المنزلية، ولكننا هذا العام قمنا بإضافة تقنية “LG ThinQ”، فهي منصة الذكاء الاصطناعي الجديدة التي تجعل الأجهزة أكثر ذكاءً”

حيث أطلقت “LG” ثلاجتها الذكية “InstaView ThinQ” التي تدعم المساعد الصوتي أليكسا من أمازون:

ثلاجة LG InstaView ThinQ

تتميز InstaView بشاشة LCD 29 إنش تعمل باللمس مثبتة في الباب، تتيح للمستخدمين إمكانية البحث ورؤية محتوياتها، حيث يمكن للمستخدمين رؤية ما بداخلها دون الحاجة لفتح الباب.

الميزة الأهم أنّها الثلاجة الأولى التي تدعم “أليكسا” المساعد الصوتي لأمازون، الذي من خلاله يستطيع المستخدم أن يُعطي الأوامر الصوتية للثلاجة لإظهار ما بداخلها، ومعرفة طلبات الطعام، وإظهار تواريخ صلاحية المنتجات، والحصول على تذكير تلقائي قبل فساد الأغذية، وتشغيل الموسيقى وغيرها من الخدمات.

تأتي مع كاميرا بانورامية بدقة 2 ميجا بيكسل توفر رؤيةً بانوراميةً داخليةً عبر التطبيق المحمول SmartThinQ، حتى يمكن لمالكيها رؤية ما يحتاجه وهو خارج البيت.

وتعتمد LG على تقنية “ThinQ” في أجهزتها لتصبح أكثر ذكاءً، ليتمكن المستخدم من التحكم في الثلاجة عن قرب أو بعد من عبر التطبيق.

ثلاجة LG InstaView ThinQ

أعلنت LG عن أحدث إصدارات الأجهزة المنزلية الذكية زوج من الغسالات والمجفف “SideKick

غسالة مجفف LG SideKick

غسالة “LG SideKick” تُعد من أولى الغسالات الذكية، فهي تَدعم تقنية “SmartThinQ™” التي تتيح التعامل مع الغسالة من خلال الأوامر الصوتية من خلال المساعد الصوتي من جوجل “Google Assistant”، أو عبر الواي فاي حيث يمكن للمستخدمين بدء وإيقاف الغسالة والمجفف من خلال التطبيق على الأجهزة الذكية العاملة بنظامي Android أو iOS.

بالإضافة إلى أنّها تتيخ للمستخدمين إمكانية غسل حِمْلين الغسيل بشكل منفصل في وقت واحد، بالإضافة إلى وجود عدد من الأنظمة لتشغيل دورات الغسيل، ويمكن للجزء العلوى ذا السعة الأكبر إنجاز دورة الغسيل بوقت أقل من 30 دقيقة باستخدام تقنية “6 Motion™”، التي تجمع بين ست حركات مختلفة للغسيل.

غسالة مجفف LG SideKick

غسالة مجفف LG SideKick

غسالة مجفف LG SideKick

0

شاركنا رأيك حول "تغطية أراجيك لمعرض CES 2018، اليوم الثالث: أجهزة منزلية أكثر ذكاءً"

أضف تعليقًا