الجيش الأمريكي يخطط إلى تجنيد الأسماك للمراقبة تحت المياه

0

أمريكا طوّرت عشرات الروبوتات المخيفة لاستعمالها على سطح الأرض في استخدامات مختلفة وبالطبع الحرب ستكون إحدى هذه الاستخدامات، لكنّها تسعى الآن إلى الاستفادة من قدرات الأسماك تحت سطح المياه من أجل عمليّات المراقبة.

دراسة جديدة لوكالة المشاريع البحثيّة الدفاعيّة المتقدّمة DARPA تسعى من خلالها إلى معرفة إمكانيّة الاعتماد على بعض من الحيوانات البحريّة وتحديدًا Goliath Grouper و bioluminescent plankton في الكشف عن الطائرات بدون طيّار المسيّرة تحت سطح المياه.

يحمل هذا المشروع اسم Persistent Aquatic Living Sensors PALS ويعمل على تعزيز قدرة الحيوانات البحريّة على الاستجابة للتغيّرات في الحقول الصوتيّة والضوئيّة والكيميائيّة إضافة للكهرومغناطيسيّة في المياه التي يعيشون فيها.

معظم الكائنات البحريّة تستجيب صوتيًا أو ضوئيًا للتغيّرات المتحيطة بها وهذا ما تستفيد منه الأبحاث السابقة، إذ إنّ استخدام تقنيّات المراقبة الحاليّة تحت المياه كالسونار يعدّ أمرًا مكلفًا مع صعوبة تركيبه وتأثير الصدأ والحيوانات التي ستحيط به.

حاليًا يواجه المشروع تحديًا في تصميم أجهزة تكشف عن التغيّرات في سلوك الحيوانات إضافة لاختيار الحيوانات المناسبة لهذه المهمّة.

وكالة DARPA رصدت مبلغ 45 مليون دولار أمريكي لخمس فرق من الباحثين التي من شأنها أن تدرس كائنات مختلفة على أن تنتهي الأبحاث في السنوات القليلة القادمة.

اقرأ أيضًا: لا تعتقد أنك خارج المتناول… أساليب وطرق بسيطة تساهم في متابعة حركتك على الإنترنت!

0

شاركنا رأيك حول "الجيش الأمريكي يخطط إلى تجنيد الأسماك للمراقبة تحت المياه"

أضف تعليقًا