فيسبوك يحذف 1.5 مليون مقطع فيديو متعلق بمجزرة نيوزيلندا

فرص عمل على فيسبوك
0

شارك المقال 👈

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pocket

في الـ 24 ساعة الأولى بعد إطلاق النار الجماعي المميت في نيوزيلندا، عملت شركة فيسبوك على إزالة 1.5 مليون مقطع فيديو تم تحميله متعلق بالهجوم المأساوي على المصلين في المسجدين، منها 1.2 مليون مقطع “قيد التحميل”.

أصدرت الشركة هذا الإعلان في تغريدة على تويتر، وهذا بعد أن أكدت السلطات في نيوزيلندا أنها طلبت من الشركة حذف مقطع الفيديو من منصتها الأساسية وكذلك انستغرام وحذف الحسابات ذات الصلة بالإرهابي.

تقول ميا غارليك المتحدثة باسم فيسبوك إن الشركة تعمل أيضًا على “إزالة جميع الإصدارات المعدلة من الفيديو التي حاول ناشريها الإبقاء عليها في المنصة دون حذف”.

يبدو أن الهجوم الإرهابي قد صُمِّم ليصبح فيروسيًا وينتشر مقطع الفيديو على الشبكات الاجتماعية، فقد نشر الإرهابي مقطع فيديو مدته 17 دقيقة على فيسبوك و انستغرام سرعان ما انتشر على تويتر ويوتيوب أيضًا، وانتشرت رسالته التهديدية أيضًا.

دفعت الهجمات مواقع التواصل الاجتماعي إلى الرد على هذا المحتوى: يعمل فيسبوك وتويتر ويوتيوب على إزالة مقاطع الفيديو، بينما قام Reddit بحظر قسم فرعي يسمى r/watchpeopledie، فيما تعمل منصات أخرى على القيام بنفس الشيء لتفادي المساءلة والمحاسبة من السلطات أو حتى حجب تلك الخدمات.

لكن إزالة فيسبوك لأكثر من مليون نسخة (وإصدارات معدلة) من الفيديو يظهر لنا التحدي الهائل الذي يواجه إدارة الموقع في سعيها لتحقيق النمو السريع، وفي ذات الوقت التعامل مع المحتوى المسيء على منصتها.

نظرًا لأن فيسبوك قد عملت على معالجة المشكلة، فقد استخدمت متعاقدين تابعين لجهات خارجية، بعضهم تعرضوا للتطرف والصدمة بسبب فعل هذا المحتوى.

في أعقاب هذا الهجوم، دعا العديد من قادة العالم شركة فيسبوك للقيام بدورها في منع نشر هذا النوع من المحتوى، بينما أبدى كثيرون استياءهم من تقاعس الشبكة الاجتماعية الأكبر في العالم عن التعامل السريع مع مثل هذه المشكلات.

إقرأ أيضا: أكثر التطبيقات تحميلاً على متجر جوجل بلاي

0

شاركنا رأيك حول "فيسبوك يحذف 1.5 مليون مقطع فيديو متعلق بمجزرة نيوزيلندا"

أضف تعليقًا