متصفح Firefox Focus لأندرويد … خصوصية أكبر واستهلاك أقل للبيانات

متصفح Firefox Focus
3

ظلت حرب الخصوصية مشتعلة خلال السنوات الخمس الماضية خاصةً بعد ما كشف عنه إدوارد سنودن و تسريبات ويكيليكس أصبح الجميع يقلق بشأن خصوصيته على الشبكة العنكبوتية، و تستغل المواقع ملفات تعريف الارتباط الخاصة بك (cookies) لعرض إعلانات تابعة لما كنت تبحث عنه أو تتصفحه على الإنترنت، وهنا انتهاك لخصوصية المستخدم.

يُعد حظر الإعلانات أحد الجوانب المهمة لحماية الخصوصية في حياة الناس، مما جعل شركة موزيلا تفكر فى إنشاء متصفح خاص بحماية المستخدمين والحفاظ على خصوصيتهم، وفي العام الماضي أطلقت موزيلا “Firefox Focus” لنظام تشغيل iOS  وهو متصفح ويب للهواتف والأجهزة اللوحية يحتوي على خاصية حجب الإعلانات بشكل افتراضي، والآن تجلب شركة موزيلا تجربة التصفح الحر هذه إلى نظام التشغيل أندرويد بواجهته البسيطة والسهلة في الاستخدام.

متصفح فايروفوكس فوكاس Firefox Focus

بدَأَ  “Firefox Focus” كأداة لمنع الإعلانات في متصفح سفاري. لكن تطور بعد ذلك وأصبح متصفحًا مستقلًا يملكُ القدرة على حجب الإعلانات، كما أنّه يمنع الكثير من الأكواد والتقنيات التي تتعقب المستخدمين مما يساهم في زيادة الخصوصية، بالإضافة لتجربة تصفح سريعة وخالية من الإعلانات والتبويبات المنبثقة.

كما أنّه لايخزن كلمات المرور ويمسح ملفات تعريف الارتباط (cookies) آليًا، وهذا يعني أنّه بعد خروجك من جلسة التصفح سيقوم المتصفح بمحو كل شيء، وكأنّك كنت تتصفح الإنترنت في وضع التصفح الخفي إن جاز التعبير.

كما أنّه أعلى المتصفحات تقييمًا في متجر تطبيقات AppStore حتى الآن، مايعني أنّه الأكثر موثوقية لدى مستخدمي جهاز iPhone و iPad حتى لحظات تحرير هذا الخبر، و حقق معدل تقييم 4.6 على متجر التطبيقات.

منع التعقب في متصفح Firefox Focus

 يتميز  Firefox Focus بوجود ثلاث أدوات جديدة، في نسخة الأندرويد :

  • يقوم بحساب عدد الإعلانات التي تم حجبها عنك أثناء استخدام المتصفح، و يمكنك التعرف عليها في أي وقت من خلال الإعدادات الخاصة بالمتصفح.
  • إمكانية تفعيل أو تعطيل مانع الإعلانات في مواقع بعينها
  • يقوم بإخطارك لو كان المتصفح يعمل في خلفية النظام لعدم استهلاك موارد الهاتف من البطارية و الذواكر.

وإليك فيديو من شركة موزيلا يستعرض المتصفح الجديد بمميزاته :

ما رأيك في هذا المتصفح؟ وهل ستقوم بتجربته؟ 

3

شاركنا رأيك حول "متصفح Firefox Focus لأندرويد … خصوصية أكبر واستهلاك أقل للبيانات"

أضف تعليقًا