خمسة أسباب تجعل من حزمة iWork بديلاً رائعاً لميكروسوفت أوفيس

1

حزمة iWork هي حزمة برامج  مكتبية شبيهة بمايكروسوفت أوفيس وتحتوي على نفس الأدوات تقريباً وتقوم بنفس العمل، تحتوي الحزمة على ثلاث أدوات وهي Pages وهو محرر النصوص وNumbers وهو لعمل الجداول والحسابات و Keynote لعمل العروض التقديمية.

كانت الحزمة في بدايتها متاحة لمستخدمي أنظمة iOS و Mac OS فقط ولكن الآن أصبحت متاحة لمستخدمي أنظمة التشغيل الأخرى حيث يمكن الوصول إليها من المتصفح مباشرة.

للحزمة ميزات كثيرة جداً تجعل البعض ربما قد يفضل إستخدامها بديلاً لحزمة أوفيس من ميكروسوفت ومن هذه الميزات المجانية وسهولة الإستخدام وبساطة الواجهة وخلوها من التعقيد. إليك خمس أسباب إذا كنت تريد إستخدام حزمة iWork بدلاً من ميكروسوفت أوفيس.

مجانية بالكامل

iwork_free

حزمة iWork تعتبر مجانية بالكامل سواء إذا كنت ستسخدمها بشكل شخصي أو في العمل فبعد إتمام عملية التسجيل وتأكيد حسابك يمكنك إستخدام الحزمة والتمتع بمزاياها الكاملة دون أي تكلفة إضافية، في حين أن النسخة الجديدة من حزمة ميكروسوفت أوفيس ليست مجانية ولا يمكنك إستخدامها دون إشتراك سنوي سوف يكلفك 100 دولار.

كما سبق وذكرنا فإن حزمة iWork مجانية بالكامل وعلى العكس مما يعتقد البعض فإنها ليست متاحة لمستخدمي أنظمة أبل فقط بل متاحة أيضاً لمستخدمي أنظمة ويندوز ولينكس بالمجان، كل ما عليك هو تسجيل حساب مجاني في خدمة آي كلاود والتمتع بكافة مميزات الحزمة بالمجان.

واجهة بسيطة وسهلة الإستخدام

pages-vs-microsoft-word

وورد، إكسل، وباور بوينت هي أدوات قوية جداً ومميزة ولكن يعيبها كثرة القوائم والخيارات وهو ما يسبب الإرتباك والتشتت ويجعل من الوصول السريع للخيارات أمراً صعباً فالغالبية العظمى من المستخدمين لا تحتاج الى كل هذه الخيارات، حيث أن خيارات مثل  إدارة المراجع أوعناصر النص لا تهم الغالبية من مستخدمي هذه الحزمة.

ما يميز حزمة iWork هو الواجهة النظيفة التي لا تحتوي على الكثير من الخيارات والقوائم والتبويبات بل تحتوي على خيارات محددة ومختصرة تسهل الوصول السريع لما يريده المستخدم وبالتالي سرعة الإنتاجية تكون أعلى، فالجزء الأعلى لا يحتوي سوى على إدراج الجداول – الرسم البياني – تحرير النصوص والإعدادات.

التكامل مع الهواتف والأجهزة اللوحية

iwork-ipad

بما أن حزمة iWork يمكن الوصول إليها من خلال خدمة iCloud فإن ذلك يجعل من عملية حفظ المستندات والنصوص أمراً سهلاً وتلقائياً ويسهل عملية الوصول إليه من أي مكان، فإذا كنت من مستخدمي أنظمة أبل فلن تجد صعوبة في إستخدام الحزمة على آيفون أو آيباد فالخدمة متوافقة تماماً ومتكاملة مع كلاً من نظامي iOS و Mac OS وتعتبر عملية إستخدام الحزمة أسهل بكثير من إستخدام حزمة أوفيس المتوفرة أيضاً على كل أنظمة أبل ولكن بالطبع ينقصها التوافقية مع هذه الأنظمة.

التعاون والمشاركة مع فريق العمل

apple-collab-iwork

بعد إطلاق نظام ماك سييرا حَدّثت أبل حزمة iWork  لتصبح أكثر مرونة بالنسبة للتعاون بين زملاء العمل في تحرير ومشاركة وتعديل المستندات عبر iCloud، وهو ما يعني أنك سوف تكون قادراً على العمل بسهولة على وثيقة مع عدد من الأشخاص الآخرين.

حزمة iWork  لديها بالفعل بعض ميزات المشاركة التي تمكنك من تبادل الروابط على iCloud أو إرسال المستند عبر الرسائل أو التطبيقات الأخرى.

التوافقية مع ميكروسوفت أوفيس

إستخدام أدوات أخرى بجانب أوفيس كان مدعاة للقلق من قبل خاصة في كيفية تعامل هذه الأدوات مع DOC وملفات DOCX، ولكن حزمة iWork  متوافقة تماماً مع أوفيس ويمكن فتح أي مستند تم إنجازه بإستخدام إحدى أدوات أوفيس على iWork حيث تدعم الأخيرة الكثير من إمتدادات حفظ الملفات مثل DOC، DOCX، XLS، XLSX، PPT، PPTX  فضلاً عن صيغ أخرى مثل PDF، CSV و HTML.

 

1

شاركنا رأيك حول "خمسة أسباب تجعل من حزمة iWork بديلاً رائعاً لميكروسوفت أوفيس"