خمس عملات مشفّرة غاية في الطرافة والغرابة .. ستغير نظرتك حول هذه العملات!

1

شارك المقال 👈

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pocket

لعلّ العملات المشفّرة من أهم التقنيات الّتي أوجدها البشر، وهي تقنية سترسم معالم المستقبل، ولربما ستستبدل كل التقنيات الحالية الّتي نستخدمها لتداول الأموال والشراء والبيع. إلّا أنّ ذلك لم يمنع بعضهم من إنشاء بعض العملات الّتي تحمل بعض الطرافة والجنون، وهذه قائمة من خمس عملات بدأت من خلال المزاح إلا أنّها تحولّت فيما بعد إلى عملات ذات شأن واحتلت مراكز متقدمة في قوائم العملات بمختلف التصنيفات، إلا أنّ تصنيف الطرافة بقي الأهم.


عملة الكلب (DogeCoin)

لا يوجد أفضل من هذه العملة المشفّرة لنبدأ بها، فهي من أقدم العملات الطريفة والغريبة وجودًا، وتمتلك أكبر الأسواق حجمًا، حيث يبلغ حجم سوقها أكثر من 334 مليون دولار، نعم كما قرأتم الرقم بالضبط. فما الذي جعل هذه العملة تنتقل من مجرّد كونها مزحة لأن تصبح من أفضل العملات للتداول، وأن تحمل هذا الثراء الفاحش لأصحابها؟

أُطلقت عملة الكلب في كانون الأول (ديسمبر) 2013، واستلهمت فكرتها من الصور الساخرة (meme) الّتي كانت تحتوي على كلاب من سلالة يابانية تُدعى Shiba Inu. حيث نُشرت أول صورة ساخرة عام 2010 لكنها لم تصبح مشهورة حتى عام 2013، عندما نشرت بعض وسائل الإعلام المشهورة صورة لكلب مُتبنى من نفس السلاسة، مما أدى لتعاطف المستخدمين مع هذه الصورة، ونمت شعبيتها ككرة ثلج، مما أدى في النهاية إلى إنشاء عملة تحمل نفس الصورة، وسُميّت بعملة الكلب.


عملة بوتين (PutinCoin)

تحمل هذه العملة اسم الرئيس الروسي بوتين، وقد أُطلقَت في حزيران (يونيو) 2016، وبالتالي فهي عملة مشفّرة جديدة نسبيًا. عند الدخول إلى الموقع الرسمي لهذه العملة ستقرأ الجملة التالية والتي تنص على ما يلي:

“تم إنشاء “PutinCoin” لتكريم شعب ورئيس واحدة من أكبر وأعظم البلدان في العالم: روسيا!”

وبالتالي لا يوجد داعٍ لشرح مطوّل حول الهدف من وراء العملة. يدّعي مطورو العملة أن الشبكة قد أنشئت من أجل المتعة وليس الربح. والمثير للدهشة أن الحد الأقصى لسوق هذه العملة هو 2.5 مليون دولار. وهي تحتل مرتبة متقدّمة من حيث القيمة السوقية وتصل قيمة كل بوتين إلى حوالي 3 سنت.


عملة ترامب (TrumpCoin)

إنّه التسلسل المنطقي، فلا يمكن أن نتكلّم عن عملة لبوتين إلّا وأن نلحقها بعملة لترامب، وذلك لأنّ الصراع بين الرئيسين يبدو أنّه انتقل من عالم السياسة إلى عالم العملات المشفّرة. أُطلقت العملة في تشرين الثاني (نوفمبر) من عام 2016، وكان الهدف الرئيسي هو خلق حركة سياسية من قبل الشعب لدعم الحملة الرئاسية لترامب، وجعل العملات المشفّرة وسيلة مقبولة لجمع الأموال للحملات الانتخابية. جذبت هذه العملة اهتمام الكثيرين، ويبلغ سقف السوق حوالي 3.1 مليون دولار. كل ترامب يساوي 48 سنتًا.

لا ترتبط العملة مباشرةً بالرئيس الأمريكي، إلّا أن الموقع الإلكتروني يقول إنّه يهدف إلى “دمج نفسه في جدول أعمال دونالد ترامب” و “المساعدة في تمويل المشاريع محليًا وعالميًا”، بما في ذلك البنية التحتية، والمحاربون القدامى، وتأمين الحدود. يُطالبك الموقع بـ “اشترِ العملة اليوم وساعد دولتك ومجتمعك ومواطنيك على إدراك قدراتهم الحقيقية”.


عملة البوت (PotCoin)

لم تُطلق هذه العملة على سبيل المرح، ولكنّ هدف إطلاق العملة واسمها يثيران الدهشة. فمهمة العملة كما يقول أصحابها هي: “دعم اقتصاد صناعة القنّب. إنّ بوت كوين كعملة رقمية هي شبكة دفع بديلة لمستخدمي الحشيش”.

بالرغم من أنّ لنبات القنّب استعمالات عديدة، ويُستخدم في كثير من الصناعات المفيدة، إلّا أنّه يُزرع أحيانًا في سبيل استعماله كنوع من أنواع المخدرّات والحشيش، ومن هنا جاءت الغرابة في عملة البوت، فهي وسيلة بديلة لشراء هذا النوع من المخدّر. وبجانب العملة، أطلق القائمون عليها مشروب طاقة قائم على القنّب، كما أنها توفر بنك بذور، حيث يمكنك تحويل العملة المشفّرة الخاص بك إلى بذور القنب الحقيقي. والأكثر إثارةً للدهشة هو مدى جودة عمل العملة حتى بعد 3 سنوات من إطلاقها، حيث تحتل مرتبة متقدّمة للغاية في ترتيب العملات ويبلغ الحد الأقصى لسوقها 4 مليون دولار.


عملة الأجسام الغامضة (UFO Coin)

كانت الصحون الطائرة الغريبة (وما زالت) واحدة من أغرب الظواهر وأكثرها غموضًا، ولا يزال العديد من البشر يؤمنون بوجودها ويقدّمون من الحجج الكثير لدعم نظرياتهم المختلفة. لذلك فإنّ إطلاق عملة تحمل ذات الاسم سيجعلها تنتشر بسهولة ويُصبح الإقبال عليها كبيرًا، وهذا ما كان. ولكن لسوء الحظ، لا تُستخدم هذه العملة لتمويل استكشاف المجرات أو الأبحاث المتعلقة بتلك الأجسام والصحون الغريبة.

تستخدم هذه العملة تقنية فريدة تُدعى “neoscrypt“، وهي تقنية تُنشئ تشفيرًا أقوى وبالتالي طبقة إضافية من الحماية للشبكة، كما أنّها تملك هيكلاً فريداً يجعل أي شخص يمتلك جهاز كمبيوتر مكتبياً يستطيع استخراج العملات بسهولة.


هذه كانت مجرّد بعض الأمثلة عن العملات المشفّرة الّتي تحمل أفكارًا طريفة للغاية، والّتي بدأت معظمها بمزحة ولكنها أصبحت من أهم العملات فيما بعد. وكأمثلة أُخرى هنالك عملة القمر (Mooncoin)، حيث تعتمد على متوسط المسافة بين الأرض والقمر لتحديد إجمالي العدد المعروض من العملة، كما أنّ لها لغة برمجة خاصة بها تسمى MoonWord.

هنالك أيضًا العملة المجنونة (insanecoin)، وعملة البيتزا (PizzaCoin)، وعملة الثوم (Garlicoin)، والقائمة طبعًا أطول من ذلك بكثير.

 

نرحب بأي عملة تعرفونها يمكن إضافتها إلى القائمة، علّنا نتبع هذا المقال بجزء ثانٍ يتكلم عن عملات أطرف وأكثر جنونًا.

1

شاركنا رأيك حول "خمس عملات مشفّرة غاية في الطرافة والغرابة .. ستغير نظرتك حول هذه العملات!"

أضف تعليقًا